طائرات النظام السوري تقصف بلدة الشيفونية في الغوطة بعد دقائق من قرار مجلس الأمن مندوب فرنسا في مجلس الأمن يؤكد أن قرار مجلس الأمن خطوة متأخرة نظرا لما يحصل للمدنيين في سورية نيكي هايلي تؤكد أن تأخر روسيا في الموافقة على مشروع القرار تسبب بوقوع المزيد من الضحايا المندوب الروسي في مجلس الأمن يؤكد أن هناك من يحمل أجندات جيوسياسية في سورية مثلما هو الحال بالنسبة للولايات المتحدة المندوب الروسي في مجلس الأمن يعلن أن روسيا دعمت القرار وأقنعت دمشق بتعليق عملياتها العسكرية مندوبة الولايات المتحدة نيكي هايلي تعلن أن روسيا هي من أخرت التصويت يوم أمس نيكي هايلي تؤكد أن 19 مرفقا طبيًا قصف منذ الأسبوع الأخير في الغوطة الشرقية نيكي هايلي تصرح ندعو نظام الأسد وحلفاؤه الالتزام بقرار مجلس الأمن وقف إطلاق النار فورًا مندوبة الولايات المتحدة نيكي هايلي تصرح نحن لا نطلب أكثر من وقف إطلاق النار ووقف استهداف الغوطة الشرقية التصويت بالإجماع على مشروع قرار وقف إطلاق النار في سورية لمدة 30 يوما
أخر الأخبار

ساعد في التخلص من الطرق الجراحية التقليدية

الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي

منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي
لندن ـ كاتيا حداد

يلجأ العلماء إلى إعادة تصميم جهاز المنظار المستخدم في إجراء الكشف المهبلي، حيث أن تصميمه القديم ظل دون تغيير منذ اختراعه قبل 150 عاما من قبل طبيب أميركي، كان يقوم بتجربة تصميمه القديم على نساء من العبيد.  

والكثيرون حاولوا من قبل إعادة تصميمه، ولكن حتى الآن، لم ينجح أحد في استبدال الجهاز الذي أزعج النساء على مر العصور، إلا أن في نهاية المطاف تمكن بعض العلماء من اختبار منظار جديد في عيادات أمراض النساء. 

الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي

وتم اختراع المنظار من قبل جيمس ماريون سيمز، في أربعينيات القرن التاسع عشر، وغالبا ما كان يشار إليه على أنه وكأنه جهاز للتعذيب في القرون الوسطى. إلا اننا يجب أن نشكره لتبديله الطرق الجراحية التقليدية لإصلاح تمزيق المهبل التي تحدث أحيانا أثناء الولادة، حيث أنه طور هذه التقنية عن طريق تجريبها على النساء الذين كانوا ينتموا للعبيد.

وطور سيمز المنظار من أجل مساعدة المرضى البيض، لكنه اختبر أفكاره على المرأة التي تنتمي لفئة العبيد، دون التخدير، أو سبب طبي للتلاعب بجسدها. وكانت النتيجة انه قام بأختراع جهاز لتخفيف الام الناس عن طريق ايذاء غيرهم. تطور الجهاز من المعدن إلى البلاستيك. والآن، فإن الجهاز متوفر في مختلف الأحجام، على الرغم من أنه ليس موجود عند كل الأطباء. وبالنسبة لمعظم النساء، فإن هذا الجهاز مصدر قلق وعدم راحة. وقد أظهرت الدراسات أنه بالنسبة لبعض النساء اللواتي وقعن ضحايا للصدمات الجنسية أو الاعتداءات، فإن زيارة طبيب أمراض النساء يمكن أن تسبب ذكريات سيئة.

الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي

ووجدت إحدى الدراسات التي أجريت في الثمانينيات أن المنظار كان واحدا من أهم الأسباب التي جعلت النساء تتخلي عن فحوصاتهم السنوية. وفي عام 2014، أوصى الكلية الأميركية للأطباء أن لا يتم إجراء كشف الحوض على النساء التي لم تكن حاملا أو تقدم أي أعراض بشان مشاكل صحة النساء. وفي عام 2016، اقترحت فرقة عمل الخدمات الوقائية الأميركية أن فحص الحوض قد لا تكون مناسبة لجميع النساء، وبدلا من ذلك أوصى طبيب التوليد وأمراض النساء مناقشة الخيار معها. وتمسك بتوصيتها بأن جميع النساء اللواتي تزيد أعمارهن عن 21 عاما لديهن فحص سنوي للحوض.

وقام فريق من المصممين باختبار عدد من الأفكار للمنظار الجديد، لجعل الذهاب إلى طبيب النساء تجربة مريحة. والتصميم الحالي يساعد أطباء أمراض النساء للحصول على مجال جيد للرؤية، دون خلق قدر من التوتر يسببه الجهاز الحالي. ويعتبر التصميم الجديد أيضا تطبيق يسمح للنساء بالاستمتاع بدرجة من الآمن لنتائج الاختبار. وأفادت النساء أن الأطباء وعدم الراحة من غرف الامتحان أيضا جعل الفحوصات السنوية مجهدة. كما يعمل طالب الدراسات العليا في جامعة ديوك مرسي أسيدو على تصميم من شأنه أن يلغي الحاجة إلى الطبيب لتوسيع فتح المهبل.

وصممت "عامل ترشيح مهبلي" يمكن للمرأة أن تضعه بنفسها، مما يسمح باستخدام كاميرا بحجم القلم لمراقبة الصور داخل المهبل. ومن بين المتطوعين الخمسة عشر في دراسة أسيدو التجريبية، فضل 92 في المائة منها نظام التثبيط المهبلي والكاميرا خلال امتحان الحوض التقليدي للمناظير. وتشير أبحاث أسيدو، التي نشرت على بلوس واحد، إلى أن المرأة يمكن أن تؤدي الاختبار بأكمله نفسها.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي



GMT 05:25 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

باحثون يُؤكّدون أنّ التمارين الهوائية تحمي من السرطان

GMT 04:48 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

دواء جديد لإذابة الدهون المتراكمة داخل الشرايين

GMT 01:38 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلان عن إنجاز طبي لمرضى التهاب المفاصل

GMT 02:36 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

تناول الحلوى يؤدي إلى حدوث التسوس في الأسنان
اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي الأطباء يقدمون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي



خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في ميلانو الإيطالية

ويني هارلو تجذب الأنظار إلى فستانها الطويل الرائع

ميلانو ـ ريتا مهنا
ظهرت عارضة الأزياء الكندية ويني هارلو، بإطلالة أنيقة ومثيرة، خلال أسبوع الموضة في ميلانو الإيطالية، حيث واصلت تحدي مرض البهاق، على منصة عرض أزياء العلامة الشهيرة "فيونيت" في مجموعتها الجديدة لعام 2018. وارتدت هارلو البالغة من العمر 23 عاما، فستانا طويلا باللون الأزرق، يتميز بكتفين غير متماثلين. وأكملت هارلو التي اشتهرت في البرنامج التليفزيوني الأميركي America's Next Top Model - في موسمه الـ21، إطلالتها بمكياج ناعم أبرز ملامحها الطبيعية وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. ووصلت ويني هارلو إلى ايطاليا من لندن صباح الثلاثاء الماضي، بعد أن أقيمت هناك حتى الساعات الأولى حيث كانت ضيفًا في حفلة استضافتها مجلة لاف والعلامة الشهيرة "مياو مياو"، لانتهاء أسبوع الموضة في لندن. وقد ألمحت ويني إلى أسلوب حياتها بدون التوقف عن الظهور في الحفلات بمقابلة مع مجلة بازار، حيث شاركت أفضل نصائحها للعناية بالبشرة أثناء تواجدها في باريس. وقالت هارلو
اليمن اليوم- هبة إدريس تُشير إلى تصميم يدوي لفساتين الزفاف

GMT 04:39 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

ألماني يستغل مواد معاد تدويرها لبناء مسكنه
اليمن اليوم- ألماني يستغل مواد معاد تدويرها لبناء مسكنه

GMT 03:18 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

"غوتشي" تواجه هجومًا قويًا في أسبوع موضة ميلانو
اليمن اليوم- "غوتشي" تواجه هجومًا قويًا في أسبوع موضة ميلانو

GMT 08:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شادية بحالة حرجة

GMT 02:27 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 10:06 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

دينا تستفز جمهورها بطوفان " وفاء"

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 02:21 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 09:50 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 06:17 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 07:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 11:00 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 07:15 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 06:23 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 06:17 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:03 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

معًا لدعم الشغل اليدوي

GMT 10:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:14 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

دور التمويل العقاري ومشاكله

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 08:11 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

الأبنوس

GMT 07:12 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 11:33 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 11:04 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

"القسوة" و"التساهل" في نظام المدارس الخاصة

GMT 06:48 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 06:22 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل

GMT 22:50 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 16:29 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen