آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

أكد لـ"العربي الجديد " أن الفلوجة أصبحت هدفًا هشًا

عبد الكريم خلف يكشف تطهير 25% من مناطق الرمادي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- عبد الكريم خلف يكشف تطهير 25% من مناطق الرمادي

اللواء المتقاعد عبد الكريم خلف
بغداد – نجلاء الطائي

أكد مختص في الشؤون العسكرية والأمنية في العراق اللواء المتقاعد عبد الكريم خلف، ان الفلوجة اصبحت هدفًا هشًا لا يقوى على تصميم معركة لا يقاف القوات الامنية ، مؤكدًا على تطهير 25% من مناطق مدينة الرمادي من العبوات إضافة إلى تفكيك المنازل المفخخة فيها.

وأشار خلف في تصريح إلى "العربي الجديد"، إلى أن مواردهم ومواد الاعاشة انتهت ، مبينًا ان هناك اسلحة واعتدة موجودة لديهم وكذلك أنفاقًا يتنقلون فيها ولكن لا توجد عزيمة على القتال، موضحًا ان الخطة التي يستخدمها داعش الان هي القيادة اللامركزية وحددت لها قيادات عراقية وتونسية وذلك بسبب التضييق والخسارات العسكرية المتلاحقة، مبينًا ان جميع القيادات الموجودة في الفلوجة غادرت مع اقتراب معركة تحرير الفلوجة .

واضاف خلف ان الفلوجة شهدت في المدة الماضية حالات اعدامات كثيرة بحق القيادات الوسط وفرض حالة الرعب داخل المدينة بعد شعورهم بفقدان الفلوجة قريبًا ، مشيرًا الى ان المعارك لن تتوقع من قبل الحشد الشعبي والقوات الامنية في حوض الثرثار وسيذهب من غرب بيجي وسامراء الى بحيرة الثرثار ثم شمال ثم باتجاه منطقة حديثة وجنوبًا الى هيت وبعد اكمال هذه الدورة فالفلوجة ستضعف كثيرًا، موضحًا ان "الدوائر الحكومية والخدمية من دوائر البلديات والصحة والبيئة وقوات الجيش والشرطة تعمل على رفع العبوات الناسفة ومعالجة الاجسام الغريبة من مناطق الرمادي لضمان عودة النازحين الى منازلهم بعد تأمين سلامتهم".

وكشف خلف  أن "تلك الجهود تمكنت حتى الآن من تطهير 25% من مناطق مدينة الرمادي من العبوات إضافة إلى تفكيك المنازل المفخخة فيها"، مشيراً إلى أن "تنظيم (داعش) زرع كميات كبيرة جدًا من العبوات يصعب تفكيكها ومعالجتها، خاصة وأن هناك طريقة ونوعاً من العبوات تسمى البقلاوة التي زرعها (داعش) في شوارع وطرقات الرمادي وهي على شكل مربع ومرتبطة بشبكة من العبوات"، مؤكّدًا أن التنظيمات المتطرفة استخدمت طرقاً خبيثة في زرع العبوات الناسفة والألغام في محيط جزيرة الخالدية وبشكل متقارب، مما يصعب تفكيك تلك العبوات بشكل سريع"، مؤكداً أن "القوات الأمنية تعمل على معالجة حقول الألغام والتمركز في مناطق متقدمة، بمحاور جزيرة الخالدية، شرقي الرمادي، وضمان فتح ثغرات واسعة لاقتحام المنطقة لتطهيرها من المتطرفين ".

يشار الى ان مصادر استخباراتية كشفت عن خسارة التنظيمات المتطرفة الحجب الرئيسية لها و دفاعاتها التي كانت تعول عليها في صد الهجوم الأمني على مدينة الفلوجة  خلال المعارك الأخيرة التي خاضتها القوات الأمنية لتطهير مناطق جنوب الفلوجة من داعش، مؤكّدة خسارة  داعش لأعداد كبيرة من ابرز مقاتليهم خلال المعارك الأخيرة "،لافتا الى ان " التوقعات العسكرية تشير الى انهيار داعش حال وصول القوات الأمنية الى حدود الفلوجة".

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد الكريم خلف يكشف تطهير 25 من مناطق الرمادي عبد الكريم خلف يكشف تطهير 25 من مناطق الرمادي



جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen