أكد لـ"العربي الجديد" أن الحكومة ستلجأ إلى الصكوك الإسلامية

د. المرسى حجازي يوضح أن "الصكوك" أداة تمويلية جاذبة للإستثمار

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- د. المرسى حجازي يوضح أن "الصكوك" أداة تمويلية جاذبة للإستثمار

وزير المال الأسبق, د. المرسى حجازي
القاهرة – منى عبدالناصر

رحب, وزير المال الأسبق, د. المرسى حجازي بحديث الحكومة عن عودة قانون الصكوك مرة أخرى بعد تعديله, مؤكداً, على أن آلية تمويلية هامة يحتاجها الاقتصاد المصري في الوقت الحالي.

وعاودت الحكومة المصرية الحديث عن الحاجة إلى الصكوك الإسلامية مرة أخرى كأداة تمويلية جاذبة للاستثمار خاصة الاستثمار العربي والخليجي، حيث قامت بصياغة قانون جديد للصكوك بديل عن القانون الذى تم طرحه إبان فترة تولى جماعة الإخوان المسلمين الحكم عام (2012).

وصرح وزير المال, هاني قدري, في وقت سابق أنه تم مراجعة القانون الجديد من قبل البنك الاسلامي , للتأكد من سلامة مواده، ومن المقرر عرضه على مجلس النواب خلال دورته الحالية.

وأكد حجازي في تصريح خاص إلى "مصر اليوم" الذى تولى منصب الوزارة مدة (4) أشهر فقط, وقت تولى جماعة الإخوان مقاليد الحكم, على أنه لا يوجد مبرر يوضح رفض الصكوك, مشيراً إلى أنها أداة تمويلية مثلها مثل أي أداة أخرى.

 وأشار إلى أن أهم ما في الأمر هو عدم جعل الأصول المملوكة إلى الحكومة ملكية عامة "مجالا للرهن"، وهو ما أقره الأزهر في وقت سابق عند عرض القانون في المرة الأولى، وأن يقتصر المجال على الأصول المملوكة إلى الدولة ملكية خاصة فقط.

ولفت إلى أن الصكوك أداة إضافية لتوفير موارد استثمارية، وليست بديلة عن القروض، بشرط توفير البيئة الملائمة للاستثمار، وقال: "مصر ستحتاج الصكوك عاجلا أم آجلا، فهي مصدر إضافي وهام للدخل".

والجدير بالذكر أن الصكوك الإسلامية طبقا لما كان مقترحا في القانون المصري "الذى لم يفعل"  فهي تمثل حصصًا شائعة في ملكية أعيان أو منافع أو خدمات، أو في ملكية موجودات مشروع استثماري معين، أو رأسمال مرابحة، وفقًا لما تحدده نشرة الإصدار، وتكون قابلة للتداول لحين استحقاقها وفقا لشروط نشرة الإصدار.

وتم الترويج للصكوك الإسلامية على أنها المنقذ للاقتصاد المصري، وقت تولى جماعة الإخوان، حيث كانت تصريحات مسئولي الحكومة وقتها أنها ستحقق استثمارات بقيمة تقترب من (20) مليار دولار سنويا تضخ في شرايين الاقتصاد المصري، وكان القانون المقترح مثارا للجدل والصراعات نتيجة وجود نص يسمح برهن الأصول المملوكة للدولة ملكية عامة، وهو ما اعترض عليه الأزهر وتم تعديله في المادة الثالثة من القانون لتقتصر على الأصول المملوكة للدولة ملكية خاصة فقط لتكون محل إصدار الصكوك.

وحول رأيه, في اتجاه الحكومة الحالية, لسد عجز الموازنة العامة من خلال القروض الخارجية، والذى يؤثر بدوره سلبا على الدين العام، قال حجازي: "أنا لست في داخل المطبخ الآن وبالتالى يصعب عليّ الحكم حول أسباب هذا الاتجاه"، مضيفا: "قد لا يكون هناك بدائل للاقتراض في الوقت الحالي".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليمن اليوم- د المرسى حجازي يوضح أن الصكوك أداة تمويلية جاذبة للإستثمار اليمن اليوم- د المرسى حجازي يوضح أن الصكوك أداة تمويلية جاذبة للإستثمار



اليمن اليوم-

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تظهر ساقيها في ثوب ذهبي قصير

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…

GMT 03:46 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

ضحى طاطبي تكشف أن تصميماتها تتميز بالبساطة
اليمن اليوم- ضحى طاطبي تكشف أن تصميماتها تتميز بالبساطة
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen