آخر تحديث GMT 05:11:31
اليمن اليوم-

ديل بوسكي غاضب من المستوى وأمله في الغائبين

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- ديل بوسكي غاضب من المستوى وأمله في الغائبين

فيسنتي ديل بوسكي
مدريد - العربي الجديد

أرجع المدير الفني لمنتخب إسبانيا لكرة القدم، فيسنتي ديل بوسكي، ندرة أهداف المنتخب خلال مباراتيه الوديتين لغياب العمق الهجومي للاعبي الأجنحة، وذلك بعد تعادل الماتادور (1-1) يوم الخميس الماضي أمام إيطاليا، ثم التعادل سلبيا اليوم أمام رومانيا.

وتأتي هاتان المواجهتان في إطار استعدادات الإسبان لخوض غمار نهائيات الأمم الأوروبية (يورو 2016) التي تستضيفها فرنسا الصيف المقبل في الفترة ما بين 10 يونيو/حزيران وحتى 10 يوليو/تموز.

وقال ديل بوسكي خلال المؤتمر الصحافي عقب اللقاء: "لا نشعر بالراحة الكاملة بعد نتيجة المباراتين، أدينا بشكل جيد في بعض الأوقات ولكننا افتقدنا للعمق الهجومي، لاسيما في الأطراف".

وشدد على أنه لا يلقي باللوم في هذا الأمر على مهاجميه فحسب ولكن "على كل اللاعبين في جميع الخطوط".

وأبدى ديل بوسكي قناعته بتحسن المردود الفني لـ"لاروخا" بعد انضمام ثنائي برشلونة سرجيو بوسكيتس وأندريس إنييستا، ولكنه أعرب عن أمنيته في ذات الوقت بتحسنه مع نفس اللاعبين الذين تم استدعائهم لهاتين المواجهتين.

وعن حراسة المرمى، أوضح المدرب بأنه اختار عدم الدفع بسرخيو ريكو، لأنه كان يبحث عن الفوز من خلال التغييرات التي أجراها خلال اللقاء.

ولم يحقق المنتخب الإسباني، الذي سيدافع عن لقبه القاري في كأس الأمم الأوروبية بفرنسا، تعادلين متتاليين منذ نحو 12 عاما.

ففي الثالث من سبتمبر/أيلول 2004، تعادل مع إسكتلندا بهدف لمثله في مباراة ودية أقيمت في مدينة فالنسيا، قبل أن يحقق نفس النتيجة أمام البوسنة في التصفيات المؤهلة لمونديال ألمانيا 2006.

يشار إلى أن القرعة قد أوقعت الماتادور الإسباني في المجموعة الرابعة إلى جانب كل من تركيا وجمهورية التشيك وكرواتيا.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ديل بوسكي غاضب من المستوى وأمله في الغائبين ديل بوسكي غاضب من المستوى وأمله في الغائبين



تليق بها وتضفي إليها الجمال والرشاقة وتعزز من أنوثتها الطاغية

جينيفر لوبيز تختتم أسبوع موضة ميلان بفستانٍ ارتدته عام 2000

ميلان-اليمن اليوم

GMT 00:54 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen