آخر تحديث GMT 21:46:26
اليمن اليوم-
مدير منظمة الصحة العالمية يعلن أن وصف فيروس كورونا بالوباء يجب ألا يعني استسلام دول العالم له بل يجب مضاعفة جهود التصدي للمرض وزير الخارجية البريطاني يقول إنه تحدث مع نظيره الأميركي عن الهجوم في العراق واتفق معه على ضرورة التصدي لهذه الأعمال المروعة مصدر رسمي يعلن أن فريق ريال مدريد الإسباني في حجر صحي بسبب فيروس كورونا بولندا تعلن تسجيل أول وفاة من جراء فيروس كورونا مندوب مصر لدى الأمم المتحدة يعلن رقض بلاده لنشر الإرهابيين الأجانب من سوريا إلى ليبيا ونطالب مجلس الأمن الدولي بفرض الالتزام بقراراته بشأن منع انتقال الإرهابيين وزارة الصحة السعودية تلعن أن عدد الحالات المؤكدة في المملكة 45 دانييلي روغاني لاعب يوفنتوس المصاب بـ"كورونا" يوجه رسالة لمشجعيه ترامب يعلن "أنا مستعد تماما لاستخدام السلطة الكاملة للحكومة الفيدرالية في التعامل مع فيروس كورونا" وزارة الصحة الإسرائيلية تعلن عن ١٥ إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل المجموع إلى ٩٧ إصابة البيت الأبيض يعلن أن ترامب يوقع مذكرة تقضي بتوفير المزيد من أجهزة التنفس الصناعي في الولايات المتحدة
أخر الأخبار

رئيس الوزراء يؤكد أهمية إنشاء الجامعات اليمنية لمراكز أبحاث متخصصة

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- رئيس الوزراء يؤكد أهمية إنشاء الجامعات اليمنية لمراكز أبحاث متخصصة

رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور
صنعاء-اليمن اليوم

قال رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور " إن صياغة وإعداد الاستراتيجيات تكتسب أهميتها التطويرية عبر البناء على الاستراتيجيات السابقة في نفس المجال لبلوغ غايات جديدة تتكئ على خبرة تراكمية ".

جاء ذلك لدى مشاركة رئيس الوزراء في افتتاح أعمال ورشة العمل التطويرية التي نظمتها اليوم بصنعاء الجامعة الإماراتية الدولية لمناقشة إستراتيجيتها للفترة ٢٠٢٠- ٢٠٢٥ م، بحضور نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود الجنيد ووزيرا الثقافة عبدالله الكبسي والدولة حميد المزجاجي ووكلاء وقيادات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

حيث نوه رئيس الوزراء بما تضمنته رؤية الإستراتيجية، محل النقاش من خلفية تاريخية ذات صلة بالاستراتيجيات السابقة لقطاع التعليم بأنواعه باعتبار أن الاستفادة من الخبرات التراكمية مهم للأعمال التي تنشد الربط بين القديم والجديد وتستشرف المستقبل.

وبين حاجة الوطن لمراكز بحثية متخصصة تتبع الجامعات الحكومية والأهلية والخاصة تركز عملها في جوانب محددة وضمن نطلق جغرافي محصور للوصول إلى نتائج علمية تخدم المجتمع مع إمكانية أن يتجاوز نطاق بحثها قضايا إقليمية بعينها ذات تأثير على اليمن.

وأضاف " الجامعات ومراكز الأبحاث ينبغي أن تثير التساؤلات التي لا تثار من قبل الغير في مختلف المجالات وأن تبحث للوصول إلى إجابة بما في ذلك عن التاريخ وقضاياه الشائكة التي تعرضت لتحريف وتشويه بما يخدم مصالح القوى التي تهيمن اليوم على العالم ".

وأوضح وجود ألف مركز بحثي في الولايات المتحدة فقط مخصصة لما سمي بالربيع العربي الأمر الذي يؤكد أهمية العمل البحثي للوصول إلى معلومات دقيقة لبناء واتخاذ القرار.

وحث الدكتور بن حبتور، أساتذة الجامعة إلى مراعاة الجانب الحواري مع طلابهم وأن لا ينزعجوا من تعقيبات الطلاب المبنية على معلومات سليمة خاصة الأذكياء منهم في ظل ما تتيحه تكنولوجيا العصر من فضاءات واسعة لاكتساب المعرفة.

كما أكد أن الأستاذ الجامعي مطالب بالاجتهاد والبحث المتواصل عن الجديد سيما في مجال تخصصه وتحديث معلوماته وتغذية فكره لمواصلة أداء رسالته الهامة والثرية تجاه طلابه والوطن عامة.

وقال" إن ثبات المعلم والأستاذ الجامعي، عمل عظيم في هذه الفترة العصيبة التي تسعى دولتا العدوان السعودية والإمارات عبر حربها وحصارهما وتجويعها للشعب اليمني كسر إرادته ".

وأضاف " مهم أن يعرف العالم أننا في ظل العدوان والحصار ومحاربتنا للمعتدين كنا وسنظل متمسكون بالتعليم والإدارة والخدمات والعمل الأكاديمي وتقديم شيء مفيدا للمجتمع اليمني".

وأردف "من المهم أن يعي الجميع أن الجامعات الأهلية والخاصة رديفة للجامعات الحكومية ورمز مهم من رموز الصمود ورافد مهم في خدمة المجتمع والاقتصاد الوطني".

وأعرب الدكتور بن حبتور في ختام كلمته عن امتنانه لهذه الخطوة العلمية المهمة للجامعة لاستشراف آفاق المستقبل وفق نهج علمي سليم.

من جانبه أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب أن تطوير إستراتيجية الجامعة الإماراتية 2025م تأتي بالتزامن مع ذكرى مرور أربع سنوات من الصمود في وجه العدوان الذي استهدف اليمن أرضاً وإنساناً وحضارة وتراثاً وممتلكات .

وتطرق إلى سعي تحالف العدوان استهداف المؤسسات التعليمية في محاولة لمحو تاريخ اليمن وثقافته العريقة الضاربة جذورها أعماق التاريخ .. مؤكداً أنه بالرغم من كل ما يمر به الوطن جراء العدوان إلا أنه يحق لليمنيين والمؤسسات الوطنية الاعتزاز بالصمود والاستمرار في ممارسة كافة الأعمال والأنشطة وتحسينها.

وأشار إلى أن الجامعة رغم عمرها القصير بدأت بخطوات ايجابية لتطوير قدراتها وبنيتها التحتية والأكاديمية والتنظيمية وفقا لمنهجية علمية متطورة تعتمد على أسس الإدارة الحديثة والمتمثلة في وظائفها الخمسة" التخطيط والتنظيم والتوظيف والتوجيه الرقابة".

وأوضح الوزير حازب أن الجامعة التي تعتمد في عملها على التخطيط الاستراتيجي، ستحقق النجاحات والتميز في تقديم خدماتها للطلاب والمجتمع.

ونوه بدور الجامعة في تعزيز أداءها وبناء قدراتها في مختلف الجوانب من خلال تطوير خطتها الإستراتيجية التي تمتد لخمس سنوات قادمة بالاعتماد على الاستشارات الفنية والأكاديمية والخبرات المحلية.

ودعا الوزير حازب الجامعات الحكومية والأهلية المبادرة في مراجعة وتقييم أوضاعها وإعداد الاستراتيجيات والخطط والبرامج التي تمكنها من رفع كفاءتها وتحسين أداءها.

فيما أشار رئيس الجامعة الإماراتية الدولية الدكتور نجيب الكميم إلى خطوات إعداد وتطوير إستراتيجية الجامعة 2025م في إطار حرصها على التميز وفقاً لمعايير الجودة والاعتماد الأكاديمي .

وأكد أن التعليم العالي يشكل جوهر التنمية المستدامة، فيما التخطيط الاستراتيجي يمثل السبيل العلمي المتاح أمام النظم التعليمية للحاق بركب المجتمعات المتقدمة والانتقال بالتعليم من مرحلة النظم التقليدية إلى الأنظمة الحديثة مرتكزاً على الإدارة الرشيدة والجودة الشاملة.

وأشار الدكتور الكميم إلى أن توجهات قيادة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والجهات ذات العلاقة في تقييم أوضاع الجامعات الأهلية أعطى للجامعة حافزا ودافعا معنويا في إعداد الخطط الإستراتيجية التطويرية وتمكينها من تحقيق أهدافها في البرامج الأكاديمية.

تخلل الورشة بحضور نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة وليد الرويشان وعدد من رؤساء الجامعات الحكومية والأهلية وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة، عرض عن برنامج الورشة ومسيرة الجامعة في التخطيط الاستراتيجي وتطوير قدراتها والخطوات المستقبلية.

عقب ذلك بدأت أعمال الورشة حيث ناقشت الجلسة الأولى وضع التحليل البيئي الاستراتيجي، البيئة الداخلية للجامعة نقاط القوة والضعف.

وتطرقت الجلسة الثانية إلى نتائج التحليل البيئي الاستراتيجي "البيئة الخارجية للجامعة، الفرص والتهديدات، فيما عرضت الجلسة الثالثة البيانات المرجعية لجامعات محلية وعربية ودولية .


واستعرضت الجلسة الرابعة مسودة الرؤية والرسالة والقيم والغايات وناقشت الخامسة التوجهات الإستراتيجية وإقرار نتائجها.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الوزراء يؤكد أهمية إنشاء الجامعات اليمنية لمراكز أبحاث متخصصة رئيس الوزراء يؤكد أهمية إنشاء الجامعات اليمنية لمراكز أبحاث متخصصة



GMT 11:16 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

فلكي يمني يحدد موعد ومكان كسوف الشمس

GMT 10:39 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

"من فيسبوك" تغضب مستخدمي "واتسآب" وتدفعهم إلى حذف التطبيق

GMT 00:04 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

واتساب يحارب تضييع الوقت بميزة جديدة لفعلين معا

GMT 17:50 2019 السبت ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الهاتف الأيقوني من موتورولا بحلته الجديدة

باتت أيقونة للموضة ومصدر وحي للنساء حول العالم

إطلالات أنيقة لفترة "الحجر المنزلي" على طريقة ميغان ماركل

لندن - اليمن اليوم

GMT 12:17 2020 الإثنين ,20 إبريل / نيسان

عشاق السياحة يُطلقون تحدي "السفر في الحجر الصحي"
اليمن اليوم- عشاق السياحة يُطلقون تحدي "السفر في الحجر الصحي"

GMT 19:30 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

الهلال يحتج على هدف حمد الله فى قمة الدوري السعودي ضد النصر

GMT 06:23 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مارادونا صانع معجزات كرة القدم يحتفل بعيد ميلاده الـ59

GMT 11:22 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

كلمة السر في توهج رونالدو تتجسَّد في الـ"حمية غذائية"

GMT 21:51 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

كلوب يُوضِّح خطة أليسون وصلاح لإحراز هدف أمام مانشستر

GMT 11:03 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

قناع ملك مصري يدخل موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية

GMT 07:27 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

تمثال محمد صلاح يستعد للانضمام إلى المشاهير حول العالم

GMT 13:27 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

الفنانة نسرين طافش في جلسة تصوير لإحدى مجلات الموضة

GMT 19:04 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

محمود السرنجاوي يؤكد حاجة "الزهور" لعموميته وأعضاءه حاليًا
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen