آخر تحديث GMT 21:39:24
اليمن اليوم-

مصطفى ناشد قوات الشرطة لقاء زوجته السابقة مارينا ماركوفا

نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة

إحالة سيف الدين مصطفى إلى المحكمة في لارنكا حيث تم احتجازه على ذمة التحقيق
قبرص ـ عادل سلامة

نفت الحكومة القبرصية تأكيدات السلطات المصرية بأنها طلبت استرداد المتهم باختطاف طائرة "مصر للطيران" وتحويل مسارها إلى قبرص، المصري سيف الدين مصطفى، والذي أودع فور تسليم نفسه إلى شرطة مطار قبرص في المحكمة المحلية في بلدة لارنكا الساحلية؛ للاشتباه باختطافه الطائرة والاستعانة بحزام ناسف وهمي.

وأوضح بيان صادر عن مكتب النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، بأنه طلب من قبرص اتخاذ التدابير اللازمة لتسليم مصطفى من أجل بدء إجراءات التحقيق، ولكن المتحدث باسم الحكومة القبرصية، نيكوس خريستوليدس، أكد أن ما ورد غير صحيح، وأنه لم يكن هناك أي طلب من هذا القبيل، كما أنه لن يكون من الطبيعي إرسال مثل هذه الطلبات في الوقت الذي تجري فيه الشرطة تحقيقاتها.

نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة

واستسلم مصطفى (59 عاماً) لقوات الشرطة القبرصية، الثلاثاء، بعدما قام بالاستيلاء على الرحلة التي أقلعت من مدينة الإسكندرية متجهةً إلى العاصمة القاهرة وعلى متنها 72 من الركاب والطاقم، وتم تحرير جميع الرهائن من دون أن يمسسهم أي سوء، وأودع صباح الأربعاء المحكمة المحلية في بلدة لارنكا الساحلية حيث موقع المطار الرئيسي الدولي في قبرص؛ للاشتباه باختطافه الطائرة والاستعانة بحزام ناسف وهمي.

وأمرت المحكمة باحتجازه لمدة ثمانية أيام، في الوقت الذي تجري فيه الشرطة تحقيقات موسعة بشأن اختطاف طائرة مصر للطيران، ويواجه مصطفى اتهامات باختطاف وحيازة متفجرات بصورة غير مشروعة، فضلاً عن الترويع والتهديد بارتكاب أعمال عنف، وبموجب القانون، فإن الشرطة ستوصي وقتها بما إذا كانت القضية ينبغي إدراجها في المحكمة، بحسب ما قال المتحدث باسم الشرطة في نيقوسيـا.

وظهر المتهم المصري وهو يرتدي نظارة طبية أمام المحكمة، وذلك بعدما أمضى ليلته الأولى في قبضة الشرطة، لاتهامه بتحويل مسار الطائرة من طراز إيرباص إلى قبرص بينما كانت تتجه في رحلتها الأصلية إلى القاهرة قادمةً من مدينة الإسكندرية، إثر تهديدات بتفجير الطائرة، وأفاد مدعى الشرطة القبرصية، أندرياس لمبرينو، أنه أكد على أن الدافع وراء قيامه بذلك أسباب شخصية، وذلك في أعقاب انهيار علاقته بزوجته القبرصية السابقة، وعدم تمكنه من رؤيتها وأبنائه طوال 24 عاماً في ظل عدم سماح الحكومة المصرية بذلك.

 وأوضح بن إينيس، والذي يعمل مدقق حسابات في هيئة الصحة والسلامة البريطانية، أن التقاطه صورة شخصية إلى جوار الخاطف على متن الطائرة كان لشعوره بأنه لن يكون هناك ما يخسره حال كان الحزام الناسف حقيقياً، إذ كان من بين ثلاثة ركاب وأربعة من طاقم الطائرة والذين تم احتجازهم حتى نهاية الحصار، وقد اتضح بحلول الأربعاء أن الحزام كان لا يتعدى مجرد مجموعة من الهواتف النقالة الموضوعة في جيوب للإيهام بكونها متفجرات.

ورصدت القوات الخاصة الحزام الناسف، كما قام المصري مختطف الطائرة بتسليم الشرطة خطابًا مطالباً فيه بتسليمه إلى زوجته السابقة مارينا ماركوفا، ليتبين بعدها للشرطة أنها تتعامل مع مختل عقليًّا يتصرف من تلقاء نفسه دون توجيهات من أحد،

 وقال وزير الخارجية القبرصي، يوانيس كريستودوليدس، الذي ترأس فريق الأزمة خلال عملية الاختطاف، إن مطالب مصطفي كانت غير منطقية ولا مترابطة خلال الحصار، وتبين أنه تعرض للطرد من كلية الحقوق وكانت له سوابق جنائية طويلة، وجرى ترحيله مرات عدة من قبرص في الماضي، وأنه يعرف قبرص جيداً وأقام بها حتى العام 1994، في ما تم ترحيله ثلاث مرات على خلفية اتهامات بمضايقة زوجته السابقة، قبل أن يعود في مناسبة واحدة على الأقل إلى قبرص مستخدماً جواز سفر مزور، وأنهم أدركوا خلال المفاوضات للإفراج عن الرهائن أنهم يتعاملون مع شخصية غير مستقرة نفسياً، ومن المنتظر أن يقوم مصطفى، الذي لم يبدي اهتماماً بالعودة إلى مصـر، بتوكيل محامي، بينما قال المتحدث باسم الشرطة إنه يتم التعامل معه حتى الآن عى أنه أحد المشتبه بهم، ولكن اعترافه بعملية الاختطاف سيحيل القضية إلى محكمة الجنايات.

وكانت آخر عملية اختطاف تعرضت لها طائرة تابعة لمصر للطيران قبل 30 عاماً، حينما سيطر متطرفون على رحلة أثينا المتجهة إلى القاهرة، وأعادوا توجيهها إلى مالطا، وانتهى الحادث بسقوط 60 قتيلاً من إجمالي 90 راكباً، عندما أمطرت القوات المصرية الطائرة بوابل من النيران، وقامت بالاشتباك مع مختطفي الطائرة الذين بادلوا القوات المصرية القنابل اليدوية، ويقبع هؤلاء المتهمون بعملية الاختطاف حتى الآن في سجن نيقوسيا.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة



GMT 14:02 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سفير فلسطين يمثل بلاده في معرض بوخارست السياحي الدولي
اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة نيقوسيا تنفي تأكيدات القاهرة بشأن طلب تسليم المصري المتهم باختطاف الطائرة



ارتدت قميصًا باللون البيج وبنطالًا أسود

كاتي برايس تعتمد إطلالة بسيطة أثناء التسوق

باريس ـ مارينا منصف
ذهبت عارضة الأزياء ونجمة تلفزيون الواقع البريطانية، كاتي برايس، للتسوق في متجر "باوند لاندPoundland"، يوم الأحد، قبل أسابيع من إعلان إفلاسها، وقد شوهدت النجمة صاحبة الـ40 عامًا، في فرع المتجر في العاصمة البريطانية لندن، وهي تحمل لفائف من ورق التغليف، وحقيبة بها بعض المشتريات، إذ يفترض أنها كانت تشتري مستلزمات عيد الميلاد، في وقت مبكر. وارتدت برايس قميص باللون البيج مطبوع برسمة "بلاي بوي"، كشف عن خصرها، وبنطال أسود، وزوج من الأحذية الرياضية باللون الأبيض، وكذلك كاب بيسبول على رأسها بنفس رسمة القميص، وتركت شعرها الطويل المصبوغ باللون الكستنائي مسدولًا , أما المكياج، فاعتمدت صاحبة البشرة البرونزية مكياجًا خفيفًا، أبرز ملامح وجهها، ووضعت أحمر شفاة باللون الوردي، ليناسب مظهرها خلال رحلة متواضعة إلى متجر باوند لاند , ورافقتها مربية أطفالها إلى المتجر، والتي ساعدتها في حمل الأكياس من المتجر وعبور الشارع. وظهرت برايس في باوند لاند، وسط صراعها

GMT 02:11 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دوقة كامبريدج تعتمد ربطة الرأس الأمامية خلال الفترة الأخيرة
اليمن اليوم- دوقة كامبريدج تعتمد ربطة الرأس الأمامية خلال الفترة الأخيرة

GMT 08:33 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة تفجّر مفاجآت عن عاصمة جنوب أفريقيا
اليمن اليوم- جولة تفجّر مفاجآت عن عاصمة جنوب أفريقيا

GMT 00:43 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة صغيرة في موسكو بإضاءات مُميزة تمنح السلام لزائريها
اليمن اليوم- شقة صغيرة في موسكو بإضاءات مُميزة تمنح السلام لزائريها

GMT 03:55 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كوربين يرفض فكرة إجراء استفتاء جديد حول الـ"بركسيت"
اليمن اليوم- كوربين يرفض فكرة إجراء استفتاء جديد حول الـ"بركسيت"

GMT 07:35 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تبرّع عمدة نيويورك السابق لجامعة جون هوبكنز بـ 1.8 مليار دولار
اليمن اليوم- تبرّع عمدة نيويورك السابق لجامعة جون هوبكنز بـ 1.8 مليار دولار

GMT 08:03 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

استقبال ميشيل في مدرسة إليزابيث أندرسون يُشعرها بالسعادة
اليمن اليوم- استقبال ميشيل في مدرسة إليزابيث أندرسون يُشعرها بالسعادة

GMT 08:55 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل 79 قتيلًا وفقْد 1300 شخص جرّاء حرائق الغابات
اليمن اليوم- مقتل 79 قتيلًا وفقْد 1300 شخص جرّاء حرائق الغابات

GMT 03:33 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خُضوع مُتسابقة "الفورميلا 3" لعملية في العمود الفقري
اليمن اليوم- خُضوع مُتسابقة "الفورميلا 3" لعملية في العمود الفقري

GMT 05:11 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أهمّ مميَّزات سيارة سيترون C5 Aircross
اليمن اليوم- أهمّ مميَّزات سيارة سيترون C5 Aircross

GMT 00:50 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مايا نصري تؤكّد سعادتها بالانضمام إلى أسرة فيلم "زنزانة 7"
اليمن اليوم- مايا نصري تؤكّد سعادتها بالانضمام إلى أسرة فيلم "زنزانة 7"

GMT 03:58 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دُرَّة تُقدِّم دور ممرَّضة خلال أحداث "يوم مصري"

GMT 08:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يحولون حديقة منزلهم إلى شكل حرف "L" في لندن

GMT 08:59 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الغناء الجماعي علاج روحاني لأمراض الرئة

GMT 02:17 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 18:27 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

عالم فلك يكشف عن توقعات الأبراج خلال "تشرين الثاني"

GMT 18:05 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

معالج سامسونج Exynos 9820 يحمل 2.0 جيجابايت LTE

GMT 09:41 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen