آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية
القاهرة - اليمن اليوم

قد لا يكون الدافع للرضاعة الطبيعية وحده كافيا للنجاح فيه، فقد تحارب الام وتجاهد من اجل ان ترضع مولودها ارضاعا طبيعيا حتى يستفيد بثمار الرضاعة الطبيعية من ناحية، ولتستفيد هي ايضا منها. ولكن في كثير من الاحيان قد توجد بعض العقبات التي تحول دون تحقيق ما تريده، مثل البدانة.

دراسة
بينت دراسة استرالية جديدة ان بدانة الام اثناء الحمل وبعد الولادة قد تحرم مولودها الرضاعة الطبيعية، وذلك بسبب، عدم ارتياحهن ارتياحهن لفكرة الرضاعة الطبيعية في وجود أشخاص آخرين.

الارضاع امام الآخرين
وكان من بين اهم نتائج هذه الدراسة ان البدينات كن أكثر عرضة للشعور بعدم الارتياح للقيام بالرضاعة الطبيعية امام اشخاص آخرى، مهما كانت درجة قرباتهم لهن، وهذه هي الفئة من النساء اللواتي امتنعن عن الرضاعة الطبيعية اكثر من النساء اللواتي لا يمانعن ابدا من ارضاع اطفالهن امام الآخرين.

الثقة
افادت روث نيوبي من جامعة كوينزلاند في برزبين، إحدى المشاركات في الدراسة "ان الامر يختلف من امراة لاخرى وفقا للثقة وعدم الارتياح.

توصية
ويوصي اطباء الأطفال الامهات اللاتي يتعرض لمثل هذه المشاكل التي لا ارادة لهن فيها، كعدم الثقة وعدم الشعور بالارتياج جراء ارضاع الاطفال امام الآخرين، بضرورة الاهتمام بالمواظبة على الرضاعة الطبيعية خلال الستة أشهر الاولى، حتى يستفيد الطفل منها خلال هذه الفترة، حيث يكتسب الطفل مناعة ضد امراض معينة مثل امراض الأذن والتنفس أو الوفاة المفاجئة والحساسية والسمنة والسكري، فضلا عن الفائدة التي تعم على الام كلما اطالت في فترة الرضاعة الطبيعية.

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية



GMT 00:46 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

كيف تساعدي طفلكِ في أداء فروضه المدرسية

GMT 00:14 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

اكتشفي لغة الأطفال الرضع

GMT 12:26 2016 الخميس ,21 تموز / يوليو

لتطويل وتغذية شعر ابنتك التزمي بذلك

GMT 00:55 2016 الثلاثاء ,19 تموز / يوليو

لتطويل وتغذية شعر ابنتك التزمي بذلك

جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen