آخر تحديث GMT 03:26:53
اليمن اليوم-

هبة الشرفا أول معلمة من بين مرضى متلازمة داون

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- هبة الشرفا أول معلمة من بين مرضى متلازمة داون

جمعية الحق في الحياة
رام الله – اليمن اليوم

توجه تلاميذها الذين يعانون من مرض "متلازمة داون" في غرفة الصف في مبنى جمعية الحق في الحياة، وهي تجهد من أجل تعليمهم مادة اللغة العربية.

تشرح بثقة منقطعة النظير لتلاميذ الصف الأول الابتدائي الدرس، وهي تحاول بجرأة تبسيط المعلومات وتفهمهم بهدوء لافت معاني الكلمات بكل سهولة ومرونة ليستوعبها الأطفال ذوي التحصيل العملي الصعب.

بينما كان عمرها أربعة أعوام التحقت هبة الشرفا بالجمعية في غزة، وتدربت وتأهلت وفق خطط منهجية مدروسة ومعمقة، حتى أصبحت مدرسة معتمدة، في المرحلة الابتدائية داخل صفوف الجمعية، حيث اختيرت مدرسة لتلاميذ الصفين الأول والثاني الأساسي.

وقالت هبة، وهي تقدم درسها داخل الصف بين تلاميذها، "شعوري وأنا أدرس الأطفال مبسوطة كثير وهم أيضاً مبسوطين معي، وعندما أطلب منهم عمل شيء ينفذوه ويستجيبون لمطلبي".

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هبة الشرفا أول معلمة من بين مرضى متلازمة داون هبة الشرفا أول معلمة من بين مرضى متلازمة داون



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم أثناء خروجها من ملهى

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن-اليمن اليوم

GMT 01:06 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
اليمن اليوم- مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 02:28 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف عن خلايا غامضة خطرة في جسم الإنسان

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen