آخر تحديث GMT 07:22:09
اليمن اليوم-

توافـق آمــن للحــــــــوار المجتمعي في شأن فترة الرئاسة وامتدادها (٢)

اليمن اليوم-

توافـق آمــن للحــــــــوار المجتمعي في شأن فترة الرئاسة وامتدادها ٢

بقلم - جلال دويدار

لا يمكن أن يكون خافيا علي أحد الضغوط التي كانت تعمل في ظلها وتحت تأثيرها اللجنة المكلفة بإعداد دستور ما بعد ثورة ٣٠ يونيو ٢٠١٣. هذه الضغوط تمثلت في تداعيات أحداث ٢٥ يناير ٢٠١١ وما تلاها من سيطرة وهيمنة جماعة الارهاب الإخواني علي حكم مصر. هذه العوامل كانت وراء تسريع هذه اللجنة لمهمتها.
نتيجة ذلك كان طبيعيا ظهور بعض الثغرات عند تطبيق تفعيل العمل بهذا الدستور الصادر ٢٠١٤. كان ذلك دافعا للتحرك نحو تعديل بعض مواده الآن بما يحقق الصالح العام وفقا للمستجدات والمتغيرات. ترسيخ أمن الوطن واستقراره سيطر علي التوجهات والمقترحات التي لم يخل  بعضها من الانحراف نحو النفاق والتزلف اللذين لم يطلبهما أو يرحب بهما أحد.
في إطار جلسات الحوار المجتمعي لمقترحات التعديل الدستوري التي نظمها مجلس النواب وأدارها رئيسه الدكتور علي عبدالعال.. أتيحت الفرصة للرأي والرأي الآخر استجابة لنفس الإحساس بالتخوف والتوجس فيما يتعلق بعدد سنوات ومرات فترات رئاسة الجمهورية.
 الحوار المجتمعي داخل وخارج مجلس النواب حول التعديل المقترح تمحور وتوافق حول زيادة مدة الرئاسة إلي ٦ سنوات بدلا من ٤ سنوات دون أن تتجاوز فترتين رئاسيتين.
من بين ما استقرت عليه الحوارات السماح بزيادة مدة الرئاسة الحالية سنتين لتكون ست سنوات. من ناحية أخري وفي ظل التوافق علي ألا تزيد فترات الرئاسة عن فترتين اتفق بنص استثنائي- المفروض ألا يتكرر - علي حق الرئيس الحالي في الترشح لفترة أخري مدتها ٦ سنوات بعد انتهاء فترة رئاسته الحالية ٢٠٢٤. ما يجب الاشارة إليه ان هذا التغيير في مسار تعديلات الدستور كان وليد ما اقترحه نواب معارضون.
بالطبع فإن ما انتهت اليه هذه الحوارات مرهون اقرارها بموافقة الشعب عليها في الاستفتاء الذي سيجري علي الصياغة النهائية للمقترحات التي من المقرر التصويت عليها  غدا في مجلس النواب قبل اجراء الاستفتاء.
هذا الذي تم التوافق عليه في الحوار المجتمعي كان ليّ شرف الاشارة إليه في مقالي »خواطر»‬ يوم ٢٥ مارس الماضي تحت عنوان (آمال وطموحات التعديلات الدستورية).
لا جدال ان الأمن والاستقرار وامتداد مسيرة التنمية كان الشغل الشاغل للأفكار التي طرحت في هذا الحوار المجتمعي وما تم التوافق عليه

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توافـق آمــن للحــــــــوار المجتمعي في شأن فترة الرئاسة وامتدادها ٢ توافـق آمــن للحــــــــوار المجتمعي في شأن فترة الرئاسة وامتدادها ٢



تستوحي منهما الكثيرات من النساء أفكار لإطلالاتهن

إليك أجمل الأزياء الأنثوية المستوحاة من ميلانيا ترامب

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 03:52 2018 الثلاثاء ,03 تموز / يوليو

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط كافة عضلات الجسم

GMT 08:48 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالتك مُحتشمة وأنيقة بالحجاب على طريقة"أنس الحمامي"

GMT 22:17 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

الاحتلال يعتقل 5 مواطنين بينهم فتاة من قلقيلية

GMT 23:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

تناول أغرب فنجان قهوة في مقهى "كوستا" في دبي

GMT 23:49 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

احمي نفسك من التهاب البنكرياس بـ "التوت والثوم والزبادى"

GMT 02:10 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

"نيسان" تُطلق "ماكسيما 2019" بتحديثات جديدة

GMT 21:14 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

الفنان أحمد رزق يعلن وفاة عمه عبر صفحته الشخصية

GMT 20:29 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق التنورة مع الحذاء في فصل الشتاء

GMT 07:39 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

ريتا أورا تتألّق بثوب يُشبه المايو وزيّنته بالإكسسوارات

GMT 15:07 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة يفكر في ضم التركي جنكيز أوندير إلى صفوفه

GMT 15:55 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

أوامر عسكرية بتحريك قوات الدعم السريع شمال السودان

GMT 22:11 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

كيندال جينر تجذب الأنظار بإطلالة مثيرة في حفلة الهالوين

GMT 05:47 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الأميرة يوجيني تُظهر أناقتها بفستانها في حفلة زفافها

GMT 01:29 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

فاروق الفيشاوي يكشف عن إصابته بالسرطان وسط تأثر الحاضرين

GMT 13:01 2018 الخميس ,27 أيلول / سبتمبر

تعرف على قصص أشهر السفاحين في العالم
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen