آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

يتم توثيق النتائج في فيلم بعننوان"ما الذي يفكر فيه حقاً المسلمون البريطانيون "

إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته ICM يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته ICM يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير

80 % من المسلمين الذين شملهم استطلاع للرأي أعربوا فيه عن سعادتهم كونهم بريطانيين
لندن - سليم كرم

يختلف المسلمون البريطانيون عن غيرهم في المملكة المتحدة على مجموعة من القضايا الرئيسية مثل الجنس وحرية التعبير وتعدد الزوجات وفقاً لبحث جديد. وقد كشف إستطلاع جديد للرأي قامت به ICM عن أن ما يزيد على نصف عدد المسلمين في بريطانيا يختلفون على موضوع المثلية الجنسية كونها مقننة في بريطانيا، في حين يدعم الربع منهم أحكام الشريعة الإسلامية التي أدخلت إلى أجزاء من البلاد بدلاً من القانون البريطاني.إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير
 
ومن المقرر أن يتم توثيق النتائج كاملة في فيلم يعرض على "القناة الرابعة" ويقدمه الرئيس السابق للجنة المساواة وحقوق الإنسان تريفور فيليبس يوم الأربعاء بعنوان " ما الذي يفكر فيه حقاً البريطانيون المسلمون "، وسوف يجري البرنامج تقصياً حول الإنقسام الدائر ما بين البريطانيين الذين يعتنقون الديانة الإسلامية وبقية السكان.إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير
 
ومن بين النتائج المذهلة للبحث كانت إعتبار ثلث من شملهم الإستطلاع بأنه من المقبول للبريطانيين من المسلمين تعدد الزوجات، في حين قال 39 في المائة بأن الزوجات يتعين عليهن دوماً طاعة أزواجهن. كما أكد ما يقرب من نصف الذين شملهم الإستطلاع على أنه من غير المقبول لمثليي أو مثليات الجنس تعليم أطفالهم، مع معارضة الأغلبية لزواج المثليين.إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير
 
 وأوضح رئيس لجنة المساواة وحقوق الإنسان السابق والذي تحدث إلى العديد من الأفراد من جالية المسلمين بشأن وجهة نظرهم خلال الفيلم الوثائقي، بأن إندماج المسلمين سوف يكون بمثابة المهمة الأصعب التي سوف تواجهها بريطانيا. وأضاف في حديثه إلى مجلة "صن داي تايمز" Sunday Times بأنه كان يعتقد تأثر المسلمين بالقواعد المعمول بها، ولكن تبين أنه في حاجة إلى معرفة المزيد، مشيراً إلى أن بريطانيا تريد من مواطنيها التفكير بشأن المسلمين على أنهم مثل ملكة المخبوزات البريطانية ناديا حسين أو العداء الأوليمبي مو فرح.
 إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير
كما كشف إستطلاع الرأي بأن أكثر من 80 في المائة من المسلمين الذين أعربوا عن سعادتهم كونهم بريطانيين ويقيمون في المملكة المتحدة،  يميلون أكثر للبقاء في مجتمعاتهم عندما يتعلق الأمر بالروابط. وقد كشفت الأرقام التي أوردتهاICM  أن ما يزيد عن النصف يختلطون بغير المسلمين يومياً من خلال العمل أو التعليم، ولكن واحداً من بين خمسة لا يدخلون أبداً مجتمعات غير المسلمين.إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير
 
وكان فيليبس الذي ترأس لجنة المساواة وحقوق الإنسان في الفترة من 2006 وحتى عام 2012 قد نشر تقريراً حول الإسلاموفوبيـا Islamophobiaقبل عشرين عاماً والذي قدر عدد المسلمين الذين سوف يقيمون في المملكة المتحدة. ويتخذ في الوقت الحالي ما يقرب من ثلاثة ملايين مسلم بريطانيـا موطناً لهم وقد ولد نصفهم في الخارج، في حين من المتوقع بأن يبلغ عدد المقيمين في بريطانيا بحلول عام 2050 ستة ملايين شخص على الأقل. وكجزء من البحث، فإن ICM قد أجرت مقابلات مع 1,801 شخص بالغ من عينة عشوائية يصنفون أنفسهم على أنهم مسلمون.

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير إستطلاع جديد في بريطانيا أجرته icm يكشف عن تباين الآراء بشأن التعليم وحرية التعبير



جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen