أكدوا أنها تحمي الأغشية الحيوية من تكسد البكتيريا وتكونها

باحثون يكشفون زيت شجرة الشاي يقتل الميكروبات

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- باحثون يكشفون زيت شجرة الشاي يقتل الميكروبات

زيت شجرة الشاي
سيدني ـ سليم كرم

كشف باحثون استراليون أن مستخلصات زيت شجرة الشاي يمكن استخدامه لتطهير المعدات الجراحية؛ حيث إنه يساعد على قتل الميكروبات القاتلة التي يمكن أن تنتقل إلى البشر، وطوروا مركب جديد مشتق من الزيت الطبيعي الذي يمكن وضعه على الحقن الطبية والأدوات.

و اشار علماء جامعة جيمس كوك  في تاونسفيل، بأستراليا، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إلى أن الخصائص الأساسية في زيت شجرة الشاي المضادة للميكروبات تحمي الأغشية الحيوية من تكسد البكتيريا وتكونها.

واستخدم الباحثون منتجات قائمة على النباتات تسمى الأيض الثانوي للنباتات (PSMs) لإنشاء طلاءات المركب الطبي.

ويُذكر أنه في الولايات المتحدة ، يتم الإبلاغ عن نحو 17 مليون عدوى جديدة مرتبطة بتكسد البكتريا على الغشاء الحيوي سنويًا، مما يتسبب في وفاة نحو 550،000 شخص، ليس من المؤكد ما هي الأرقام بالنسبة للمملكة المتحدة، ولكن من المقدر أن نحو 80٪ من حالات العدوى المرتبطة بالجراحة على مستوى العالم قد تتعلق بتكوين البكتريا على الأغشية الحيوية.

وقال البروفيسور موهان جاكوب المشرف الرئيس على الدراسة "هذه المواد الكيميائية، المشتقة من أشياء مثل الزيوت العطرية ومستخلصات الأعشاب ، لديها أنشطة مضادة للجراثيم واسعة النطاق وقوية نسبيا".

واضاف "إن PSMs عبارة عن مورد متجدد قليل التكلفة متوفر بكميات تجارية ، مع سمية محدودة ، وربما آليات مختلفة لمحاربة البكتيريا من المضادات الحيوية الاصطناعية".

وأوضحت الدكتورة كاتيا بازاكا المشاركة في الدراسة، مزايا هذه الابحاث الجديدة ، التي نشرت نتائجها في مجلة "Polymer" العلمية، قائلة ان "الميزة الرئيسية لهذا النهج هو أننا لا نستخدم مواد كيميائية أخرى، مثل المذيبات ، أثناء عملية التصنيع وعلى هذا النحو ، لا يوجد خطر من المواد الكيميائية الضارة المحتملة التي يتم الاحتفاظ بها في الطلاء أو أنها تلحق الضرر بسطح المادة التي يتم تطبيق الطلاء عليها".

وأضافت الدكتور بازاكا "كما أنه يجعل عملية التصنيع أكثر ملاءمة للبيئة"، وتنتج معظم النباتات المواد الكيميائية لتكون بمثابة مضادات الميكروبات، لمكافحة الكائنات الحية الدقيقة الضارة.

ويأتي ذلك بعد أن اقترح باحثون في آذار /مارس الماضي أن زيت اللافندر وزيت شجرة الشاي يمكن أن يحاكيان تأثيرات هرمون الإستروجين الأنثوي.

كما أظهرت الاختبارات المعملية التي أجراها باحثون في كارولينا الشمالية أن المواد الكيميائية يمكنها كبح هرمون التستوستيرون.فهناك علاقة بين نمو نسيج الثدي غير الطبيعي لدى الأولاد - المعروف طبيا باسم التثدي قبل البلوغ - والذي يشتبه به منذ سنوات.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يكشفون زيت شجرة الشاي يقتل الميكروبات باحثون يكشفون زيت شجرة الشاي يقتل الميكروبات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يكشفون زيت شجرة الشاي يقتل الميكروبات باحثون يكشفون زيت شجرة الشاي يقتل الميكروبات



خلال حضورها أمسية رائعة بعد عرض فويتون في باريس

ناعومي كامبل تلفت الأنظار بفستان أنيق ومعطف جلدي

باريس ـ مارينا منصف
تُعدّ ناعومي كامبل واحدةً مِن أشهر عارضات الأزياء في العالم، بعد أن هيمنت على صناعة الموضة لأكثر مِن 3 عقود، لذلك لم يكن مفاجئًا أن تُولَى اهتماما كبيرا عندما خرجت في أمسية رائعة بعد عرض لويس فويتون خلال أسبوع أزياء باريس للرجال الخميس. وظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 48 عاما، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بإطلالة ساحرة وهي ترتدي فستانا أنيقا بلون فضي معدني لامع، يتميّز بياقة مدورة مع شقّ صغير في أحد جانبيه. وأضافت كامبل إلى إطلالتها زوْجا من أحذية الكاحل القصيرة وتغطّت بمعطف جلدي وضعته على كتفيها، وأكملت إطلالتها الرائعة مع مجموعة من الأساور الفضية ونظارات شمسية أنيقة ذات إطار دائري أنيق، مع المكياج الناعم. وظهرت ناعومي في وقت سابق من ذلك اليوم، في عرض مساند أثناء حضورها العرض التقديمي المليء بالنجوم الذي قدّمه لويس فويتون الذي استضافه المخرج الفني للعلامة التجارية "فيرجيل أبلوه". يُذكر

GMT 00:12 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

يسرا عبد الرحمن تطلق ديكورًا خاصًا بالمنتخب
اليمن اليوم- يسرا عبد الرحمن تطلق ديكورًا خاصًا بالمنتخب

GMT 08:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شادية بحالة حرجة

GMT 10:06 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 02:27 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 07:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 06:23 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

دينا تستفز جمهورها بطوفان " وفاء"

GMT 07:15 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 02:21 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 09:50 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 06:17 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 06:17 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 11:00 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 08:11 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

الأبنوس

GMT 07:03 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

معًا لدعم الشغل اليدوي

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 11:14 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

دور التمويل العقاري ومشاكله

GMT 10:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 16:29 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 11:04 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

"القسوة" و"التساهل" في نظام المدارس الخاصة

GMT 22:50 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 06:22 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل

GMT 07:12 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 11:33 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 06:48 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen