آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

تقدّم جديد للقوات الحكومية على مشارف تدمر

اشتباكات عنيفة مع "داعش" في دير الزور ودرعا تفقد 15 من ابنائها بالقصف المدفعي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- اشتباكات عنيفة مع "داعش" في دير الزور ودرعا تفقد 15 من ابنائها بالقصف المدفعي

الطيران الحربي السوري
دمشق - خليل حسين

قصف الطيران الحربي السوري فجر الاربعاء، تعزيزات لتنظيم "داعش" قادمة من الرقة على طريق السخنة – تدمر، بالتزامن مع تحقيق القوات الحكومية تقدما جديدا في معاركها غربي مدينة تدمر وسيطرتها على جبل "الطار" غربي المدينة بحوال 3 كلم.

وأعلنت مصادر في القوات الحكومية عن غارات مكثفة على أكثر من 10 مواقع لتنظيم "داعش" في ريف حمص الشرقي، وتركز معظمها على مدينتي "القريتين" و"تدمر" ومحيطهما، في محاولة لتعزيز الهجوم البري الذي تشنه بالتعاون مع ميليشيات "حزب الله" اللبناني.

وتحدثت المصادر عن تدمير أرتال آليات وعربات لتنظيم "داعش" محملة بالمقاتلين قرب بلدة السخنة شرقي مدينة تدمر بحوالي 60 كلم كانت متجهة إلى مدينة تدمر لنجدة مقاتلي التنظيم الذين خسروا خلال الأيام القليلة الماضية عشرات النقاط لصالح القوات الحكومية.

وأفاد مصدر موثوق في القوات الحكومية التي تقاتل على الجهة الشمالي الغربي لمدينة تدمر لموقع "العرب اليوم".. أن قوات العقيد سهيل حسن المعروف باسم "النمر" سيطرت فجر اليوم على "جبل الطار" الواقع على بعد 3 كلم غرب قلعة تدمر الأثرية المعروفة باسم قلعة "فخر الدين المعني".

وتعرضت القلعة كغيرها من الآثار التاريخية في مدينة تدمر لأضرار كبيرة جراء الاشتباكات العنيفة والقصف المتبادل بالأسلحة الثقيلة بين القوات الحكومية السورية وتنظيم "داعش".

وفي المحور الجنوبي الغربي لمدينة تدمر تمكنت القوات الحكومية مدعومة بميلشيات "حزب الله" اللبناني من إحداث خرق جديد في الخطوط الدفاعية لتنظيم "داعش" في ما اصبح يعرف باسم "مثلث تدمر" الواقع على بعد نحو 2 كلم عن المدينة حيث سيطرت على أربع نقاط جديدة باتجاه المدينة في خطوة تمهد لدخولها إلى المدينة خلال الساعات المقبلة.

وكانت تراجعت وتيرة الاشتباكات على محاور القتال في سورية صبيحة الأربعاء ومساء الثلاثاء وتركزت على جبهات حلب وحمص وحماه والغوطة , وقتل  شخص جراء قصف الطيران الحربي لمناطق في مدينة عربين في الغوطة الشرقية، فيما تستمر الاشتباكات بوتيرة أخف بين الفصائل الاسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة اخرى.

وقصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة أماكن في محيط منطقة الراشدين بأطراف حلب، فيما قصف الطيران الحربي مناطق في قرى الحسامية وتل رحال والنيربية وأبو مقبرة وأم العمد في ريف حلب الشرقي، ما أدى لإصابة عدة أشخاص بجراح، ومعلومات مؤكدة عن ثلاثة قتلى , كما قصفت القوات الحكومية مناطق في اطراف بلدة سكيك في ريف ادلب الجنوبي، دون انباء عن اصابات.

 واستمرت حتى  فجر الأربعاء الاشتباكات بين الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وتنظيم "الدولة الإسلامية" من طرف آخر على عدة محاور في ريف حلب الشمالي، وسط قصف متبادل من الطرفين على مناطق الاشتباكات، ومعلومات عن تقدم جديد للفصائل في محيط منطقة الطوقلي، بينما قصفت طائرات حربية بعد منتصف ليل امس  مناطق في مدينة الباب وبلدة بزاعة ومحيطهما في ريف حلب الشمالي الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة،   كما قصفت القوات الحكومية  بعد منتصف ليل مس مناطق في بلدات حيان وبيانون وعندان بريف حلب الشمالي، دون انباء عن اصابات، ايضا القى الطيران المروحي عند منتصف ليل امس عدة براميل متفجرة على اماكن في محيط المنطقة الصناعية شمال شرق مدينة حلب، في حين سقطت عدة قذائف بعد منتصف ليل الأربعاء اطلقتها الفصائل الاسلامية على مناطق في حي جمعية الزهراء الخاضع لسيطرة القوات الحكومية ، كما قصفت الفصائل الاسلامية والمقاتلة بعد منتصف ليل امس مناطق في حي الشيخ مقصود الخاضع لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردي في مدينة حلب،ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وسمع دوي انفجار عنيف صباح الأربعاء قرب حاجز لجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في بلدة سحم الجولان، ناجم عن تفجير لواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم "الدولة الاسلامية " لآلية مفخخة في المنطقة، ترافق مع قصف لواء شهداء اليرموك بقذائف الهاون مناطق في اطراف بلدة سحم الجولان، وفتح نيران رشاشاتها الثقيلة على الأماكن ذاتها، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

و دارت بعد منتصف ليل الثلاثاء - الاربعاء اشتباكات بين القوات الحكومية  والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم "الدولة الاسلامية" من جهة اخرى في محيط حي الجبيلة في مدينة دير الزور، ووردت انباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

وتصاعدت  المعارك، بين القوات الحكومية  والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "الدولة الإسلامية" من طرف آخر في ريفي حمص الشرقي والجنوبي الشرقي، وسط تقدم القوات الحكومية  في جبال الهيال وسيطرتها على معظم الجبل، بعد مساندة بقصف مكثف من الطائرات الحربية السورية والروسية، لتصبح القوات الحكومية  بذلك على مشارف مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، ومعلومات مؤكدة عن مزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، ايضا فتحت القوات الحكومية  صباح الأربعاء  نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، دون انباء عن اصابات، بينما قصفت القوات الحكومية  ليل الثلاثاء  مناطق في بلدتي الهبيط والتمانعة في ريف ادلب الجنوبي، دون أنباء عن خسائر بشرية.

وسقطت قذيفة أطلقتها القوات الحكومية  على منطقة جسر الحج بمدينة حلب، ما أدى لمقتل  شخص وإصابة آخر بجراح، بينما استهدف الطيران الحربي بنيران رشاشاته الثقيلة مناطق في طريق الكاستيلو شمال حلب، ترافق مع سقوط قذائف أطلقتها وحدات حماية الشعب الكردي على مناطق في أحياء الهلك وبعيدين وبستان باشا بمدينة حلب، فيما أصيبت طفلة بجراح خطرة جراء إصابتها بطلق ناري في منطقة التلل بمدينة حلب، كذلك سقطت قذائف أطلقتها الفصائل المقاتلة والإسلامية على أماكن في أحياء جمعية الزهراء والشيخ مقصود والمشارقة والإسماعيلية ومنطقتي ضاحية الأسد والقصر البلدي بمدينة حلب، وأنباء عن إصابة عدة أشخاص، في حين دارت اشتباكات بين الفصائل المقاتلة من طرف، وتنظيم "الدولة الإسلامية" من طرف آخر في ريف حلب الشمالي، وسط تقدم للفصائل وسيطرتها على قرية تل بطال شمالي ومزارع الأحمدية، بالإضافة لخسائر بشرية في صفوف الطرفين، وسط استمرار الاشتباكات في محيط منطقة الطوقلي بين الطرفين، بينما قصف القوات الحكومية  مناطق في بلدة بيانون بريف حلب الشمالي، دون أنباء عن إصابات.

و اعتقل مسلحون موالون للقوات الحكومية عدة اشخاص في مناطق سيطرتها في مدينة دير الزور، وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة بحسب نشطاء من المدينة، بينما تجددت الاشتباكات المتقطعة بين القوات الحكومية  والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "الدولة الإسلامية" من طرف آخر في حي الجبيلة بمدينة دير الزور، ترافق مع سقوط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض - أرض على منطقة في حي العرضي بالمدينة، ما أدى لإصابة مواطن بجراح.

و استهدفت القوات الحكومية  مناطق في ريف حماة الشمالي، بينما قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي، دون أنباء عن إصابات.

و استمرت الاشتباكات بين حركة إسلامية ولواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم "الدولة الإسلامية" من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في ريف درعا الغربي، حيث يحاول شهداء اليرموك تحقيق مزيد من التقدم وتوسيع نطاق سيطرته في الريف الغربي لدرعا، بعد سيطرته خلال الـ 48 ساعة الفائتة على بلدة تسيل، والتي تزامنت مع اشتباكات بين مجموعات تابع للواء شهداء اليرموك من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة أخرى في عدة بلدات بريف درعا، تمكنت فيها الفصائل من التقدم وأسر عناصر من التنظيم.

و تتواصل معارك الكر والفر بين القوات الحكومية  والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "الدولة الإسلامية" من طرف آخر في ريفي حمص الشرقي والجنوبي الشرقي، وسط استهداف الطيران الحربي بعشرات الضربات الجوية لمناطق في الطريق الواصل بين السخنة وتدمر بريف حمص الشرقي، أيضاً دارت اشتباكات بين الطرفين في ريف حمص الجنوبي الشرقي باتجاه منطقة معبر التنف الحدودي عند الحدود السورية - العراقية، كذلك قصفت القوات الحكومية  مناطق في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، بينما دارت اشتباكات بين القوات الحكومية  والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في محيط منطقة أم شرشوح بريف حمص الشمالي،

ورصد نشطاء استكمال الهلال الأحمر إدخال نحو 30 شاحنة مساعدات إغاثية، إلى منطقة الحولة في ريف حمص الشمالي،

الجدير بالذكر أن منطقة الحولة والتي تضم عدة بلدات وقرى يقطنها عشرات آلاف المواطنين، تشهد حصارًا شبه كامل من تاريخ الـ 25 من شهر أيار / مايو 2015 الفائت، واشتد الحصار منذ الثلث الأول من شهر تشرين الثاني / نوفمبر 2015 الفائت، حيث شهدت المنطقة ارتفاعاً في أسعار المواد الغذائية، ترافق مع فقدان معظمها بشكل شبه كامل.

وفي جنيف رأت الأمم المتحدة والمعارضة السورية أن هجمات بروكسل تؤكد الحاجة إلى التوصل لحل سياسي للأزمة في سورية، ويأتي هذا فيما يواصل مبعوث المنظمة الدولية ستافان دي ميستورا جهوده لإعطاء دفعة للمحادثات الجارية في العاصمة السويسرية. وصّرح دي ميستورا الثلاثاء بأن هجمات بروكسل تؤكد مجددا ضرورة عدم إضاعة الوقت، وقال إن الحل اللازم لمكافحة الإرهاب هو التوصل إلى صيغة للانتقال السياسي. وأعلن دي ميستورا بأن المفارقة تكمن في أن بعد 10 أيام من المفاوضات في سويسرا "لم يغادر أحد ولم يرفض أي طرف الطرف الآخر". وعّبر عن أمله في أن يسهم الاجتماع

المرتقب بين وزير الخارجية الأميركي جون كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف في دفع المباحثات إلى الأمام. وقال دي ميستورا بعد اجتماعه بوفد المعارضة "نتطلع باهتمام كبير وبتوقعات وآمال أن تكون المباحثات في موسكو بناءة".ووصف قضية الانتقال السياسي في سورية بأنها "أم القضايا".

وتوصّل أطراف النزاع، وبرعاية أميركية روسية، منذ حوالي ثلاثة أسابيع إلى اتفاق لوقف الأعمال العدائية. ورغم حدوث خروقات لهذا الاتفاق، إلا أن مراقبين يرونه صامدا حتى الوقت الحالي. ويرفض وفد الحكومة السورية أي نقاش حول مستقبل الرئيس السوري بشار الأسد الذي يصر قادة المعارضة على رحيله في المرحلة الانتقالية.

وأفادت مؤسسة حقوقية بأن عدد الضحايا إرتفع إلى 4643 على الأقل، وأن عدد الذين تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان، من توثيق مقتلهم ومصرعهم، خلال 18 شهرًا جراء غارات التحالف العربي - الدولي، وضرباته الصاروخية على مناطق في سورية منذ فجر الـ 23 من شهر أيلول / سبتمبر 2014، وحتى فجر اليوم، الـ 23 من شهر آذار / مارس، من العام 2016، كما أصيب المئات بجراح في الغارات والضربات ذاتها، غالبيتهم الساحقة من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأشار إلى أن من ضمن المجموع العام للخسائر البشرية مقتل 380 مدنياً سورياً بينهم 99 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و67 مواطنة فوق سن الـ 18، قتلوا إثر ضربات التحالف الصاروخية وغارات طائراته الحربية على مناطق نفطية يوجد فيها مصافي نفط محلية وآبار نفطية ومباني وآليات، في محافظات الحسكة والرقة وحلب وإدلب ودير الزور، من بينهم عائلة مؤلفة من رجل وزوجته وأطفالهما الخمسة، قتلوا جراء قصف لطائرات التحالف على قرية دالي حسن بالريف الشرقي لبلدة صرين في شمال شرق محافظة حلب، و64 مواطناً تم توثيق مقتلهم في قصف  طائرات التحالف العربي - الدولي، ليل الخميس - الجمعة، (30-4 // 1-5) 2015، وذلك لتنفيذها عدة ضربات إستهدفت قرية بير محلي الواقعة قرب بلدة صرين في جنوب مدينة عين العرب (كوباني) في محافظة حلب، وتوزع القتلى على الشكل التالي، 31 طفلاً دون سن الثامنة عشر هم 16 طفلة و15 طفلاً ذكراً، و19 مواطنة فوق سن الثامنة عشر، و13 رجلاً فوق سن الـ 18، وفتى في الثامنة عشر من عمره.

وأبلغ تنظيم "الدولة الاسلامية" ذوي رجل من مدينة الميادين في ريف دير الزور أنه قتل جراء قصف طائرات للتحالف الدولي على إحدى مقرات للتنظيم في المنطقة، حيث كان الرجل كان معتقلاً لدى التنظيم، أثناء القصف الذي استهدف المقر وتسبب في قتله، في حين قتل أحد الحراس في حقل العمر النفطي جراء ضربات لطائرات التحالف على الحقل, وأن قيادي في تنظيم "الدولة الإسلامية" قضى مع زوجته و4 من أطفالهما، في قصف لطائرات حربية تابعة للتحالف على منطقة دابق بريف حلب الشمالي.

و قتل 4108 عناصر على الأقل من تنظيم "الدولة الإسلامية"، غالبيتهم من جنسيات غير سورية، جراء الضربات الصاروخية وغارات طائرات التحالف العربي - الدولي، على تجمعات وتمركزات ومقار لتنظيم "الدولة الإسلامية" ومحطات نفطية في محافظات حماه وحلب وحمص والحسكة والرقة ودير الزور، من ضمنهم عشرات القياديين من جنسيات سورية وعربية وأجنبية، أبرزهم أبو عمر الشيشاني القيادي العسكري البارز وأبو أسامة العراقي "والي ولاية البركة" وعامر الرفدان "الوالي السابق لولاية الخير" والقياد أبو سياف وآخرين.

ولقي ما لا يقل عن 136 مسلحًا من جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) مصرعهم، جراء ضربات صاروخية نفذها التحالف العربي - الدولي وغارات لطائراته، على مقرات لجبهة النصرة في ريف حلب الغربي وريف إدلب الشمالي، أبرزهم القيادي في تنظيم القاعدة محسن الفضلي وأبو همام -القائد العسكري في جبهة النصرة والقيادي أبو عمر الكردي والقياديان أبو حمزة الفرنسي وأبو قتادة التونسي

في حين قتل 10 مقاتلين من جيش السنة جراء قصف لطائرات التحالف الدولي على مقرهم في منطقة أطمة بريف إدلب، كما قتل مسلح من لواء إسلامي كان معتقلاً لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" جراء قصف لطائرات التحالف الدولي على مقر لتنظيم "الدولة الإسلامية" في ناحية معدان في ريف مدينة الرقة.

 سقط 15 قتيلا" الأربعاء نصفهم من الأطفال والمواطنات في قصف للفصائل المسلحة على مساكن جلين في ريف درعا الغربي، فيما استهدفت القوات الحكومية  ريف حمص الشمالي واستمرت مع الطائرات الحربية في قصف منطقة تدمر، وأسقطت 13 برميلاً على خان الشيح موقعة قتلى وجرحى ودارت اشتباكات في غوطة دمشق الشرقية مع غارات على حرستا، واندلاع معارك في ريفي حماة الشرقي وإدلب ودير الزور .

وقصفت القوات الحكومية مناطق في اطراف مدينة تلبيسة وقريتي تيرمعلة وام شرشوح بريف حمص الشمالي، ولم ترد انباء عن اصابات، في حين ما تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين هذه القوات والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم "داعش" من جهة اخرى، على مشارف مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي، وسط تقدم جديد للقوات الحكومية في المنطقة، ترافق مع سقوط صاروخ يعتقد أنه من نوع ارض- ارض اطلقته هذه القوات على مناطق في اطراف المدينة، واستمرار الطائرات الحربية في استهداف مناطق في مدينة تدمر ومحيطها,

ودارت  اشتباكات عنيفة بين القوات الجكومية  والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة اخرى، في محيط قرية بالا بفي لغوطة الشرقية، ما ادى الى مقتل عنصرين اثنين من الفصائل الاسلامية، ترافق مع تنفيذ طائرات حربية غارتين على مناطق في بلدة جسرين وغارة اخرى على مناطق في مدينة حرستا في الغوطة الشرقية، ما تسبّب في مقتل عنصر من الدفاع المدني في مدينة حرستا،  بينما القى الطيران المروحي ما لا يقل عن 13 برميلاً متفجرا على مناطق في مزارع مخيم خان الشيخ بالغوطة الغربية.

 ونفذّت طائرات حربية غارة على مناطق في قريتي خالد هلال و الشيوخ قرب بلدة الرهجان في ريف حماه الشرقي ومعلومات عن مقتل مواطنين اثنين وأضرار مادية،  بينما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في قرى النزارة والقرباطية والدمينة بريف حماه الجنوبي، ووقع اشتتباكات عنيفة بين القوات الجكومية والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم "داعش " من جهة اخرى في محيط حاجز المجبل في ريف حماه الشرقي، اثر هجوم للتنظيم على المنطقة، وانباء عن خسائر بشرية في صفوفهما.

 وارتفع الى 8 عدد الغارات التي نفذتها طائرات حربية منذ صباح الأربعاء على مناطق في مدينة دير الزور، ترافقت مع اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، وعناصر تنظيم "داعش" من طرف آخر، في حيي الرصافة والصناعة، ما ادى لمقتل عنصر من التنظيم، ترافق مع سماع دوي انفجار عنيف في حي الرصافة، ناجم عن تفجير التنظيم لعربة مفخخة فيه،  واستمرت الاشتباكات العنيفة بين الطرفين في احياء الجبيلة والعرفي والرشدية ومنطقة البغيلية عند اطراف مدينة دير الزور.

 وقصفت الفصائل الاسلامية مناطق في حي الشيخ مقصود في مدينة حلب والخاضع لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردي، ما ادى لسقوط جرحى، فيما فتحت وحدات حماية الشعب الكردي نيران قناصتها على مناطق في احياء عين التل وبعيدين
وبستان الباشا والهلك في مدينة حلب،  وسقطت عدة قذائف اطلقتها جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الاسلامية على مناطق في قرية باشمرة في ريف مدينة عفرين، في ريف حلب الشمالي،  وايضا تعرضت اماكن في بلدتي عندان وحريتان واماكن في منطقة الملاح في ريف حلب الشمالي، لقصف من قبل القوات الحكومية ترافق مع قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة اماكن في منطقة البريج شمال حلب.

 وارتفع الى 15 بينهم 5 اطفال ومواطنة، عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف الفصائل الاسلامية والمقاتلة لمناطق في مساكن جلين  في درعا الخاضعة لسيطرة حركة المثنى الاسلامية صباح الأربعاء، في حين ما تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة في قرية الشيخ سعيد بين حركة المثنى الاسلامية من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، وانباء عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين.

 وقصفت طائرات حربية مناطق في بلدة ابو الظهور في ريف ادلب الشرقي ومناطق اخرى في اطراف بلدة الهبيط في ريف ادلب الجنوبي، دون انباء عن خسائر بشرية.

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات عنيفة مع داعش في دير الزور ودرعا تفقد 15 من ابنائها بالقصف المدفعي اشتباكات عنيفة مع داعش في دير الزور ودرعا تفقد 15 من ابنائها بالقصف المدفعي



جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen