آخر تحديث GMT 12:47:26
اليمن اليوم-

أطماع تركيا وأوهام أردوغان

اليمن اليوم-

أطماع تركيا وأوهام أردوغان

بقلم-محمد بركات

   أحسب أن الاطماع التركية في الأراضي العربية وخاصة في سوريا والعراق، لم تعد خافية علي أحد منا أو من غيرنا في المنطقة العربية، أو من دول الجوار الإقليمي، أو من دول العالم المختلفة سواء في الشرق أو الغرب.
كل تلك الدول والقوي دون استثناء تلاحظ وترقب خلال السنوات القليلة الماضية، الارتفاع الواضح والمتوالي في سقف الاطماع التركية، وازدياد رغبتها التوسعية، وسعيها للتمدد والاستيلاء علي المزيد من الاراضي السورية والعراقية، في كل يوم، بالبلطجة وفرض الأمر الواقع مستغلة حالة الفوضي السائدة بالمنطقة، والتي شاركت وعملت علي صنعها طوال السنوات الماضية.
واحسب اننا لم ننس بعد وأرجو الا ننسي علي الاطلاق، ما قامت وتقوم به تركيا حاليا، من دعم ومساندة لقوي الشر وجماعات الارهاب، من داعش وجماعات النصرة وغيرها، في جرائمهم الإرهابية علي الاراضي العراقية وفي سوريا وليبيا وغيرها.
ولم يتوقف الدور التركي عند ذلك الحد، بل قامت بالدور الرئيسي في تجميع الشراذم والجماعات والعصابات الارهابية علي ارضها، وأمدتهم بالسلاح والتدريب في معسكرات خاصة داخل اراضيها، قبل ان تدفع بهم إلي سوريا والعراق والدول العربية الأخري لممارسة جرائمهم وتنفيذ المخططات المشبوهة لقوي الشر.
هذا ما قام به »أردوغان»‬ تحت رعاية ومساندة قوي الشر، المتورطة في خلق وتغذية حالة العنف والفوضي في المنطقة العربية، فيما اطلقوا عليه كذبا الربيع العربي، في حين ان الربيع منه براء.
وكان دافع أردوغان ولا يزال، هو ذلك الوهم الذي لا يزال يراوده في نومه ويقظته، مصورا له امكانية السيطرة التركية علي المنطقة العربية مرة أخري.
وفي ظل هذا الوهم يسعي اردوغان لبسط نفوذه علي اجزاء من سوريا والعراق بالتحالف مع عصابات الإرهاب التي تمارس القتل والتخريب في سوريا، بحجة انشاء منطقة عازلة علي الحدود، كما يحاول ايضا التمدد في الأراضي العراقية بحجة مقاومة أو محاربة الأكراد،..، ثم هاهو الآن يحاول أن يجد لأوهامه موطئ قدم في ليبيا، عن طريق جماعات وعصابات الإرهاب والإفك المتحالفة معه أيضانقلا عن الاخبار القاهريةالمقال يعبّر عن رأي الكاتب وليس بالضرورة رأي الموقع    

 

GMT 14:06 2019 الإثنين ,24 حزيران / يونيو

الرئيس الفلسطيني في أبهى تجلياته

GMT 14:53 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

عيون وآذان (إرهاب إسرائيلي يؤيده ترامب)

GMT 14:47 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

أسئلة الصين وصناعة الإنسان

GMT 14:43 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

الجائزة وأعداؤها!
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أطماع تركيا وأوهام أردوغان أطماع تركيا وأوهام أردوغان



لقصة فستان كشفت عن وزنها الزائد

ريهانا في إطلالتين غير موفقتين من مجموعتها "فينتي"

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 05:35 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"الهوت شورت" القماش يتربع على قمة موضة صيف 2019
اليمن اليوم- "الهوت شورت" القماش يتربع على قمة موضة صيف 2019

GMT 09:16 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"أنظف مدينة عربية" تستضيف "أغاني الأرز" في المغرب
اليمن اليوم- "أنظف مدينة عربية" تستضيف "أغاني الأرز" في المغرب

GMT 11:24 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

10 خطوات لديكورات الغرف ذات المساحات الصغيرة
اليمن اليوم- 10 خطوات لديكورات الغرف ذات المساحات الصغيرة

GMT 08:46 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

معلومات لا تعرفها عن "الجسر الذهبى" الأروع في العالم
اليمن اليوم- معلومات لا تعرفها عن "الجسر الذهبى" الأروع في العالم

GMT 08:14 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

ديكورات غرف معيشة 2019 بألوان الصيف المشرقة
اليمن اليوم- ديكورات غرف معيشة 2019 بألوان الصيف المشرقة

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 12:53 2016 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة أرض الليمون أجمل المناطق السياحية في إيطاليا

GMT 11:40 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

أحدث ألوان الطرح التي تُناسب البشرة السمراء

GMT 19:12 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ابنة الفنانة هند رستم تُعلن تفاصيل جديدة عن حياة والدتها

GMT 04:32 2016 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

ديمي روز تظهر في فستان مميّز بلا ملابس داخلية

GMT 19:25 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ مجموعة عبايات إماراتية واسعة تُناسب كل الأجسام

GMT 00:53 2016 الثلاثاء ,06 أيلول / سبتمبر

أهمية نبتة الهندباء

GMT 18:10 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة سهلة وبسيطة لتحضير أقراص السبانخ الشهية

GMT 08:16 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

نادين نجيم تتوجّه إلى أمل بوشوشة بالشكر عبر "تويتر"
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen