آخر تحديث GMT 04:04:36
اليمن اليوم-

بفعالية أكبر بحوالي 10,000 مرة من الأدوات الحالية

اختبار جديد يكشف مبكرًا عن فيروس نقص المناعة البشرية والسرطان

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- اختبار جديد يكشف مبكرًا عن فيروس نقص المناعة البشرية والسرطان

طور العلماء من جامعة ستانفورد وسيلة جديدة للكشف عن وجود أمراض من بينها السرطان وفيروس نقص المناعة المكتسب
لندن ـ ماريا طبراني

استطاع العلماء وضع اختبار جديد يهدف للكشف عن الامراض بما في ذلك فيروس نقص المناعة البشرية ومرض السرطان بفعالية أكبر بحوالي 10 آلاف مرة من أدوات التشخيص الحالية.

ويزيد الكشف المبكر عن معظم الأمراض بشكل كبير فرص نجاح العلاج، وفي حين أن التشخيص المبكر يأتي بمثابة الحظ لفحص المريض في الوقت المناسب، فأصبح ضروري تطوير اختبارات حساسة يمكن أن تتلقط أي تغيرات ضئيلة في مجرى الدم للكشف عن الامراض، حيث طوّر العلماء في جامعة ستانفورد هذه التقنية الجديدة ويأملون أن تكون أكثر فعالية بآلاف المرات من الوسائل المستخدمة حاليا في التجارب المخبرية، وسيجرى اختبار التقنية في التجارب السريرية الحقيقة.

ويستند الاختبار القديم الى صيد الأجسام المضادة التي يفرزها جاز المناعة عند الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية او السرطان، أو تتبع أي مؤشرات حيوية ذات الصلة من الدم الذي يعتبر أحد السبل التي يمكن للعلماء من خلاله اكتشاف وجود المرض، وهذا ينطوي على تصميم جزئ ترتبط عليه العلامات البيولوجية ووضع علامة عند وجود الخطر.

ويمكن للعلماء عزل هذه العلامة ودراسة العلامات البيولوجية الأخرى من خلال سلسلة من التفاعلات الكيميائية المتخصصة المعروفة باسم المناعة، فيما يعتبر هذا الاجراء الجديد الذي اختبر في مختبر كارولين خطوة الى الامام، لاستخدامه لتكنولوجيا قوية باستخدام الحمض النووي، وفي هذه الحالة ستستبدل المواد الكيميائية بحبل قصير من الحمض النووي، والذي سيمكن العلماء من اختبار العينة باستخدام تقنيات عزل الحمض النووي التي تعتبر أكثر حساسية بكثير في الكشف عن المرض من الاجسام المضادة التقليدية.

ويوضح المؤلف المشارك في الدراسة بيتر روبنسون " هذا بالأساس مرتبط بأداة العلم الأساسية التي كنا نطورها للكشف عن تعديلات البروتين، ولكنا أدركنا أن المبادئ الأساسية كانت واضحة جدا وهذا قد يخدم في تطوير نهج افضل لأداة التشخيص."

واختبر الباحثون تقنيتهم التي تستخدم الحمض النووي مع أربع اختبارات متاحة في المختبر، فوافقت إدارة الأغذية والعقاقير على الاختبار الذي أجرى على العلامات البيولوجية لسرطان الغدة الدرقية.

اختبار جديد يكشف مبكرًا عن فيروس نقص المناعة البشرية والسرطان

واستطاعت التقنية الجديدة أن تتفوق على كل التقنيات الأخرى بحد أدنى 800 مرة وحد أعلى 10 الاف مرة، ويستطيع الأطباء تمييز الامراض مبكرًا جدًا باستخدام هذه التقنية، وتابع" لقد كان اختبار الغدة الدرقية تاريخيًا صعبًا جدًا الى حد ما، لأنه يوفر الكثير من الإيجابيات والسلبيات الزائفة في التشخيص، ونحن نعتقد أن الاختبار الجديد الذي نقدمه سيكون أكثر حساسية لكننا تفاجئنا من مدى حساسيته."

وقادت  عالمة الكيمياء في جامعة ستانفورد الطبيبة كارولين بيتروزي الاختبارات وهي مهتمة منذ وصولها الجامعة بهذه البحوث وتقول " انتقلت الى جامعة ستانفورد مع توقعي بان طلابي سيبتكرون منتجات وتقنيات للتشخيص مبهرة ومتطورة، وقد تحقق هذا الهدف اليوم."

وفاز الفريق ببضعة منح للمضي قدما في التجارب السريرية وستجرى احدى التجارب بالتعاون مع مقاطعة الاميدا في مختبر الصحة العامة الذي سيساعد الفريق على تقييم التقنية كأداة لفحص فيروس نقص المناعة البشرية، فالاكتشاف المبكر والعلاج يمكن أن تساعد في ضمان الحد من اثار المرض على المريض وتقليل فرصة أن ينتقل الى الاخرين.

ويدعم هذا الجهد المركز الوطني للنهوض بحركة العلوم في المعاهد الوطنية للصحة، وقال الطالب المشارك في البحث تشينغ تينغ " العديد من الناس متعاونون معنا ومتحمسون للاختبار كثيرا، وعلى النقيض من العديد من التقنيات التشخيصية السابقة فان هذا الاختبار يمكن تطبيقه باستخدام أجهزة موجودة مسبقا في معظم المختبرات."

وتتبع الباحثون أيضا اختبارا لمرض السكري من النوع الأول والذي يمكن ان يؤدي الكشف عنها الى إدارة هذا المرض والتقليل من الاثار الجانبية.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختبار جديد يكشف مبكرًا عن فيروس نقص المناعة البشرية والسرطان اختبار جديد يكشف مبكرًا عن فيروس نقص المناعة البشرية والسرطان



دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

صيحات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 02:49 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
اليمن اليوم- بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 04:04 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
اليمن اليوم- نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 11:29 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
اليمن اليوم- أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 10:25 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"
اليمن اليوم- فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"

GMT 09:54 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

فواكه تساعد في التخلص من دهون البطن لمن يعاني البدانة

GMT 03:23 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية

GMT 06:35 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد شعبان يكشف عن أنواع الطاقات وأخطرهم على صحة الإنسان

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen