كشف لـ" اليمن اليوم " عن الوضع الراهن في صنعاء

مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي

مصطفى نصر
صنعاء ـ خالد عبدالواحد

كشف رئيس مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي مصطفى نصر، أن الاقتصاد اليمني تعرض لانهيار شديد جراء الحرب التي تشهدها اليمن، والتي بدأت مع اقتحام جماعة الحوثي بالسلاح في العاصمة صنعاء، وحصار الحكومة والرئيس وما تلاه من تدخل للتحالف العربي مطلع العام ٢٠١٥م، مؤكدًا أن خسائر اليمن جراء الحرب قد تتجاوز 100 ملياردولار، وأن تكلفة الحرب لن يتحمل تبعاتها سواء اليمنيين. 

وأوضح مصطفى نصر في حوار مع "اليمن اليوم"، أن الانهيارالاقتصادي الذي تشهده اليمن، ستنسحب تبعاته لعقود مقبلة، في حال توقفت الحرب وبدأ الأعمار، مؤكدًا أن الاقتصاد يرتبط بالوضع الأمني والسياسي، وأنه ما لم تتوقف الحرب فلا يمكن الحديث عن التعافي الاقتصادي وسيزاد الوضع الاقتصادي تدهورًا. 

وأوضح أن هناك تحسن نسبي في بعض المحافظات المحررة مثل مأرب وحضرموت وعدن، ولكنه تحسن مؤقت ولايمكن الاعتماد عليه، لعدم وجود خطة لدى الحكومة واستراتيجية واضحة لاستئناف النشاط الاقتصادي .

(حكومة شرعية بلا موازنة)

وأكد مصطفى أن الحكومة الشرعية لايوجد لديها خطة لاستئناف النشاط الاقتصادي، بدليل أنه لم يتم حتى الآن إقرار موازنة عامة للدولة ولا يوجد برنامج حكومي، إذ أن كل المؤشرات تدل على أننا مازلنا نعيش في اقتصاد الحرب، ولا توجد خطوات جادة لاستئناف النشاط الاقتصادي في المناطق المحررة، وأهمها الاستقرار الأمني، وتفعيل القضاء والمؤسسات المعنية بتقديم الخدمات للناس.

أما في المناطق التي تسيطر عليها جماعة "الحوثي"، فتشهد حالة من انعدام السيولة وكل يوم يزداد التضيق على حرية النشاط التجاري، بالإضافة إلى عدم القدرة على دفع المرتبات وبالتالي الدخول في حالة انهيار شامل بالاستمرار، على السحب على المكشوف وزيادة الدين المحلي وعدم تعويض البنوك على هذا الأمر. 

وعن المخاطر التي تنتظر الاقتصاد اليمني قال "في حال لم يتم تدارك الأمر فإن ثمة مخاطر تتعلق بانهيار شامل للمنظومة المصرفية، جراء عدم  تفعيل البنك المركزي، بالإضافة إلى ارتفاع حجم الدين الداخلي للبنك المركزي، التي تصل إلى 5 ترليون ريال يمني، وعدم وجود فرص عمل، وتدهور المجالات الاقتصادية الأخرى. 

(مؤشرات ايجابية) 

وعن المؤشرات الإيجابية للاقتصاد اليمني، قال مصطفى نصر "أنا عادة تصدير النفط من حقل المسيلة في حضرموت، يعدّ مؤشرًا إيجابيًا مكن الحكومة دفع جزء من نفقاتها التشغيلية بالإضافة إلى العملة المحلية، التي تم طباعتها في الخارج، وعبر عن أسفه لعدم اسئناف تصدير النفط والغاز من مأرب وشبوة، رغم أن هذه المحافظات تقع تحت سيطرة الحكومة الشرعية.

وأشار إلى ما يشكله النفط من أهمية للاقتصاد اليمني، حيث يشكل 70% من إيرادات الموازنة العامة للدولة في اليمن، وأيضًا الإشكالات المرتبطة بهذا الجانب على الصعيد السياسي والأمني في مناطق الإنتاج النفطي.

وردًا على سؤال عن إمكانية استئناف الاقتصاد اليمني، لنشاطه أجاب بإمكانية ذلك في حال توقفت الحرب، وتوصلت جميع الأطراف إلى حل سياسي، لأن استمرار الحرب سيزيد من تدهور الوضع الاقتصادي في البلاد، ويدفع المواطن اليمني البسيط كلفة هذه الحرب.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليمن اليوم- مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي اليمن اليوم- مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي



GMT 00:54 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

طاهر العقلة يؤكد اعتقال أكبر مهرب مشتقات بالضالع

GMT 00:47 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

علي رضا قريشي يبيّن أنّ اليمن باتت على حافة المجاعة

GMT 00:24 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

الصدر يكشف عن مباحثات لمواجهة استفتاء كردستان

GMT 02:10 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سعدي بيرة يعلن عن إجراء الحوار مع جميع الأطراف

GMT 00:29 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

شيه شياويان يأمل في عودة السلام إلى سورية
اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليمن اليوم- مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي اليمن اليوم- مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي



وضعت مكياجًا ناعمًا كشف عن ملامحها المذهلة

كيت هدسون تظهر في فستان مطبوع بالأشكال الهندسية

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت الممثلة الأميركية كيت هدسون، في إطلالة مميزة وأنيقة في عشاء بومبل بيز في مدينة نيويورك  ليلة الخميس، بعد مرور عدة أشهر على حلاقة شعرها التي فرضها عليها أحد أدوارها بفيلمها الجديد "Sister". وجذبت الممثلة المرشحة لجائزة الأوسكار، أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها حيث ارتدت فستانا طويلا غير مكشوف ومطبوع بالأشكال الهندسية يمتزج بمجموعة من الألوان كالأحمر والأخضر والبرتقالي والأزرق والذهبي، مع مكياج ناعم كشف عن ملامحها المذهلة مع ظلال العيون الداكنة والظل المعدني، وأحمر الشفاه اللامع، وأضافت النجمة ذات الـ38 عاما، زوجا من الأقراط الذهبية، وخاتم كبير، وظهرت حاملة وردة في يدها مع حقيبة مربعة، وزوج من الأحذية السوداء ذو كعب عال. وانضمت هدسون إلى مجموعة من النساء المشاركات بالحدث منهن كارلي كلوس وفيرجي وبريانكا شوبرا وراشيل زوي، و ظهرت عارضة الأزياء كارلي كلوس (25 عاما)، مرتدية بدلة سوداء مخططة من سروال وسترة بلا أكمام، مع حزام

GMT 04:41 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل موضة لا تنتهي كل شتاء للرجل الأنيق
اليمن اليوم- المعطف الطويل موضة لا تنتهي كل شتاء للرجل الأنيق

GMT 03:18 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تصميم برج فاخر وسط ميامي بـ391 وحدة ذات إطلالات مائية
اليمن اليوم- تصميم برج فاخر وسط ميامي بـ391 وحدة ذات إطلالات مائية

GMT 02:44 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أجمل تعاون بين شركات الديكور
اليمن اليوم- "Bert & May" و "Sofa.com" ​أجمل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:52 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

راجح عمر يروي قصة نجاحه منذ وصوله إلى مطار هيثرو
اليمن اليوم- راجح عمر يروي قصة نجاحه منذ وصوله إلى مطار هيثرو

GMT 04:56 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُوضّح أنّ تشكيلته الجديدة تُلبِّي كل ما هو عصري
اليمن اليوم- عقل فقيه يُوضّح أنّ تشكيلته الجديدة تُلبِّي كل ما هو عصري

GMT 11:43 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة "بايكال" تشهد انخفاضًا كبيرًا في الأرصدة السمكية
اليمن اليوم- جزيرة "بايكال" تشهد انخفاضًا كبيرًا في الأرصدة السمكية

GMT 03:46 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تعلن أن مثلها الأعلى سعاد حسني

GMT 00:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يعلن "التوبة" عن الزواج بسبب طبيعة المرأة

GMT 04:36 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مريضة سرطان تحاربه بـ"رفع الأثقال" ويتم شفاؤها تمامًا

GMT 08:13 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار حديثة لتنسيق ملابس العمل هذا الشتاء وستمنحك دفئًا

GMT 05:19 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أزياء الكلاب الأنيقة تنافس البشر لتوفير أعلى درجات الرفاهية

GMT 02:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يهددان بقاء قردة بورنيو

GMT 04:17 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

منازل مصنوعة من الكرتون توفر مميزات لا تًحصى لعشاق الديكور

GMT 08:53 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل يتصدى لقطع الأشجار ويسمح بنمو النباتات من خلال الطوابق

GMT 07:40 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مستخرج من حليب الأم يحدث ثورة في علاجات المناعة

GMT 05:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان قد يشاهد الأطباء وهم ينقذون حياته من الوفاة

GMT 05:21 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

10 طرق تاريخية استعملت في الحج عبر أوروبا قديمًا

GMT 02:48 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

اسكتشف معالم إيطاليا الفريدة من فندق "غراند كونتيننتال"

GMT 21:15 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

سامسونج تبدأ تطوير هاتف “جلاكسي نوت 9” القادم

GMT 08:46 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تدرس التغييرات الاجتماعية في بلاد عملها
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen