آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

حتى يتمكنّ من متابعة شغفهن وتحقيق أهدافهم غير المحدودة

سيدة أميركا الأولى السابقة تدشن حملة لتعليم الفتيات المراهقات

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- سيدة أميركا الأولى السابقة تدشن حملة لتعليم الفتيات المراهقات

سيدة أميركا الأولى السابقة ميشيل أوباما
واشنطن - اليمن اليوم

رصت سيدة أميركا الأولى السابقة ميشيل أوباما، على تدشين حملة جديدة ضمن جمعيتها الخيرية، لتعليم الفتيات المراهقات، وتوفير سبل التعليم لهن، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، الذى يوافق اليوم الأحد 8 مارس من كل عام.ونشرت زوجة الرئيس الأميركي السابق، صورة لها مع الممثلة العالمية لينا كوشي وبراجاكتا كولي، عبر حسابها بانستجرام، لتعلن تدشين حملتها الجديدة بدأنا GirlsOpportunityAlliance، لدعم الفتيات المراهقات اللاتي يواجهن عوائق أمام التعليم حتي يتمكن من متابعة شغفهن وتحقيق أهدافهم غير المحدودة، لتطالب جميع الفتيات في العالم بمشاركتها قصصهم المؤثرة في التعليم للوصول بمجتمع يحمي المرأة.

وفى سياق منفصل، تطارد الشائعات الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، وزوجته ميشيل أوباما، وآخرها تقرير مفبرك نشره موقع "empirenews" البريطانى، الذى ادعى انفصال الثنائى بعد اعتراف أوباما بأنه "مثلى الجنس"، حيث قال التقرير الذى نشره الموقع يوم 18 يناير الجارى: "أعلن الرئيس السابق باراك أوباما فى وقت متأخر من الليلة الماضية أنه تقدم بطلب الطلاق من زوجته، ميشيل أوباما، بعد أن كشف عن حياة مزدوجة سرية كمثلى جنسى".

ورغم عدم صدور أى تعليق رسمى من أوباما وميشيل أو متحدثين عنهما لنفى تلك المعلومات، لكن هناك بعض الحقائق والدلائل التى تجزم بأن هذا التقرير ما هو إلا مجرد شائعات لا صلة لها بالحقيقة، وأن علاقة الزواج التى تجمع أوباما وزوجته ميشيل منذ 27 عامًا مستمرة حتى الآن، والدليل الذى يحسم الجدل حول هذا الأمر أن التقرير المنشور يوم 18 يناير 2020 أشار إلى أن تقديم طلب الطلاق تم فى الليلة السابقة لنشر التقرير أى يوم 17 يناير 2020، فيما كانت أخر تدوينات باراك أوباما عبر حسابه على إنستجرام فى هذا اليوم – أى 17 يناير – مجموعة صور تجمعه بزوجته وهو يقبلها ويهنئها بمناسبة عيد ميلادها.

ففى يوم 17 يناير الجارى، هنأ الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، زوجته ميشيل أوباما، بعيد ميلادها، حيث وجه لها جملة رومانسية، من خلال حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعى "انستجرام"، ونشر أوباما، صورة رومانسية على حسابه وهو يقبلها، وهى تحضنه، وعلق علها قائلا "فى كل مشهد، أنت نجمتى، عيد ميلاد سعيد حبيبتى ميشيل".

يأتى هذا فيما، نسب التقرير المفبرك عن انفصال باراك وميشيل، بيانا زائفا على لسان الرئيس الأمريكى السابق، والذى يقول فيه: "إنه لأمر محزن مع كثير من الارتياح أن أعلن أنا وميشيل قرار الانفصال، كما اعترفت بها، كما أفعل الآن لباقى العالم، أننى باراك أوباما.. قد يكون هذا بمثابة صدمة للكثيرين، ويثير غضب الآخرين، ولكن هذا عملى الشخصى، وآمل أن يحترم الجميع خصوصيتى فى هذا الوقت".

وأضاف التقرير المفبرك للموقع البريطانى، أن "ممثلين عن ميشيل أوباما، قالوا إنها والرئيس السابق سوف ينفصلان وديًا، وأن ميشيل نفسها لم تشعر بالصدمة بشكل خاص"، كما نسب الموقع ذاته بيانًا مفبركًا للسيدة الأمريكية الأولى السابقة، تقول فيه: "نحن قريبون للغاية، أقرب ما يمكن أن يكون شخصان على الإطلاق.. لقد عرفت لسنوات عديدة حياة باراك السرية، وأنا أؤيده تمامًا فى الاتجاه الذى تقوده حياته.. لقد كان ولا يزال زعيمًا لا يصدق، أب محب ورجل أسرة، والآن يمكنه المضى قدمًا ليجعل شخصًا آخر، أو شبابًا متعددين، سعيدًا جدًا".

قد يهمك ايضا:

ميشيل أوباما تُوجِّه رسالة مُؤثِّرة إلى الفرنسيين 

فساتين "مُتلألِئة" من وحي بريق النجوم للمناسبات الصيفية

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيدة أميركا الأولى السابقة تدشن حملة لتعليم الفتيات المراهقات سيدة أميركا الأولى السابقة تدشن حملة لتعليم الفتيات المراهقات



جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 20:44 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

مهاجم بورتو يستبدل نفسه بسبب الهتافات العنصرية

GMT 17:17 2019 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد في كانون الأول 2019

GMT 22:46 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

بينتانكور مهدد بالغياب عن يوفنتوس لفترة طويلة

GMT 20:25 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

حافلة الأفريقي تتعرض للرشق بالحجارة عقب ديربي تونس

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

رياض سلامة يعلن أساليب حماية السيولة النقدية

GMT 15:05 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الخطيب يعلن نيته تحصين الأهلي من سيطرة رجال الأعمال

GMT 08:05 2018 الأربعاء ,21 آذار/ مارس

الفنان تيم حسن صاحب إطلالات كلاسيكية أنيقة

GMT 09:17 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

تجربتي في نزل فينان البيئي

GMT 12:09 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

كيف أخبر زوجي برغبتي في العلاقة الحميمة
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen