يؤثر على الأعراض المرتبطة به كالهبات الساخنة وقلة النوم

الهرمونات يُجنب النساء اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- الهرمونات يُجنب النساء اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث

الهرمونات يُجنب النساء الاكتئاب
واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت دراسة حديثة، أن العلاج بالهرمونات للنساء في سن اليأس، يمكن أن يساعدهن في التغلب على الاكتئاب بعد انقطاع الطمث، حيث أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن العلاج بالهرمونات "الإستروجين" و"البروجسترون" يمكن مكافحة أعراض الاكتئاب الناجمة عن التغيرات البيولوجية الطبيعية للنساء في سن اليأس.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن النساء الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و60 يعانين من الهبات الساخنة والتعب أثناء انقطاع الطمث وتتضاعف لديهن خطر الإصابة بالاكتئاب مع انخفاض هرمونات الإنجاب، في حين أظهرت الأبحاث أن العلاج بالهرمونات يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب، وهذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي تكشف أن نفس العلاج الذي يمنع ظهور أعراض فترة اليأس يمكن استخدامه لمساعدة النساء للوقاية من الاكتئاب أيضًا.

ووجد باحثون من جامعة كارولينا الشمالية أن عام من العلاج بالهرمونات كانت أكثر فعالية من العلاج الوهمي في منع ظهور أعراض الاكتئاب، وأوضح الدكتور ديفيد روبينو: "الاكتئاب ليس مجرد عرض من الأعراض النفسية كالانزعاج أو عدم الراحة، ولكن عرضًا مرتبطًا بمجموعة واسعة من الآثار الفسيولوجية السلبية، بما في ذلك أمراض القلب والأوعية الدموية." 

وشملت الدراسة الأميركية 172 امرأة لا تعاني من الاكتئاب تتراوح أعمارهن بين 45 و60 عامًا في فترة ما قبل انقطاع الطمث أو في وقت مبكر بعد سن اليأس من 2010 إلى 2016، وانقسمت النساء إلى مجموعتين وتم إعطائهم هرمون "استراديول" وهو شكل من أشكال هرمون الإستروجين لمدة 12 شهرًا، ثم تم إعطائهم حبوب تحتوي على هرمون البروجيسترون كل ثلاثة أشهر، في حين تم إعطاء حبوب وهمية متطابقة للمجموعة الأخرى. 

والبروجسترون هو هرمون الجنس للإناث الأساسي المسؤول عن تطوير وتنظيم الجهاز التناسلي للأنثى، وأظهرت النتائج المنشورة في مجلة "JAMA Psychiatry" للطب النفسي، أن 32 في المئة من النساء اللاتي يتلقين العلاج الوهمي أصيبوا بأعراض الاكتئاب، في حين أن 17 في المئة فقط من النساء اللاتي يخضعن للعلاج الهرموني لم تكشف لديهن أيًا من أعراض الاكتئاب. 

ويعد انقطاع الطمث هو حالة طبيعية تمر بها جميع النساء عند التقدم في السن وهي التغيرات البيولوجية إما قبل أو بعد توقف الحيض، يحدث ذلك عادة في عمر الأربعين والخمسين للمرأة وتكمن الأعراض في الهبات الساخنة وقلة النوم التي ترتبط بالقلق والاكتئاب، والتي يمكن أن تترك دون معالجة لدى النساء اللاتي يخلطن بين أعراض الاكتئاب والشيخوخة. 
وفي الأعوام التي تسبق انقطاع الطمث، تنخفض مستويات هرمون الإستروجين تدريجيًا والتي تشير الدراسات إلى أنها قد تؤدي للاكتئاب.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الهرمونات يُجنب النساء اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث الهرمونات يُجنب النساء اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث



اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الهرمونات يُجنب النساء اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث الهرمونات يُجنب النساء اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث



أكّدت أنها تقتني أشيائها من فندي وغوتشي

تيفاني هاديش تتحول إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
دخلت الكومديانه تيفاني هاديش في خط الموضة لنشر العلامة التجارية الجديدة في العدد الثالث من مجلة دبليو, وعلى الرغم من أن نجمة "رحلة الفتيات" ذات 38 عامًا، أثبتت قدرتها على تصميم الأزياء الراقية مثل المحترفين، فقد اعترفت لوس أنجلوس بأنها لا تحمل حقيبة يد، قائلة "فلسفتي هي، أنه مهما كانت تكاليف الحقيبة، فمهمتها أن أتمكن من الحفاظ على ذلك مبلغ من المال داخلها وليس صرفة عليها". و نهضت تيفاني هاديش ببراعة، عندما تحولت إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى، ففي وقت لاحق ارتدت تصميمات رونالد فان دير كيمب وكانت تبدو كخادمة من العصور الوسطى. وبعدها ظهرت مرة أخرى ووصفت بأنها "ماري أنطوانيت الجاذبية"، عندما تألقت في ثوب من تصميم "جيامباتيستا فالي هوت كوتور" مع طبقات ومستويات من التول الوردي وحزام وسط بسيط. تيفانى تعيد ارتداء نفس الفستان فى الأوسكار  وتألقت  بزيها الأحمر الساحر، به في مسلسل "كارمايكل شو" وكان من تصميم
اليمن اليوم- استمتع بعطلة نهاية أسبوع في باريس وهذا هو دليلك

GMT 08:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شادية بحالة حرجة

GMT 02:27 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 10:06 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 07:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

دينا تستفز جمهورها بطوفان " وفاء"

GMT 09:50 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 06:23 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 02:21 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 07:15 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 06:17 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 11:00 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 07:03 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

معًا لدعم الشغل اليدوي

GMT 06:17 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 11:14 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

دور التمويل العقاري ومشاكله

GMT 08:11 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

الأبنوس

GMT 10:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 07:12 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 11:33 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 06:22 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل

GMT 11:04 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

"القسوة" و"التساهل" في نظام المدارس الخاصة

GMT 16:29 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 22:50 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 06:48 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen