آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

العاهل الأردني يلتقي كبار المسؤولين في الاتحاد الأوروبي

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- العاهل الأردني يلتقي كبار المسؤولين في الاتحاد الأوروبي

العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني
عمان - اليمن اليوم

التقى الملك عبدالله الثاني، اليوم الخميس، في العاصمة البلجيكية بروكسل، كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي، وبحث معهم آفاق تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية بين الأردن والاتحاد، خصوصا ما يتصل بدعم قدرات المملكة الاقتصادية، إضافة إلى المستجدات الإقليمية والدولية وسبل التعامل معها، ولا سيما ما يتعلق بالحرب على الإرهاب وعصاباته.

فخلال زيارة جلالته إلى مقر البرلمان الأوروبي، ولقائه رئيس البرلمان مارتن شولتز، تم استعراض المراحل المتقدمة في علاقة الأردن بمؤسسات الاتحاد الأوروبي، ولا سيما في المجالات الاقتصادية، وفي ضوء مخرجات مؤتمر لندن للمانحين، الذي عقد الشهر الماضي، وتبسيط وتسهيل قواعد المنشأ من قبل الاتحاد الأوروبي بالنسبة للأردن لتطبيقها على عدد من المناطق التنموية والصناعية المؤهلة في المملكة.

وأعرب جلالته، في هذا السياق، عن تقديره لمواقف البرلمان الأوروبي الداعمة للأردن، ومسيرته التنموية، وبما يسهم في الوصول إلى مستويات متقدمة من الشراكة الأردنية الأوروبية، وتمكين المملكة من تحقيق الأهداف والخطط التي تسعى إليها، خصوصا في مجال التصدي للفقر والبطالة وإيجاد فرص العمل.

كما تم، خلال اللقاء، تناول آخر المستجدات الإقليمية والدولية، خصوصا الجهود المبذولة لمكافحة خطر الإرهاب ومحاربة التنظيمات الإرهابية، وتطورات الأوضاع على الساحة السورية، وجهود تحقيق السلام وتعزيز الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط.

وأعرب رئيس البرلمان الأوروبي بدوره عن ترحيبه بزيارة جلالة الملك إلى مقر البرلمان، التي تعكس الحرص المستمر على تعزيز علاقات المملكة مع مؤسسات الاتحاد الأوروبي، الذي ينظر للأردن كشريك في العديد من القضايا.

وقدر عاليا جهود جلالته في الارتقاء بمكانة الأردن على الخريطة العالمية، ودور جلالة الملك في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

وفي لقاء آخر لجلالته مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، جرى بحث العديد من المستجدات الإقليمية والدولية وسبل التعامل معها في إطار التنسيق والتشاور المستمر بين الأردن والاتحاد الأوروبي.

ولفت جلالته إلى محورية دور مؤسسات الاتحاد، إلى جانب مختلف الأطراف الفاعلة، في دعم جهود الحد من تداعيات الأزمات في الشرق الأوسط، والتوصل إلى حلول لها، بما فيها تعزيز أمن واستقرار العراق وليبيا.

وحول الجهود المبذولة لمكافحة خطر التنظيمات الإرهابية والفكر المتطرف، شدد جلالته على أن حفظ أمن المنطقة وشعوبها واستقرارهما يتطلب التعامل مع هذا الخطر بتكاتف وشراكة وضمن استراتيجية شاملة وواضحة بأبعادها العسكرية والأمنية والأيدولوجية.

كما أكد جلالته موقف الأردن الداعم للجهود المبذولة للتوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة السورية، وبما ينهي معاناة الشعب السوري، ويحد من تأثير أزمة اللجوء على دول الجوار، خصوصا في مجال استضافة المزيد من اللاجئين السوريين، وتحمل أعباء الخدمات المقدمة لهم.

وجدد يونكر من جانبه، تأكيد حرص الاتحاد الأوروبي على تطوير علاقات دوله ومؤسساته مع الأردن، الذي يتمتع بوضعية شراكة استراتيجية متقدمة مع الاتحاد، وينظر له كشريك استراتيجي، مؤكدا دعم الاتحاد للأردن اقتصاديا وتنمويا للتعامل مع تداعيات الأزمات في الشرق الأوسط.

وأشار إلى أن التقدير الكبير الذي يحظى به الأردن ناتج عن المصداقية التي تتمتع بها المملكة وقيادتها عالميا، ودور جلالة الملك في التعامل مع مختلف القضايا بحكمة واعتدال وتوازن.

وكان جلالة الملك اختتم زيارة العمل إلى بروكسل بعقد لقاء ثنائي مع أمين عام حلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس شتولتنبرغ، تبعه آخر موسع بحضور كبار المسؤولين في الحلف والوفد المرافق لجلالته، حيث تم تناول سبل دعم علاقات التعاون بين الأردن والحلف، خصوصا في المجالات العسكرية.

واستعرض اللقاء جهود التصدي للإرهاب وعصاباته، وسبل تعزيز القدرات الدفاعية للأردن، ولا سيما في ظل الدور المحوري للمملكة في الحرب على الإرهاب.

وأعاد جلالته خلال اللقاء تأكيد أهمية وجود نهج شمولي واضح، كأمر أساس لكسب المعركة ضد العصابات الإرهابية، بوصفها المهدد الرئيس للمنظومة العالمية للأمن والاستقرار.

وجرى، خلال اللقاء، بحث جهود تعزيز أمن واستقرار ليبيا في التعامل مع التحديات التي تواجهها.

وجدد شتولتنبرغ من جانبه التزام الحلف بدعم الأردن وإدامة التنسيق والتعاون معه، وبما يحقق المصالح المشتركة، مقدرا الدور المتقدم للمملكة ومكانتها في المجتمع الدولي، كشريك موثوق في الحرب على الإرهاب.

كما أشاد بسياسة جلالة الملك ومواقف المملكة المتوازنة في التعامل مع الأزمات التي تشهدها عدد من دول المنطقة.

وعلى صعيد آخر، التقى جلالة الملك، في العاصمة البلجيكية بروكسل، الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، عبداللطيف بن راشد الزياني، حيث جرى استعراض العلاقات الاستراتيجية بين الأردن ودول مجلس التعاون الخليجي وسبل تعزيزها.

وتناول اللقاء آفاق تكثيف العمل العربي المشترك في مواجهة مختلف التحديات، وبما يخدم المصالح الأردنية الخليجية المشتركة وقضايا الأمة العربية.

وحمّل جلالته أمين عام مجلس التعاون الخليجي تحياته إلى ملوك وقادة دول الخليج العربي، مؤكدا عمق العلاقات الأخوية التي تجمع الأردن مع دول المجلس.

كما تم، خلال اللقاء، بحث تطورات الأوضاع في المنطقة، وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وحضر اللقاءات سمو الأمير غازي بن محمد، كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية والمبعوث الشخصي لجلالته، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، ونائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومدير مكتب جلالة الملك، ووزير التخطيط والتعاون الدولي، والسفير الأردني في بروكسل.

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العاهل الأردني يلتقي كبار المسؤولين في الاتحاد الأوروبي العاهل الأردني يلتقي كبار المسؤولين في الاتحاد الأوروبي



جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 11:10 2019 الإثنين ,12 آب / أغسطس

"أبل" تطرح هواتف آيفون تتحدى "القراصنة"
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen