أكدت لـ"العربي الجديد" مشاركتها في مسلسل "سلسال الدم 4"

رانيا شوقي تسعى إلى تحقيق حلم والدها بشأن"أطفال الشوارع"

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- رانيا شوقي تسعى إلى تحقيق حلم والدها بشأن"أطفال الشوارع"

الفنانة المصرية رانيا فريد شوقي
القاهرة ـ محمد عمار

أكدت الفنانة المصرية رانيا فريد شوقي أنها أوشكت على الانتهاء من تصوير مشاهدها في مسلسل "الأستاذ بلبل وحرمه" مع فتحي عبدالوهاب، كما تشارك في الجزء الرابع من مسلسل "سلسال الدم"، موضحة أن الدور يختلف تمامًا عن الشخصيات التي سبق وقدمتها في الدراما، مبدية رغبتها في تحقيق حلم والدها الراحل، وهو إنتاج عمل خاص بـ"أطفال الشوارع".

وشدَّد رانيا، في حوار خاص مع "العربي الجديد"، أنها تسير على خُطى ثابتة؛ لأن والدها الراحل الفنان فريد شوقي نصحها بأن تهدف إلى شيء واحد فقط وهو الإخلاص وتقديم كل ما يعجب الجمهور، موضحة أن هناك الكثير من الأعمال التي أثرت فيها كثيرًا على المستوى الشخصي، قدمها فنانون كبار مثل دور النجمة شويكار في مسرحية "سيدتي الجميلة"، الذي كان مشروع تخرجها في معهد الفنون المسرحية.

وأضافت أنها تأثرت أيضًا بحب والدها للفن وإخلاصه في عمله، وتذكرت عندما كان مريضًا في أيامه الأخيرة أن أحد جمهوره ظلّ بجانبنا في المستشفى للاطمئنان عليه، بل كان يقضي ليلته في ساحة المستشفى، وعندما علمت أسرتي طلبنا منه المغادرة حتى يرتاح من الإجهاد، ولكنه رفض تمامًا، وفي هذه اللحظة أحسّت أن الحب الذي يجمع الفنان وجمهوره لا يضاهيه شيء؛ لأنه حب نقي يحتوي على تقدير ما قدمه هذا الفنان من أعمال مميزة حازت على مكانة خاصة في قلوب المشاهدين.

وأشارت رانيا إلى أن حلمها الذي تسعى إلى تحقيقه هو مشروع والدها الراحل وهو إنتاج عمل خاص بـ"أولاد الشوارع" وما يلاقونه من مشاكل، مؤكدة أنه وضع الخطوط العريضة للعمل وكتب بشأنه أكثر من فكرة وتنتظر الوقت المناسب لإخراجها إلى النور.

وبشأن مسلسل "روبابكيا" الذي كتبه "ملك الترسو" فريد شوقي وظهر بعد وفاته، أكدت أنه عندما مرض أوصى بأن يقوم ببطولة هذا العمل الفنان الراحل فؤاد المهندس، وقد كان ونجح المسلسل وقتها، مبدية اندهاشها من عدم إذاعة العمل الآن.

ونوَّهت إلى أن المسرح يحتاج تفرغًا تامًا لاسيما بعد انتعاش الحركة المسرحية من جديد، موضحة أنه عندما تجد النصً الجيد ستقدمه على الفور من دون تردد، وقد سبق وأن قدمت مسرحية قديمة بعنوان "مولد سيدي المرعب" مع الراحل نجاح الموجي، وكانت حاملًا آنذاك ولكنها بذلت قصارى جهدها حتى من أجل نجاح العمل.

وعلّقت على عرض الأعمال الدرامية في الموسم الرمضاني، مؤكدة أنها الدراما لم تعتد ترتبط بفترة معينة، وأن العمل الجيد سواءً كان في رمضان أو خارج رمضان هو الذي يجعل المشاهد يبحث عنه، مضيفة: فمثلاً مسلسل "الضوء الشارد" عرض في رمضان ولكن على قناة "النايل. تي. في"، وهي قناة إخبارية مصرية ناطقة باللغة الإنجليزية، ورغم ذلك جذب المشاهدين من القنوات الرئيسية، بسبب إتقانه وتناوله مواضيع متنوعة.

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليمن اليوم- رانيا شوقي تسعى إلى تحقيق حلم والدها بشأنأطفال الشوارع اليمن اليوم- رانيا شوقي تسعى إلى تحقيق حلم والدها بشأنأطفال الشوارع



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليمن اليوم- رانيا شوقي تسعى إلى تحقيق حلم والدها بشأنأطفال الشوارع اليمن اليوم- رانيا شوقي تسعى إلى تحقيق حلم والدها بشأنأطفال الشوارع



اليمن اليوم-

أثناء توجهها لحضور "جيمي كيمل لايف" في هوليوود

ظهور سلمى حايك بفستان يظهر أناقتها ولياقتها البدنية

هوليوود ـ رولا عيسى
نشرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية ، صورًا جديدة للممثلة المكسيكية "سلمى حايك" تتباهى بجسدها الرّشيق على الرّغم من تقدّمها في السنّ لافتة الأنظار للياقتها البدنية في فستانا ممزوجًا بالكثير من الألوان ، في طريقها إلى  هوليوود، الخميس، لتكون ضيفة البرنامج التليفزيوني "جيمي كيمل لايف" الشهير. واعتادت النجمة العالمية سلمي حايك على إظهار جمال ورشاقة جسدها بطرق عدة حتى أن قطاعًا كبيرًا من الفتيات يعتبرونها واحدة من أهم وأرقى أيقونات الجمال والرشاقة فى العالم ، ففاجأت النجمة الشهيرة على الرغم من حقيقة أنها الآن في الخمسينيات من عمرها ، برشاقتها في ثوب مطبوعًا بالأزهار الملونة مع حزام أسود مربوطًا على الخصر، بالإضافة إلى زوجًا من الصنادل الوردية ذات الكعب العالي. وصرحت النجمة التي تصف أصولها كنصف لبنانية ونصف إسبانية، مؤخرًا، أن مسيرتها المهنية أصبحت أكثر إثارة في الوقت الجاري أكثر من أي وقت مضى. وقالت حايك "في بعض الأحيان
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen