رئيس الوزراء البحريني يؤكد الملك عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- رئيس الوزراء البحريني يؤكد الملك عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن

اجتماع عدد من المسؤلين
المنامة - اليمن اليوم

لدى استقبال  لعدد من المسؤولين بالمملكة، أكد الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر أن ما يحدث في بعض دول المنطقة من فوضى وعدم استقرار سياسي يؤكد أن الديمقراطية التي لا تكون ضمانة للأمن والاستقرار لن تحقق غاياتها وأهدافها، فالتجربة أثبتت أن الأمن والاستقرار هو المطلب الأساسي للشعوب فحتى تلك التي كانت تنشد الديمقراطية صار أقصى طموحها اليوم أن تأمن على نفسها وأن تعيش في أجواء مطمئنة بعد أن تجرعت ويلات الفوضى والانفلات الأمني على أيدي المتسترين خلف الديمقراطية، لافتا  إلى أن بعض السياسيات قد كرست للأسف مفاهيم لا محل لها على أرض الواقع وكان الهدف من ورائها نشر الفوضى التي توقف عجلة التقدم والتنمية في بعض الدول.
وكان رئيس الوزراء قد استقبل بقصر القضيبية صباح اليوم عددا من المسؤولين في المملكة ورجال الأعمال والصحافة.

وخلال اللقاء أكد رئيس الوزراء أن حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن وازدهار شعبه، ويجب على الجميع من مؤسسات دستورية وشعبية التلاقي حول هدف أسمى في الحفاظ على ما تحقق من إنجازات ديمقراطية وسياسية واقتصادية حازت على إعجاب العالم والعمل على تنمية المنجز الوطني وتطويره.

وقال  "بعون الله فان البحرين سائرة في طريق التقدم وبحكمة جلالة الملك المفدى نحن على ثقة بأننا مقبلون على ما أهو أفضل لهذا الوطن وشعبه وبعزم الحكومة وتماسك الشعب سنصل الى طموحنا ومقاصدنا في تحقيق ما يطمح اليه هذا الشعب خدميا ومعيشيا وذلك من خلال جهود حكومية متواصلة لجعل ثروة بلادنا وموارده مسخرة لتوفير أفضل الخدمات الصحية والعلاجية والتعليمية والاسكانية والاجتماعية لأبناء هذا الوطن".

ودعا رئيس الوزراء إلى ضرورة التمسك بالوحدة الوطنية والتماسك المجتمعي في مواجهة أفكار التطرف التي تحولت لأدوات لتخريب مقدرات الوطن، مجددا سموه التأكيد أن شعب البحرين سوف يظل عصيا على كل من يحاول أن يزرع الفرقة والانقسام بين أبنائه.

وأكد  أن ما نراه من إرهاب في أنحاء متفرقة من العالم يؤكد ضرورة أن تتحد الجهود من أجل القضاء على هذه الآفة، داعيا سموه إلى تقوية الدعائم الراسخة للتعاون الخليجي بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أمنيا واقتصاديا واجتماعيا، وفي كل ما يدعم ويقوي وحدتها ويعزز من قدراتها وإمكاناتها في مواجهة الأخطار المحدقة بالمنطقة.

وشدد  على ضرورة الاستعداد الدائم لمواكبة التغيرات والتطورات المتسارعة على كافة الأصعدة، وما تفرضه من تحديات أمنية واقتصادية، مؤكدا سموه أن الهاجس الأول لحكومة البحرين هو الحفاظ على أمن البحرين واستمرار وتيرة البناء لخدمة المواطن.

بعدها أشاد  رئيس الوزراء بدور الصحافة الوطنية واسهاماتها في الشأن الوطني، منوها سموه بإسهامات الكتاب الخليجيين في الصحافة البحرينية والذي يعكس حجم الترابط بين شعوب دول المجلس ومشاعر المحبة التي تكنها لمملكة البحرين. وحث سموه رجال الصحافة والاعلام على أن تظل أقلامهم سلاحا في مواجهة الارهاب والتطرف، مشيدا سموه بما يطرحونه من أفكار في كتاباتهم ومقالاتهم تعكس مدى حرصهم على مصلحة الوطن واستقراره. وتطرق سموه مع الحضور إلى الشأن الاقتصادي، حيث أكد سموه على أن أهمية أن يكون البيت الجامع للقرار التجاري متوحدا وأن تلتقي جهود المسؤولين عن هذا القرار على مزيدا من التماسك والتلاقي على هدف واحد يخدم اقتصادنا
ويعود بالنفع على الشارع التجاري.

بعدها استعرض  مع الحضور جملة من القضايا المتصلة بالشأن الإقليمي والدولي، حيث أكد سموه أن مواقف مملكة البحرين متزنة مع جميع دول العالم، ويدها ممدودة بالتعاون إلى كل من يبادلها الحرص والسعي نحو تحقيق المصالح المشتركة، لافتا سموه إلى أن مملكة البحرين ترفض كل فكر هدام يقوض الأمن
ويهدد استقرار الدول وهي في هذا السبيل تعمل يدا بيد مع المجتمع الدولي.

وحيا في هذا الصدد الدور الذي تضطلع به المملكة العربية السعودية الشقيقة وجهودها في لم الشمل العربي والإسلامي حتى استعاد الموقف العربي اليوم تأثيره وقوته في السياسة العالمية.

وأكد رئيس الوزراء بأن كل دولة من دول مجلس التعاون سندا للأخرى، لافتا سموه إلى أن مواقف دول المجلس الداعمة لبعضها البعض تستند على إرث تاريخي من الأخوة والترابط الذي يجمع دول وشعوب دول الخليج العربية.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الوزراء البحريني يؤكد الملك عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن رئيس الوزراء البحريني يؤكد الملك عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الوزراء البحريني يؤكد الملك عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن رئيس الوزراء البحريني يؤكد الملك عمل الكثير من أجل رقي هذا الوطن



تألقت بسترة سوداء وتنورة في أسبوع ميلانو

كايا جيربر تجذب الأنظار عن جيجي حديد ولارا ستون

ميلانو _ ريتا مهنا
حل ثلاثة أجيال من مبدعي عرض الأزياء على المنصة نفسها يعرضون لـ ماكس مارا , فتجد النجمة الصاعدة "كايا جيربر"، والنموذج المثالي "جيجي حديد"، والمخضرمة "لارا ستون" ضمن أسبوع الموضة في ميلانو. وتجد "كايا" ذات 16 عاماً, -ابنة عارضة الأزياء سيندي كروفورد- طريقها على الرغم من سنواتها القليلة، فهي تدخل بجرأة على المنصة في زيها الأسود الحالك، في حين تجد "جيجي" ذات 22 عاماً ، بسحرها وهي ترتدي القماش الحيواني الشرس, وفي أعقابهن تجد "لارا" ذات 34 عاماً تتبختر في ثقة. وقد أذهلت "كايا" ملكة المنصة, الجميع وهى في سن المراهقة في مظهرين متشابهين، عندما ارتدت بلوزة بأكمام طويلة، والآخر كان فيه تغييرا بسيطا عن الأول من الأعلى. وكانت عاصفة على المدرج بارتدائها السترة السوداء و البلوزة التي كانت مدسوسة في تنورة عالية الخصر، وأضافت "كايا" لها بضع سنتيمترات عندما ارتدت زوج من الكعوب السوداء الشاهقة الإرتفاع، والتي

GMT 03:18 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

"غوتشي" تواجه هجومًا قويًا في أسبوع موضة ميلانو
اليمن اليوم- "غوتشي" تواجه هجومًا قويًا في أسبوع موضة ميلانو

GMT 08:05 2018 الخميس ,22 شباط / فبراير

دراسة تعلن أن الشيخوخة تصيب العقل بعد سن الـ 25
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen