آخر تحديث GMT 17:27:26
اليمن اليوم-
مدير منظمة الصحة العالمية يعلن أن وصف فيروس كورونا بالوباء يجب ألا يعني استسلام دول العالم له بل يجب مضاعفة جهود التصدي للمرض وزير الخارجية البريطاني يقول إنه تحدث مع نظيره الأميركي عن الهجوم في العراق واتفق معه على ضرورة التصدي لهذه الأعمال المروعة مصدر رسمي يعلن أن فريق ريال مدريد الإسباني في حجر صحي بسبب فيروس كورونا بولندا تعلن تسجيل أول وفاة من جراء فيروس كورونا مندوب مصر لدى الأمم المتحدة يعلن رقض بلاده لنشر الإرهابيين الأجانب من سوريا إلى ليبيا ونطالب مجلس الأمن الدولي بفرض الالتزام بقراراته بشأن منع انتقال الإرهابيين وزارة الصحة السعودية تلعن أن عدد الحالات المؤكدة في المملكة 45 دانييلي روغاني لاعب يوفنتوس المصاب بـ"كورونا" يوجه رسالة لمشجعيه ترامب يعلن "أنا مستعد تماما لاستخدام السلطة الكاملة للحكومة الفيدرالية في التعامل مع فيروس كورونا" وزارة الصحة الإسرائيلية تعلن عن ١٥ إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل المجموع إلى ٩٧ إصابة البيت الأبيض يعلن أن ترامب يوقع مذكرة تقضي بتوفير المزيد من أجهزة التنفس الصناعي في الولايات المتحدة
أخر الأخبار

في هذه المملكة يُمنَعْ الحزن!

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- في هذه المملكة يُمنَعْ الحزن!

مملكة بوتان
القاهرة - اليمن اليوم

"فكر في الموت توهب لك الحياة" يبدو أن ذلك هو السر الحقيقي خلف السعادة الدائمة التي يعيشها الناس في مملكة بوتان الواقعة على أطراف مروج وجبال الهيمالايا الشرقية.

ففي هذه المملكة التي صنفت كأسعد بلد في آسيا وثامن أسعد البلدان في العالم،حسب مسح عالمي أجرته جامعة ليستر عام 2006، عليك ان تفكر في الموت خمس دقائق على

الأقل يومياً، حتى تعيش براحة وسعادة دائمة، فكلنا سيأتيه يوم ويموت، اغتنم جميع الفرص وعش حياتك، فالخوف من الموت هو الذي يؤرق الحياة ويسبب المتاعب حسب

رؤيتهم.ومن هنا ابتكرت "بوتان" سياسة فريدة متعلقة بالسعادة المحلية الإجمالية، فهي أرض يسود فيها الفرح، ويمنع دخول الحزن إليها، وتعتمد على قياس مكونات السعادة ا

لقومية، من خلال مستوى الصحة، والتعليم، وحيوية المجتمع، والمحميات الطبيعية.لا سيما أجوائها السعيدة التي تتجلى بالمهرجانات والحلقات الراقصة التي تقام في الساحات

العامة بشكل شبه اسبوعي،تزيد الرضا والحب والمشاركة بين مواطنيها.والاهم بان الملك في بوتان ملزم بتأمين طلبات المحتاجين وتوزيع الاراضي وتسهيل الاعمال لهم لكي لا

يقعوا في العوز المادي.تعتبر "تيمفو" عاصمة دولة بوتان،عند الدخول إليها لا بد من المرور ببوابات ضخمة، ولذا يطلق عليها مدينة الأبواب،وفيها تتنوع الأماكن السياحية،

أبرزها قصر السعادة الذي يتميز بهندسته المعمارية الضخمة.تتجلى أجمل مظاهر الطبيعة في الريف، خاصة في قرية "وان دو"، تتسم الطريق المؤدية إليها بهدوء يخترقه صوت

قرع طبول الأديرة، وتتميز بالمنحدرات وإطلالتها الخلابة على جبال الهملايا.

 اما عن الرياضة، فالرماية هي الأكثر شعبية في بوتان،فتقام المنافسات بين القرى، اما عن ممارستها، فهناك هدفان بينهما وبين الرامي 100 م ، كل عضو في الفريق يرمي

سهمين لكل جولة، يتخلل ذلك الكثيرمن الطعام والشراب بالإضافة للغناء والرقص ومحاولات تشتيت انتباه الخصم.يعيش اهل بوتان تقاليدهم منذ 400 عام، لا يزالون يحافظون

عليها رغم تطور التقنيات الحديثة في العالم، وذلك يعود لسياسة الدولة المتبعة التي تحظر التدخين بشكل كامل ، كما كانت تمنع التلفزيون والأنترنت حتى وقت قريب، وسمحوا

بهذه الاشياء مؤخرا لكن بتكاليف باهظة بدعوى الحفاظ على تقاليدهم وحماية ثقافتهم من التأثيرات الخارجية.
 
وتقع مملكة بوتان جنوب آسيا يحدها من الجنوب والشرق والغرب الهند ومن الشمال الصين الشعبية، تحيطها الجبال الشاهقة، وتخترقها الأنهار والوديان، وتلقب بأرض التنين

والرعد، نظراً لصلابة شعبها وقوته.في مملكة بوتان يستقبلك السكان بابتسامة، وعليك رد الابتسامة بابتسامة مماثلة، اما عن السفر إلى هذه البلاد، فهو لا يشبه أي رحلة، انه

مغامرة بين الجبال الشاهقة والوديان المذهلة والأنهار المتدفقة والطقس المنعش.يمكن ان نضيف اخيرا بانه في حال قررت زيارة "ارض السعادة " هذه يجب ان تفكر في ميزانية

كبيرة نسبيا ، فتكاليف زيارة هذا البلد مرتفعة نسبيا عن باقي البلدان الاسيوية.

قد يهمك ايضا

لمُحبات المغامرة استكشفي هذا الفندق المُثير في جبال الألب بسويسرا

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

في هذه المملكة يُمنَعْ الحزن في هذه المملكة يُمنَعْ الحزن



GMT 18:52 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

تمتع بزيارة مالطا للغوص والسياحة في 2020

GMT 23:10 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

افضل أماكن سياحية في باريس دليلك في مدينة الحب

GMT 23:20 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ماتشو بيتشو مدينة "الإنكا" في البيرو لغز وعظمة طاغية

GMT 22:58 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

وليامزبورغ مدينة أميركة تعيش في القرن الثامن عشر

استخدمت أحمر الشفاه النيود الناعم الذي يُظهر ملامحها الناعمة

إليكِ أبرز إطلالات جودي كومر الجمالية لمناسبة عيد ميلادها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 14:30 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 12:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

اجتماع للحكومه اليمنية للوقوف على الأوضاع الراهنة في تعز

GMT 05:23 2016 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

لوحات فنية للديكور الداخلي بالخيط والمسامير

GMT 02:57 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

سناء زيتو تكشف عن تصميمها مكياج "الهالوين" بأشكال مختلفة

GMT 06:53 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يؤكّدون قدرة الديناصورات على وضع بيض ملوّن ومُنقّط

GMT 06:11 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

أفكار لاستخدام "أسرّة الأطفال" في المساحات الصغيرة

GMT 22:31 2016 الأحد ,26 حزيران / يونيو

الخروب لمعالجة القولون العصبي

GMT 18:49 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

خطوات ديكور سهلة لتزيين جدران المنزل

GMT 10:54 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

مجموعة "Elie Saab" للخياطة الراقية لربيع 2019
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen