مقتل العشرات من الحوثيين عقب هجوم لهم على مواقع الجيش الوطني وتم استدراجهم واطباق الخناق عليهم بجبهة صروح غرب محافظة مأرب شرقي اليمن مقاتلات التحالف العربي تستهدف تجمعات لمليشيا الحوثي وصالح ، في جبهة صبرين بمديرية خب والشعف شرق محافظة الجوف شمال شرقي اليمن. القوات المسلحة المصرية تشن ضربات جوية على مواقع لمسلحين في محيط موقع هجوم مسجد الروضة الشرطة البريطانية تتعامل مع "حادث" في محطة قطارات أوكسفورد في وسط لندن شرطة لندن تنصح المارة في شارع أوكسفورد باللجوء إلى أقرب مبنى الشرطة البريطانية تعلن إعادة فتح محطتي أنفاق بوند ستريت وتوتنهام كورترود وسط لندن المعارضة السورية تختار نصر الحريري رئيسًا لوفد التفاوض في جنيف تحالف دعم الشرعية في اليمن يعلن إصدار 42 تصريحًا لسفن وطائرات إغاثة إلى اليمن مصدر أمني مصري يعلن مقتل 30 عنصرًا من العناصر الإرهابية في حملة مداهمات بقرية الريسان وسط سيناء الكلمة الكاملة للرئيس السيسي عقب حادث بئر العبد
أخر الأخبار

عقب تصريحات تميل إلى التيسير أدلت بها رئيسة البنك المركز الأميركي

توقعات باتجاه الدولار لتسجيل أكبر خسائره الفصليَّة بنسبه المئوية في 5 سنوات

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- توقعات باتجاه الدولار لتسجيل أكبر خسائره الفصليَّة بنسبه المئوية في 5 سنوات

البنك المركزي الأميركي
لندن ـ العربي الجديد

هبط سعر صرف الدولار يوم الأربعاء إلى أدنى مستوى له أمام اليورو في نحو سبعة أسابيع، عقب تصريحات تميل إلى التيسير أدلت بها رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) جانيت يلين، التي أرجأت توقعات توقيت الزيادة المقبلة في أسعار الفائدة.

 فقد ارتفع اليورو إلى 1.1364 دولار، مسجلا أعلى مستوى له منذ 11 فبراير/شباط، في حين بلغ الدولار أدنى مستوياته في أكثر من خمسة أشهر أمام الفرنك السويسري ليسجل 0.9592 فرنك.

وهبط مؤشر الدولار - الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من ست عملات رئيسية - إلى أدنى مستوى له خلال 12 يوما ليصل إلى 94.588 بعدما تكبد أكبر خسائره اليومية بالنسبة المئوية منذ 17 مارس/آذار يوم الثلاثاء الماضي.

ويتجه الدولار إلى تسجيل أكبر خسائره الفصلية بالنسبة المئوية في خمس سنوات، وسجل في أحدث المعاملات هبوطا نسبته 4% في الربع الأول.

وانخفض الدولار 0.2% أمام العملة اليابانية في أحدث المعاملات ليصل إلى 112.45 ين بعدما لامس أدنى مستوى له في ثمانية أيام عند 112.02 ين في وقت سابق.

وفي تقرير اقتصادي، أشارت جريدة "الشرق الأوسط" إلى أن المستثمرين اعتادوا شراء الين باعتباره ملاذا آمنا لاستثماراتهم في حال انخفاض الدولار٬ خصوصا بعد خفض توقعات رفع الفائدة ونبرة الحذر التي شهدها المستثمرون من مجلس الاحتياطي الفيدرالي أول من أمس.

وارتفع الدولار إلى أعلى مستوى في أسبوعين أمام سلة من العملات الكبرى في بداية الأسبوع بدعم من سلسلة من التصريحات التي تنبئ برفع أسعار الفائدة٬ ما أعطى المستثمرين الانطباع بأن أسعار الفائدة الأميركية قد ترتفع مرتين هذا العام٬ وأن الزيادة الأولى ستكون في أبريل/نيسان .

إلى ذلك، جاء حديث جانيت يلين٬ إيجابيا على الأسواق أمس٬ لتستمر ردود الأفعال الداعمة لمعنويات المستثمرين في الأسواق المالية٬ وهذا بعد أن زادت التوقعات برفع سعر الفائدة الأميركية. وشددت على الحاجة إلى توخي الحذر في رفع أسعار الفائدة وتسليط الضوء على المخاطر الخارجية التي من بينها تدني أسعار النفط وتباطؤ النمو في الخارج.

وافتتحت "وول ستريت" جلستها الاربعاء مرتفعة مع انحسار المخاوف بشأن رفع الفائدة٬ وقد هدَّأت جانيت يلين المخاوف بشأن وتيرة رفع أسعار الفائدة هذا العام في حديثها أول من أمس في النادي الاقتصادي لنيويورك٬ في أول حديث لها بعد اجتماع تثبيت سعر الفائدة في وقت سابق من الشهر الحالي.

وارتفع مؤشر "داو جونز" الصناعي بنحو 65.2 نقطة بنسبة 0.37 في المئة٬ ليصل إلى 17698.31 نقطة٬ كما صعد مؤشر "ستاندر آند بورز 500" بواقع 0.39 في المئة٬ أي ما يعادل 8.30 نقطة ليحقق 2063.04 نقطة٬ وزاد مؤشر "ناسداك" المجمع إلى مستوى 4874.39 نقطة بنحو 0.57 في المئة٬ أي ما يعادل 27.77 نقطة.

وفي استجابة سريعة للأسواق الأميركية٬ أول من أمس٬ شهد مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" ارتفاعا إلى أعلى مستوى له في 2016 بعد أسوأ أداء في يناير الماضي منذ 2009 مكتسبا 0.55 في المئة.

ولكن السؤال الذي دار في المقابلة التي سعت فيها يلين لطمأنة السوق من خلال حديثها إذا كان الاقتصاد الأميركي يبلي بلاء حسنا على مدار العامين السابق والحالي٬ فلماذا يقلص مجلس الاحتياطي خططه لرفع أسعار الفائدة هذا العام٬ بالإضافة إلى سؤال آخر ماذا سيعود على المستثمرين من وراء هذا التشديد في السياسة النقدية؟

وحاولت يلين تفسير موقف البنك بأن تباطؤ النمو العالمي تسبب في اضطراب الأسواق المالية في بداية العام الجاري٬ ما أدى إلى استنتاج المستثمرين أن البنك سيخفف من وتيرة رفع الفائدة هذا العام٬ الأمر الذي دفع الاحتياطي إلى طمأنة الأسواق٬ مما ساعد على تحقيق الاستقرار والحفاظ على التوقعات الاقتصادية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي٬ ومما دفع المستثمرين في النادي الاقتصادي إلى التشكك مرة أخرى في توقعات المجلس حول الفائدة ما ردت به يلين حين قالت إن الأمر يبدو كأنه تحول في ردود فعل المجلس وأكد أنه في واقع الأمر ليس كذلك.

يشار إلى أن البنك الفيدرالي اتخذ سياسة الحمائم لاسترضاء الأسواق المالية والإبقاء على سعر الفائدة٬ لينهي العام عند 0.75% بدلا من واحد في المئة هذا العام.

وأرجعت يلين أن تباطؤ الاقتصاد الصيني٬ وانهيار أسعار النفط٬ أديا إلى تأخر رفع سعر الفائدة في كل من شهري يناير ومارس٬ ورغم ذلك توقعت يلين أن تكون هناك زيادات تدريجية في الفائدة عندما يكون هناك ما يبرر ذلك في المستقبل.

وأكدت أن توقعات النمو الاقتصادي ليست خطة سيتم تنفيذها بغض النظر عن التطورات الاقتصادية٬ فالسياسات النقدية كما هي الحال دائما٬ عليها أن تستجيب للتقلبات في الاقتصاد العالمي٬ غير أننا ما زلنا في بيئة اقتصادية متقلبة.

وأوضحت رئيسة البنك أن أهداف معدلات التوظيف والتضخم هي أهداف محددة لنا من قبل الكونغرس٬ غير أنها توقعت نموا أضعف مما كان يعتقد سابقا٬ وأكدت على تلبية وتحقيق الأهداف المرجوة.

وأكدت يلين أن الحذر مبرر٬ خصوصا أن الاحتياطي الفيدرالي يستجيب للاضطرابات الاقتصادية٬ رغم أن درجة هذه الاستجابة ما زالت منخفضة. ورغم السياسة الحذرة التي تتبعها يلين فإن كثيرا من أعضاء المجلس ما زالوا مصرين على الاتجاه المعاكس والنهج الأكثر قوة لرفع سعر الفائدة٬ فيتخذ كل من رؤساء الاحتياطي في فيلادلفيا٬ باتريك هاركر٬ وأتلانتا٬ دنيس لوكهارت٬ موقفا داعما لرفع أسعار الفائدة أكثر من مرتين خلال هذا العام٬ على الرغم من تقلب الأسواق العالمية٬ مبررين ذلك بزخم البيانات الاقتصادية خصوصا ارتفاع الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل ثلثي النشاط الأميركي بزيادة قدرها 0.1 في المئة في فبراير الماضي.

ويرى مايك إيدن٬ الخبير الاقتصادي٬ إن دلالات التحفظ الشديد في حديث يلين لها تأثير قوي على الأسواق٬ واصفا محاولات يلين لتكييف السياسات النقدية للمركزي مع التقلبات التي شهدتها الأسواق خلال الأسابيع الماضية بأنها تحاول التواصل بين جميع الأطراف لحصد أكبر المكاسب للاقتصاد الأميركي.

ويؤكد إيدن أن اجتماع المركزي الشهر المقبل سيشهد كثيرا من المناقشات حول رفع سعر الفائدة بين الصقور والحمائم ومهمة التواصل مع التقلبات في السوق٬ ليكون اجتماع يونيو والمقرر فيه إعلان الفائدة حاسما لسياسة المركزي الأميركي.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقعات باتجاه الدولار لتسجيل أكبر خسائره الفصليَّة بنسبه المئوية في 5 سنوات توقعات باتجاه الدولار لتسجيل أكبر خسائره الفصليَّة بنسبه المئوية في 5 سنوات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقعات باتجاه الدولار لتسجيل أكبر خسائره الفصليَّة بنسبه المئوية في 5 سنوات توقعات باتجاه الدولار لتسجيل أكبر خسائره الفصليَّة بنسبه المئوية في 5 سنوات



أظهرت جمال جسدها الممشوق بأكثر من إطلالة مثيرة

لورا ويتمور عاصفة غير عادية في حملة أزياء لندنية

لندن ـ ماريا طبراني
 ظهرت لورا ويتمور بأطلاله انيقة  فى حملة الازياء الساخنه الجديدة اذ شكلت عاصفة غيرعاديه  للعلامة التجارية اللندنيه الفاخرة حسن حجازي. واظهرت  المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحيات جسدها المثيره فى ثوب اسود رائع  لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة .  وارتدت  الجميلة الايرلنديه الاصل  بذلة سوداء للعلامه التجاريه مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبى على الخصر. وكشفت البدله التى ارتدها لوره عن جسدها الممشوق ومنحياتها المثيره  كما كشف عن حزائها الانيق ذو الكعب العالى ،وظهرت ويتمور فى لقصه اخرى بعدسات المصرون وهى ترتدى ثوب اسود ذو اكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الاسود اللامع وتنوره سوداء وتم تصفيف شعرها الذهبى الامع بشكل حلقات متتموجه مع مكياج هادى وبسيط  .   وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مره اخرى ، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب اسود اخر اكثر اناقه ذو كم واحد من الشبك مع جزء

GMT 00:52 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تُطعِّم حليها غير التقليدية بالحجر الكريم
اليمن اليوم- دعاء زكي تُطعِّم حليها غير التقليدية بالحجر الكريم

GMT 11:16 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

يسرا عبدالرحمن تُؤكّد تصميمها ديكورًا خاصًّا بالأطفال
اليمن اليوم- يسرا عبدالرحمن تُؤكّد تصميمها ديكورًا خاصًّا بالأطفال

GMT 02:44 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أنجيلا ميركل تُواجه مستقبلًا غير مستقر على نحو متزايد
اليمن اليوم- أنجيلا ميركل تُواجه مستقبلًا غير مستقر على نحو متزايد

GMT 01:46 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

جرائد الهند تحتج على مقتل صحافي يهتم بالجرائم
اليمن اليوم- جرائد الهند تحتج على مقتل صحافي يهتم بالجرائم

GMT 01:39 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تفصح أنّ الأطفال يعرفون أن العمل الشاق يؤتي ثماره
اليمن اليوم- دراسة تفصح أنّ الأطفال يعرفون أن العمل الشاق يؤتي ثماره

GMT 01:30 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

يوكا أوغاتا تشجع على التظاهرات النسائية اليابانية
اليمن اليوم- يوكا أوغاتا تشجع على التظاهرات النسائية اليابانية

GMT 07:18 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

العلماء يعدّلون نباتات وراثيًا لتعمل كأجهزة استشعار عن بعد
اليمن اليوم- العلماء يعدّلون نباتات وراثيًا لتعمل كأجهزة استشعار عن بعد

GMT 01:20 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة التعامل مع الزوجات من خلال الأبراج الفلكية
اليمن اليوم- طريقة التعامل مع الزوجات من خلال الأبراج الفلكية

GMT 06:21 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

فوكسهول غرانلاند X كبيرة الحجم مع تفاصيل دقيقة
اليمن اليوم- فوكسهول غرانلاند X كبيرة الحجم مع تفاصيل دقيقة

GMT 08:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"فانتاج" الرياضية الكوبية مزودة بفارق خلفي إلكتروني
اليمن اليوم- "فانتاج" الرياضية الكوبية مزودة بفارق خلفي إلكتروني

GMT 01:13 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

هيدي كرم تطالب بعودة الأعمال الاجتماعية مثل "سابع جار"
اليمن اليوم- هيدي كرم تطالب بعودة الأعمال الاجتماعية مثل "سابع جار"

GMT 10:35 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

قواقع يابانية تلوي أعضائها التناسلية لتتمكن من التزاوج
اليمن اليوم- قواقع يابانية تلوي أعضائها التناسلية لتتمكن من التزاوج

GMT 03:47 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سلاف فواخرجي تكشف سر اعتذارها عن مسلسل "روح "

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الكونتيسة صوفي في الدوحة لمقاومة وعلاج عمى الأطفال

GMT 00:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تُقدم حقائب مبتكرة تعبر عن فصل الخريف

GMT 08:16 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل يُعطي سعادة

GMT 13:33 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الواجهة الأفضل لرحلات التزلج الخاصة بالمحترفين

GMT 03:25 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

الخريطة الفلكية تكشف عن أحداث عالمية توقظ الضمائر

GMT 10:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شكاوى العملاء تلاحق "غالاكسي اس 8" وتورط "سامسونغ"

GMT 07:21 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أهم قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen