آخر تحديث GMT 15:01:23
اليمن اليوم-

شعر المرضى بالهدوء والراحة بعد إجراء التجارب عليهم

باحثون يتوصلّون لجزء في الدماغ يحد من الاكتئاب

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- باحثون يتوصلّون لجزء في الدماغ يحد من الاكتئاب

"هدف غامض" في الدماغ يخلصنا من الاكتئاب
لندن - اليمن اليوم

وجد باحثو جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو (UCSF)، "هدفًا فعالًا" في الدماغ للتحفيز الكهربائي لتحسين مزاج الأفراد الذين يعانون من الاكتئاب

وتظهر النتائج المنشورة في مجلة علم الأحياء الحالي، أن تحفيز منطقة دماغية يطلق عليها اسم "القشرة الجانبية الموضعية" (OFC)، أنتج بشكل موثوق التحسينات "المطلوبة".

وشملت الدراسة الصغيرة 25 مريضًا فقط، ولكن نتائجها كانت واعدة، وربما تجذب انتباه الباحثين إلى هدف جديد مُحسّن لعلاج أصعب حالات الاكتئاب.

و حاول الأطباء تطوير علاجات فعّالة للمصابين بالاكتئاب المقاوم للعلاج، وتجريب كل شيء من العلاج بالصدمة الكهربائية إلى الكيتامين والأدوية المخدرة، وبالطبع تحفيز الدماغ.

وتتواصل مناطق الدماغ مع بعضها البعض من خلال النبضات الكهربائية التي تُشكّل روابط بين مناطق الدماغ هذه, وفي أدمغة المصابين بالاكتئاب، غالبًا ما يكون هناك الكثير من النشاط في بعض مناطق الدماغ، أو القليل جدًا في مناطق أخرى.

ويستخدم التحفيز العميق للدماغ، في بعض الأحيان، للمساعدة في علاج بعض أشكال مرض الشلل الرعاش، ولكن نتائج الاكتئاب كانت مختلطة.

وتجعل دراسة UCSCF الجديدة، منطقة الدماغ "OFC"، تبدو وكأنها هدف أكثر أمانًا, وتحسنّت أعراض المرضى على الفور تقريبًا عندما تم ضبط أدمغتهم، ولم تظهر التأثيرات في المرضى الذين يعانون من أعراض مزاجية.

وقالت الدكتورة كريستين سيلرز، باحثة ما بعد الدكتوراه في جامعة كاليفورنيا في الولايات المتحدة:"قال المرضى أشياء مثل واو، أشعر بتحسّن، أشعر بقليل من القلق، أشعر بالهدوء والراحة".

وأضافت موضحة "على الرغم من أن OFC هدف سطحي، إلا أنه يشترك في ترابطات غنية مع العديد من مناطق الدماغ المتورطة في معالجة العواطف".

وقام فريق البحث بدراسة حالة 25 مريضًا مصابًا بالصرع، ووضعوا أقطابًا كهربائية على رؤوسهم، لتحديد أصل النوبات التي تعرضوا لها.

و تمكّن الباحثون من توصيل نبضات كهربائية صغيرة إلى مناطق من الدماغ، يُعتقد أنها تشارك في تنظيم المزاج.

وركزوا انتباههم والتحفيز الكهربائي على OFC، وهو محور رئيسي للدارات المرتبطة بالمزاج. ولكن المنطقة تعتبر غامضة نوعًا ما بالمقارنة مع أجزاء أخرى من الدماغ.

ويقول الباحثون إن النتائج تظهر أن المزاج يمكن أن يتحسّن على الفور، عن طريق التحفيز الكهربائي لمنطقة صغيرة نسبيًا من الدماغ.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يتوصلّون لجزء في الدماغ يحد من الاكتئاب باحثون يتوصلّون لجزء في الدماغ يحد من الاكتئاب



اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يتوصلّون لجزء في الدماغ يحد من الاكتئاب باحثون يتوصلّون لجزء في الدماغ يحد من الاكتئاب



تألّقت بفستان "لاتيكس" قصير وضيّق باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضا: بيونسيه بإطلالة مثيرة خلال حفلة خيرية في الولايات المتحدة وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 06:18 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

"أزمة "عبودية" في البرازيل بسبب "عيد ميلاد"
اليمن اليوم- "أزمة "عبودية" في البرازيل بسبب "عيد ميلاد"
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen