آخر تحديث GMT 07:24:00
اليمن اليوم-

أوضحت لـ"اليمن اليوم" أنها شملت برنامج زيارة العاهل السعودي

مصادر تُؤكّد أنَّ الملك سلمان يبذل جهودًا لتسوية الأزمة المصرية التركية قبل قمة التعاون الإسلامي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- مصادر تُؤكّد أنَّ الملك سلمان يبذل جهودًا لتسوية الأزمة المصرية التركية قبل قمة التعاون الإسلامي

الملك سلمان بن عبد العزيز
القاهرة - أكرم علي

رغم التوقعات بعودة العلاقات المصرية التركية بعد زيارة، العاهل السعودي, الملك سلمان بن عبد العزيز, إلى مصر والتوسط في حل الأزمة بين البلدين التي إندلعت قبل ثلاث سنوات إلَّا أن الواقع يشير إلى غير ذلك ومع اقتراب إنعقاد قمة التعاون الإسلامي والتي ترأس مصر دورتها الحالية مازالت الأوضاع كما هي عليه.

مصادر دبلوماسية كشفت إلى "اليمن اليوم" أن وزير الخارجية سامح شكري سوف يرأس وفد مصر في قمة التعاون الإسلامي على المستوى الرئاسي والمقرر إنعقادها الأربعاء في إسطنبول دون مشاركة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في الإجتماعات التي يحضرها رؤساء وملوك الدول الأعضاء, وقالت المصادر إن الوزير سامح شكري سوف يقوم بتسليم رئاسة مصر لمنظمة التعاون الإسلامي إلى الجانب التركي ليتولى المهمة خلال الثلاث سنوات المقبلة بعد انتهاء فترة مصر لرئاستها, وأوضحت المصادر أن البرتوكول ينص على إمكانية تسليم أي مسؤول في الخارجية المصرية تسليم الرئاسة للدولة الجديدة دون تحديد مستوى معين للقيام بالمهمة، وذلك في ظل العلاقات الدبلوماسية المنخفضة بين البلدين منذ عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي.

وغادر مساعد وزير الخارجية المصري لشؤون المنظمات الدولية والأمن الدولي، السفير "هشام بدر", القاهرة اليوم "الإثنين"، متجهًا على رأس وفد دبلوماسي إلى إسطنبول للمشاركة في إجتماعات كبار المسؤولين لمنظمة التعاون الإسلامي, وقالت المصادر إن مصر على استعداد تام للمشاركة في القمة الاسلامية لمنظمة التعاون الاسلامي في تركيا بمستوى عال من التمثيل حال ظهور بادرة حسنة من الجانب التركي لتصحيح مسار العلاقات المضطربة بين البلدين إلَّا أنه لم يحدث ذلك وكان شرط مصر للتجاوب مع تركيا في الوساطات المختلفة لإعادة العلاقات بين البلدين.

وأوضحت المصادر أن القاهرة تعول على زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى أنقرة ولقاءه بنظيره التركي الرئيس رجب طيب أردوغان، من أجل تطوير التفاهمات حول التهدئة وتحسين العلاقات بين البلدين.

ويقول المسؤولون المصريون إنه ليس لديها مشكلات من جانبها إزاء تركيا، ولم تمارس سياسات سلبية إزاء انقرة ولم تتدخل في شؤونها الداخلية، كما دأب الرئيس التركي على توجيه خطاب عدائي إزاء الدولة المصرية وقياداتها في كافة المحافل المحلية والدولية، وان ذلك يتطلب ان تبادر تركيا من جانبها بخطوة إيجابية واضحة إزاء مصر سواء في صورة زيارة او بيان واضح وصريح ومحدد يعبر عن المصالحة مع القاهرة، سواءً من الجانب التركي منفردًا او بإعلان مشترك بين أنقرة والرياض.

وبحسب المصادر جرت مباحثات جرت بين الرئيس عبدالفتاح السيسي وخادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز من أجل المشاركة في أعمال القمة الاسلامية الثالثة عشرة التي تنظمها منظمة التعاون الاسلامي، ورجحت المصادر إمكانية توجه الرئيس المصري إلى أنقرة بعد وصول الملك سلمان إلى تركيا وإجراءه مباحثات مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تنتهي إلى اعلان مبادرة للمصالحة بين القاهرة وأنقرة، تقوم على أساس تفاهمات من المنتظر الوصول إليها بين الزعيمين المصري والسعودي خلال زيارته الحالية إلى مصر، وأوضحت المصادر أن خادم الحرمين الشريفين لبى دعوة من الرئيس التركي إلى زيارة تركيا وإجراء مباحثات ثنائية مع "أردوغان" بعد انتهاء زيارته الحالية إلى مصر، وان الزيارة ستشمل المشاركة ايضا في القمة.

ومن المقرر أن تسلم مصر الرئاسة إلى تركيا خلال أعمال القمة التي تأتي في  وقت تمر فيه العلاقات بين تركيا ومصر بأزمة سياسية عنيفة، وتعقد الإجتماعات على مستوى وزراء الخارجية يومي الثلاثاء والأربعاء.

وافتتحت منظمة التعاون الإسلامي أمس الأحد في إسطنبول دورتها السنوية التي ستهيمن عليها القضية الفلسطينية والتحديات الداخلية ومكافحة الإرهاب، حيث يجتمع ممثلو 57 دولة عضوًا في منظمة التعاون الإسلامي وسط إضطرابات عدة تؤثر على تلك الدول.
 

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصادر تُؤكّد أنَّ الملك سلمان يبذل جهودًا لتسوية الأزمة المصرية التركية قبل قمة التعاون الإسلامي مصادر تُؤكّد أنَّ الملك سلمان يبذل جهودًا لتسوية الأزمة المصرية التركية قبل قمة التعاون الإسلامي



اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصادر تُؤكّد أنَّ الملك سلمان يبذل جهودًا لتسوية الأزمة المصرية التركية قبل قمة التعاون الإسلامي مصادر تُؤكّد أنَّ الملك سلمان يبذل جهودًا لتسوية الأزمة المصرية التركية قبل قمة التعاون الإسلامي



ارتدت فستانًا بألوان الذهبي والفضي والأسْود اللامعة

بيبي ريسكا تظهر بإطلالة جذَّابة خلال حفلة "CMA"

واشنطن ـ رولا عيسى
تألّقت المغنية الأميركية بيبي ريسكا عند وصولها الأربعاء، إلى حفلة توزيع جوائز "CMA" للموسيقى الريفية، في ناشفيل، إذ ارتدت النجمة البالغة من العمر 29 عاما، فستانا بألوان الذهبي والفضي والأسود اللامعة، من العلامة التجارية "كوتش"، بفتحة كبيرة عند الرجل اليمنى. وظهرت بيبي بشعر أشقر قصير، مجعد بطريقة خفيفة، وارتدت أقراطا متدلية والكثير من الخواتم، وأبرزت جمالها بمكياج عيون بسيط. واستضافت حفلة توزيع الجوائز للمرة الحادية عشرة، النجمة الأميركية، كاري أنروود، والنجم براد بيزلي. ورُشحت بيبي للحصول على جائزة أفضل أغنية منفردة في العام، عن أغنية "Meant To Be"، وكان من المفترض أن تقدم بيبي عرضا خلال حفلة توزيع الجوائز. وقدّم براد وكاري عرضا غنائيا أثناء الحفلة إلى جانب النجم كريس ستاببلتون الذي حصل على جائزة أفضل مُغنٍّ شاب، كما أنه حصل في العام الماضي على جائزة أفضل فنان للعام. وواجه منافسة شديدة مع جيسون الديان، ولوك بريان، وكيني

GMT 09:41 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
اليمن اليوم- إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 02:17 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
اليمن اليوم- اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 04:37 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
اليمن اليوم- أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية

GMT 06:00 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يرشح مصممة حقائب لمنصب سفيرة لبلاده
اليمن اليوم- ترامب يرشح مصممة حقائب لمنصب سفيرة لبلاده

GMT 00:35 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مراسل "سكاي نيوز" يتلفَّظ بلفظ خارج أمام مبنى "داوننغ ستريت"
اليمن اليوم- مراسل "سكاي نيوز" يتلفَّظ بلفظ خارج أمام مبنى "داوننغ ستريت"

GMT 04:09 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إسكتلندا تدرس تلاميذها إشكاليات "الشذوذ الجنسي"
اليمن اليوم- إسكتلندا تدرس تلاميذها إشكاليات "الشذوذ الجنسي"

GMT 05:21 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

عائلة سودانية تبيع ابنتها لرجل أعمال لديه 9 زوجات
اليمن اليوم- عائلة سودانية تبيع ابنتها لرجل أعمال لديه 9 زوجات

GMT 07:06 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة حديثة تُوضّح خطورة "تلوّث الديزل" على رئة الأطفال
اليمن اليوم- دراسة حديثة تُوضّح خطورة "تلوّث الديزل" على رئة الأطفال

GMT 03:48 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"أستون مارتن" تنافس على سيارات الدفع الرباعي
اليمن اليوم- "أستون مارتن" تنافس على سيارات الدفع الرباعي

GMT 06:56 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" تُقدِّم سيارة تتغلَّب على الطّرق الوعرة
اليمن اليوم- "مرسيدس" تُقدِّم سيارة تتغلَّب على الطّرق الوعرة

GMT 01:20 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

روجينا تؤكّد أنها كانت تتوقع النجاح الكبير لمسلسل "كلبش"
اليمن اليوم- روجينا تؤكّد أنها كانت تتوقع النجاح الكبير لمسلسل "كلبش"

GMT 01:45 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف عن سر مثير بشأن عصور الديناصورات
اليمن اليوم- دراسة تكشف عن سر مثير بشأن عصور الديناصورات

GMT 08:40 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

7 دروس في الأزياء نتعلمهم من إطلالات ميشيل أوباما

GMT 07:11 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور عارضات الأزياء البدينات بجوار النحيفات على المنصة

GMT 03:21 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

جزر ومدن مهددة بالاختفاء رغم تحقيق أهداف الاحترار

GMT 01:32 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات تُضيف الدفء لزوايا المنزل في شتاء 2018

GMT 01:27 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"أطباء يكشفون عن نصائح بشأن "المُكمِّلات الغذائية

GMT 01:17 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مُضيفة تفعل شيئًا مُثيرًا للضحك ردًا على شكوى راكب

GMT 18:27 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

عالم فلك يكشف عن توقعات الأبراج خلال "تشرين الثاني"

GMT 14:17 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"شركة أبل" تتخذ قرارًا مزعجًا قبل طرح "آيفون " الجديد
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen