الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تؤكد لن نتهاون في ملاحقة الأفراد والجماعات الإرهابية وسندعم السبل كافة في هذا الإطار على الصعيد الإقليمي والدولي الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تؤكد أن السلطات القطرية لم تتخذ إجراءات فعلية بالتوقف عن النشاط الإرهابي الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن أن الأفراد الذين تم وضعهم على قائمة الإرهاب نفذوا عمليات إرهابية مختلفة وينالون دعماً قطرياً مباشراً مسلحون مجهولون يطلقون النار على شخص في مسيال منطقة بحيرة بمديرية شبام بمحافظۃ حضرموت ، داخل سيارته ويردونه قتيلا السعودية ومصر والإمارات والبحرين تعلن إضافة كيانين وأحد عشر فرداً إلى قوائم الإرهاب المحظورة لديها الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن إضافة المجلس الإسلامي العالمي "مساع" و خالد ناظم دياب و سالم جابر عمر علي سلطان فتح الله جابر إلى قائمة الإرهاب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن وضع ميسر علي موسى عبدالله الجبوري ومحمد علي سعيد أتم وحسن علي محمد جمعة سلطان ومحمد سليمان حيدر محمد الحيدر على قائمة الإرهاب الفصائل الفلسطينية تختتم اجتماعها في القاهرة وتؤكد على المصالحة وتطوير المؤسسات دمشق ترحب بالبيان الختامي للقمة الثلاثية المنعقدة في سوتشي بوتين يعلن أن اردوغان وروحاني وافقا على جمع النظام السوري والمعارضة في سوتشي
أخر الأخبار

فريق من مختبرات فلورنسا يتولى علاج الشاهد الأثري

اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري

العثور على لوح من الحجر رملي من عهد حضارة شعب الأتروري
ميلانو - ليليان ضاهر

كشف الباحثون أخيرًا عن لوح من الحجر الرملي يبلغ من العمر 2500 عام، يعتقد أنه يعود إلى زمن الأتروريون ومكتوب بلغة قديمة منقرضة، ويعتقد علماء الآثار أن ذلك اللوح يمكن أن يكشف المزيد عن دين الجماعة بل ربما يكشف عن اسم إله أو اثنين لديهم.

وتعتبر حضارة شعب الأتروري من الحضارات الغامضة في إيطاليا، وعلى الرغم من العثور على عدد من القطع الأثرية التي تعود إلى الوقت الذي عاشوا فيه، ولكن القليل من المعلومات عنهم معروفة حتى الآن.اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري

ويعود النص اللوحي الرملي إلى القرن السادس قبل الميلاد، ووجد في معقد للأترورية، وهي حضارة عاشت في إيطاليا القديمة من القرن الثامن قبل الميلاد إلى القرن الثاني قبل الميلاد، ويزن 22 كيلو غرام بطول 1.2 مترًا وعرض 0.6 مترًا، وعليه نحو 70 حرفًا مقروءًا وعلامة ترقيم ومن المرجح أن يحتوي النص على كلمات من اللغة التي ضاعت ولم يسبق لها مثيل من قبل، وقد عثر عليه في أساسات المعبد الضخم الذي يعود إلى هذه الحضارة ودفن لأكثر من 2500 عام، وسيتمكن العلماء من معرفة الكثير من المعلومات عن الثقافة المفقودة للشعب الأتروري من خلاله.اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري

وأوضح عالم الآثار الباحث الرئيسي في المشروع البروفيسور غريغوري أردن "من المحتمل أن تكون الكلمات المنقوشة على اللوح نص ديني، وسيكون من الجميل لو استطعنا فكّ معتقدات الناس في تلك الفترة والتعرف على تقاليدهم وديانتهم"، وأشار الباحثون إلى أن العثور على قطعة أثرية دينية جديدة مثل هذا أثر نادر الحدوث، وعادة ما تكون معظم اكتشافات الفترة الأترورية مواد جنائزية.

وتابع البروفيسور أردن أنه يمكن أن يعرض اللوح رموزًا عن السلطة ويمكن أن يكشف عن اسم إله أو الهة كانت تعبد في ذلك الوقت، وسيحلل ويدرس النص خبراء في الخبير في اللغة الأترورية ريكس والاس أستاذ علم الكلاسيكيات في جامعة ماساتشوستس أمهرست، وأضاف "نحن نعرق كيف يعمل البروفيسور والاس وما هي قواعده، ولكننا نأمل بأن يكشف هذا اللوح المزيد من القضايا حول الديانات في ذلك الوقت".اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري

ويمكن أن يتصل اللوح بالحياة المقدسة في وقت مبكر في منطقة وادي موجيلو الواقع شمال شرق فلورنسا في إيطاليا، ويقع موقع يوجيو كولا شمال أتروريا وتأتي معظم النقوش منه، واسترسل "نأمل بأن نشق طريقنا في اللغة الأترورية، فالنقوش نادرة وخاصة وتعود لزمن بعيد جدًا، لذلك فهي في الغالب كلمات لم نشاهدها من قبل، فهي ليست نصوص جنائزية، وبعض الكلمات نادرة للأرتروريون الذين يميلون لاستخدام مسائل الإعلام القابلة للتلف مثل القماش والكتان وأقراص الشمع".

وهذا الشاهد الحجري، بحسب أردن، دليل على وجود طائفة دينية دائمة تكتب على الصخور وربما عاشت في وقت مبكر من نهاية العصر القديم بين 525 و480 قبل الميلاد، ويمكن أن توضح تغيرات عميقة في المدنية والهيكل الاجتماعي الحادث في ذلك الوقت، ولصرف النظر عن المنطقة الشهيرة في بيرجي التي تشتهر بلوحات الذهب فهناك القليل من المقدسات الأترورية، والتي لا تعرف الكثير عن تلك الحضارة.
 

وتسفر دراسة الأسماء على الألواح بيانات غنية عن المجتمع حيث النبلاء والعوام وحتى العبيد لديهم ووعود وهدايا، وفي الأشهر القلية المقبلة سيتم معالجة الشاهد في مختبرات الآثار في فلورنسا برقابة خبراء من كلية الهندسة المعمارية في جامعة المدينة، ومن المحتمل أن يكون الحجر الرملي محلي الصنع ومتآكل بشكل كبير، ويتميز بحمرة من أحد الجوانب بسبب حرق محتمل في العصور القديمة.

واكتشف الموقع الأثري موجيلو قبل عقدين من الزمن وهو يعود إلى الفترة الأترورية ويكشف عبادتهم ومعتقداتهم وهدايا الآلهة وبعض الاكتشافات المتعلقة بالحياة اليومية من النخب وغير النخب، وكذلك ورش العمل والأفران والفخار والمنازل، والمجوهرات مثل الذهب والقطع النقدية، وتساعد هذه الثروة من المواد على توثيق نشاط الطقوس من القرن السابع قبل الميلاد وحتى القرن الثاني قبل الميلاد.

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري اكتشاف لوح صخري عمره 2500 عام يحوي معتقدات الشعب الأتروري



خلال حفل خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

سيلينا غوميز في إطلالة مثيرة بفستان أصفر وشعر أشقر

لندن - اليمن اليوم
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له.   ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض.   وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن

GMT 00:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تُقدم حقائب مبتكرة تعبر عن فصل الخريف
اليمن اليوم- روضة الميهي تُقدم حقائب مبتكرة تعبر عن فصل الخريف

GMT 08:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" يوفر متعة خاصة للأطفال في جبال الألب
اليمن اليوم- منتجع "كاتسبيرغ" يوفر متعة خاصة للأطفال في جبال الألب
اليمن اليوم- سفيان النمري يُفضل الخشب والقرفة في تصنيع الشموع لديكور الشتاء

GMT 02:49 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ميركل تواجه الإحباط بعد فشل محادثات تكوين الائتلاف الحكومي
اليمن اليوم- ميركل تواجه الإحباط بعد فشل محادثات تكوين الائتلاف الحكومي

GMT 00:47 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تُحضر لبرنامج "توك شو" جديد على قناة "أون لايف"
اليمن اليوم- لبنى عسل تُحضر لبرنامج "توك شو" جديد على قناة "أون لايف"

GMT 02:24 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تفصح أنّ ألعاب تدريب الدماغ لا تحسّن ذكاء الانسان
اليمن اليوم- دراسة تفصح أنّ ألعاب تدريب الدماغ لا تحسّن ذكاء الانسان

GMT 03:23 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"المرأة الأكثر شرًا" في أستراليا مطاردة من قبل السلطات
اليمن اليوم- "المرأة الأكثر شرًا" في أستراليا مطاردة من قبل السلطات

GMT 01:20 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة التعامل مع الزوجات من خلال الأبراج الفلكية
اليمن اليوم- طريقة التعامل مع الزوجات من خلال الأبراج الفلكية

GMT 07:42 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"فانتاج أستون مارتن" حيث العراقة والفخامة في آن واحد
اليمن اليوم- "فانتاج أستون مارتن" حيث العراقة والفخامة في آن واحد

GMT 05:37 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"فولفو" تتعاقد مع "أوبر" لتصنيع سيارات ذاتية القيادة
اليمن اليوم- "فولفو" تتعاقد مع "أوبر" لتصنيع سيارات ذاتية القيادة

GMT 03:07 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

منى عبد الغني تكشف عن دورها في مسلسل "أفراح إبليس 2"
اليمن اليوم- منى عبد الغني تكشف عن دورها في مسلسل "أفراح إبليس 2"

GMT 02:26 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

العلماء يبيّنون أن جزيء الدم "E2D" يجذب الذئاب
اليمن اليوم- العلماء يبيّنون أن جزيء الدم "E2D" يجذب الذئاب

GMT 03:27 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان مطاوع سعيدة لتكريم والدها في مهرجان شرم الشيخ

GMT 05:56 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بريطانية في سجون إيران تؤكد عدم قدرتها على انتظار حل الأزمة

GMT 07:21 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أهم قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 06:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكّد أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة

GMT 05:25 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل "فورناسيتي" على طراز المتاحف الفنية ممتزجة بروح الفكاهة

GMT 06:38 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الفول السوداني خلال الحمل يجنب الحساسية للأطفال

GMT 06:42 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة شَرِيش المكان الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 03:25 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

الخريطة الفلكية تكشف عن أحداث عالمية توقظ الضمائر

GMT 10:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شكاوى العملاء تلاحق "غالاكسي اس 8" وتورط "سامسونغ"

GMT 05:11 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأردنية رند النجار ترسم على الحقائب بألوان مثيرة
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen