كشف لـ" اليمن اليوم " عن الوضع الراهن في صنعاء

مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي

مصطفى نصر
صنعاء ـ خالد عبدالواحد

كشف رئيس مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي مصطفى نصر، أن الاقتصاد اليمني تعرض لانهيار شديد جراء الحرب التي تشهدها اليمن، والتي بدأت مع اقتحام جماعة الحوثي بالسلاح في العاصمة صنعاء، وحصار الحكومة والرئيس وما تلاه من تدخل للتحالف العربي مطلع العام ٢٠١٥م، مؤكدًا أن خسائر اليمن جراء الحرب قد تتجاوز 100 ملياردولار، وأن تكلفة الحرب لن يتحمل تبعاتها سواء اليمنيين. 

وأوضح مصطفى نصر في حوار مع "اليمن اليوم"، أن الانهيارالاقتصادي الذي تشهده اليمن، ستنسحب تبعاته لعقود مقبلة، في حال توقفت الحرب وبدأ الأعمار، مؤكدًا أن الاقتصاد يرتبط بالوضع الأمني والسياسي، وأنه ما لم تتوقف الحرب فلا يمكن الحديث عن التعافي الاقتصادي وسيزاد الوضع الاقتصادي تدهورًا. 

وأوضح أن هناك تحسن نسبي في بعض المحافظات المحررة مثل مأرب وحضرموت وعدن، ولكنه تحسن مؤقت ولايمكن الاعتماد عليه، لعدم وجود خطة لدى الحكومة واستراتيجية واضحة لاستئناف النشاط الاقتصادي .

(حكومة شرعية بلا موازنة)

وأكد مصطفى أن الحكومة الشرعية لايوجد لديها خطة لاستئناف النشاط الاقتصادي، بدليل أنه لم يتم حتى الآن إقرار موازنة عامة للدولة ولا يوجد برنامج حكومي، إذ أن كل المؤشرات تدل على أننا مازلنا نعيش في اقتصاد الحرب، ولا توجد خطوات جادة لاستئناف النشاط الاقتصادي في المناطق المحررة، وأهمها الاستقرار الأمني، وتفعيل القضاء والمؤسسات المعنية بتقديم الخدمات للناس.

أما في المناطق التي تسيطر عليها جماعة "الحوثي"، فتشهد حالة من انعدام السيولة وكل يوم يزداد التضيق على حرية النشاط التجاري، بالإضافة إلى عدم القدرة على دفع المرتبات وبالتالي الدخول في حالة انهيار شامل بالاستمرار، على السحب على المكشوف وزيادة الدين المحلي وعدم تعويض البنوك على هذا الأمر. 

وعن المخاطر التي تنتظر الاقتصاد اليمني قال "في حال لم يتم تدارك الأمر فإن ثمة مخاطر تتعلق بانهيار شامل للمنظومة المصرفية، جراء عدم  تفعيل البنك المركزي، بالإضافة إلى ارتفاع حجم الدين الداخلي للبنك المركزي، التي تصل إلى 5 ترليون ريال يمني، وعدم وجود فرص عمل، وتدهور المجالات الاقتصادية الأخرى. 

(مؤشرات ايجابية) 

وعن المؤشرات الإيجابية للاقتصاد اليمني، قال مصطفى نصر "أنا عادة تصدير النفط من حقل المسيلة في حضرموت، يعدّ مؤشرًا إيجابيًا مكن الحكومة دفع جزء من نفقاتها التشغيلية بالإضافة إلى العملة المحلية، التي تم طباعتها في الخارج، وعبر عن أسفه لعدم اسئناف تصدير النفط والغاز من مأرب وشبوة، رغم أن هذه المحافظات تقع تحت سيطرة الحكومة الشرعية.

وأشار إلى ما يشكله النفط من أهمية للاقتصاد اليمني، حيث يشكل 70% من إيرادات الموازنة العامة للدولة في اليمن، وأيضًا الإشكالات المرتبطة بهذا الجانب على الصعيد السياسي والأمني في مناطق الإنتاج النفطي.

وردًا على سؤال عن إمكانية استئناف الاقتصاد اليمني، لنشاطه أجاب بإمكانية ذلك في حال توقفت الحرب، وتوصلت جميع الأطراف إلى حل سياسي، لأن استمرار الحرب سيزيد من تدهور الوضع الاقتصادي في البلاد، ويدفع المواطن اليمني البسيط كلفة هذه الحرب.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي



GMT 03:25 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

العرابي يكشف تأثير الإجراءات الروسية على الاقتصاد

GMT 13:03 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

محلل سياسي يرى أن الحكومة سبب تأخر الحسم العسكري

GMT 03:09 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

الهنائي يعلن أنّ الوضع في صنعاء اليمنية يلفه السواد

GMT 09:58 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

الشرفي يقرأ المشهد اليمني بعد اشتباكات الحوثي وصالح

GMT 00:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحود يؤكّد أن الحكومة فقدت النفوذ العسكري

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد سعد الدين يرفض دخول الحشد الشعبي إلى كركوك

GMT 01:45 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الهاشمي يؤكّد أن العراق سيواجه الصعوبات بعد "داعش"

GMT 00:33 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد الطيبي يبيّن أنّ فلسطين أكبر من فصائلها وأحزابها
اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي مصطفى نصر يوضح أسباب تدهور الوضع الاقتصادي



كشفت أنها خضعت لتدريبات فنون الدفاع عن النفس

لوبيتا نيونغو تزين غلاف مجلة "فوغ" بممارسة "اليوغا"

واشنطن ـ رولا عيسى
خضعت الممثلة الكينية الحائزة على جائزة "الأوسكار"، لوبيتا نيونغو، لجلسة تصوير خاصة لصالح مجلة "فوغ" الشهيرة والتي من المقرر عرضها على غلاف العدد الجديد الصادر في يناير/تشرين الثاني. وأشارت الممثلة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى كيفية حصولها على شكل خاص لجسمها وذلك في معرض حديثها عن فيلمها المقبل "Black Panther"، وكشفت نيونغو، التي تظهر في صور الغلاف وهي تمارس "اليوغا"، أنها خضعت لتدريب مختلط في فنون الدفاع عن النفس، وقضت ما يصل إلى أربع ساعات يوميا لمدة ستة أسابيع في معسكر مع زملائها. وتلعب الممثلة الكينية المكسيكية، في الفيلم المقبل، دور ناكيا، وهي حارس شخصي، وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول شخصية "تشالا" والذي يحاول الدفاع عن مملكته والتي تسمي "واكندا"، من مجموعة من الأعداء داخل وخارج البلاد، والفيلم من بطولة شادويك بوسمان، لوبيتا نيونجو، مايكل بي جوردن، مارتن فريمان، فوريست ويتكر، القصة مستوحاة من

GMT 06:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الفساتين المطرزة أيقونة موسم الحفلات لعام 2018
اليمن اليوم- الفساتين المطرزة أيقونة موسم الحفلات لعام 2018

GMT 05:59 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تاون هول تتحول إلى سوق لشراء هدايا أعياد الميلاد
اليمن اليوم- تاون هول تتحول إلى سوق لشراء هدايا أعياد الميلاد

GMT 05:10 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أعمال فريدا فجيلمان تبهر كبار زوار صالة "نيت جيتس"
اليمن اليوم- أعمال فريدا فجيلمان تبهر كبار زوار صالة "نيت جيتس"

GMT 01:03 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس الأميركي يتفاخر بإنجازته الاقتصادية في كل فرصة
اليمن اليوم- الرئيس الأميركي يتفاخر بإنجازته الاقتصادية في كل فرصة

GMT 00:32 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هنا موسى تبدي رغبتها في العمل داخل التليفزيون المصري
اليمن اليوم- هنا موسى تبدي رغبتها في العمل داخل التليفزيون المصري

GMT 11:04 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أهم القرى المميزة الموجودة في تايلاند
اليمن اليوم- أهم القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 03:34 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيدات أردنيات يستخدمن جلود الماعز لإنتاج الصناديق والسجاد
اليمن اليوم- سيدات أردنيات يستخدمن جلود الماعز لإنتاج الصناديق والسجاد

GMT 05:38 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

المخلافي يؤكد أن مقتل صالح يغير المشهد السياسي في اليمن
اليمن اليوم- المخلافي يؤكد أن مقتل صالح يغير المشهد السياسي في اليمن

GMT 08:00 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دفن علي صالح في سرية شديدة على ضوء المصباح في غياب أهم أقاربه

GMT 02:27 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 08:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شادية بحالة حرجة

GMT 10:06 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

دينا تستفز جمهورها بطوفان " وفاء"

GMT 07:15 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 07:03 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

معًا لدعم الشغل اليدوي

GMT 07:15 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 09:50 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 02:21 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 07:57 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الراحل محمد راضي المحب لمصر

GMT 07:58 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

زوزو نبيل التي لا يعرفها أحد

GMT 08:04 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

الجمهور يريدُ ذلك

GMT 07:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 06:17 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 10:16 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

وفاء عامر .. أسطورة الطوفان

GMT 06:21 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

محمد رمضان وحالة التخبط

GMT 11:00 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 10:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 06:23 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 07:12 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 06:22 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen