آخر تحديث GMT 07:01:18
اليمن اليوم-

فنانون مصريون يتبرعون بريع لوحات لهم للأطفال الفلسطينيين

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- فنانون مصريون يتبرعون بريع لوحات لهم للأطفال الفلسطينيين

فنانون مصريون يتبرعون بريع لوحات
القاهرة - اليمن اليوم

 يتبرع 60 فنانا مصريا وفنان فلسطيني واحد بعائدات مبيعات لوحات لهم معروضة للبيع حاليا في معرض بعنوان "دقوا الجدران" بالقاهرة لصالح تقديم دعم تعليمي وثقافي للأطفال في فلسطين.ودعت فاتن كنفاني، صاحبة ومؤسسة الجاليري بالعاصمة المصرية، الفنانين الذين عادة ما يعرضون أعمالهم الفنية لديها إلى التبرع ببعض أعمالهم لصالح الأطفال الفلسطينيين. وتفاجأت عندما رد عليها عشرات الفنانين الذين تبرع بعضهم بأكثر من لوحة.وسيقدم الفنانون عائدات هذه الأعمال الفنية لمؤسسة غسان كنفاني الثقافية ومقرها لبنان.

وقالت فاتن كنفاني لـ"رويترز": "إحنا بنتكلم 60 فنان مصري، واحد فنان فلسطيني، بنتكلم علي 90 عمل عشان فيه فنانين متبرعين بأكتر من لوحة. وكل الفلوس اللي إن شاء الله حنجمعها حنتبرع بيها لمؤسسة اسمها غسان كنفاني الثقافية، دي مؤسسة اتبنت سنة 1974 وهدفها مساعدة أطفال فلسطين بطريقة ثقافية علمية، وبتساعدهم إنهم يبتدوا حياة من جديد".وأوضحت أن رد الفعل على دعوتها ربما جاء كبيرا بسبب العنف الذي تصاعد في وقت سابق هذا الشهر بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وأضافت كنفاني: "واضح أن لغاية دلوقتي وبالذات الأيام دي إن القضية الفلسطينية مهما حصل هتبقي في قلب الفنان المصري وانه هايقف معها، يا يرسمها، يا يتكلم بالنيابة عنهم، يا يتبرع بلوحة. ودي متهيألي في يوم من الأيام هانمشي لغاية ما نوصل القدس عاصمة فلسطين مع بعض".وقال منظمو المعرض إن الأموال ستدعم الأطفال الفلسطينيين في غزة والضفة الغربية وتحديدا لتطويرهم ثقافيا وتعليميا بعد الصراع الأخير.

وقال أحمد عزت، وهو فنان مصري مشارك في المعرض: "الفنان بيحس زيه زي بقية فئات المجتمع، ربما بحساسية أكتر، علشان تفرغه للمشاهدة ومحاولة التعبير عن نفسه بالمشاكل اللي إحنا بنسمعها ونشوفها، مشاكل تقريبا الناس بتضجر منها من كتر طول الموضوع، 70 سنة وزيادة. إنما أهو عمالين نحاول نشوف طريقة نعيش بسلام مع بعض ونحاول نبطل عنف وكده".وقالت أماني رمسيس، وهي فنانة مصرية مشاركة في المعرض: "وده صوت غضب كبير منا كلنا كفنانين مصريين إن إحنا لنا، إحنا مش عملية تعاطف مع القضية الفلسطينية قد ما هو غضب شديد لأن كلنا عندنا ضمير إنساني، مسلمين، مسيحيين، يهود".وأشارت كنفاني إلى أن المعرض سيستمر حتى بيع جميع الأعمال الفنية التسعين، وتتراوح أسعار اللوحة الواحدة بين 500 جنيه (32 دولارا) و 500 ألف جنيه (31800 دولار).

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

فنان يمني في أوروبا يرسم 70 لوحة خلال فترة الحجر الصحّي بسبب "كورونا"

 

تشويه لوحة شهيرة لـ"مريم العذراء" بعد دفع مبلغ زهيد لترميمها

 

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فنانون مصريون يتبرعون بريع لوحات لهم للأطفال الفلسطينيين فنانون مصريون يتبرعون بريع لوحات لهم للأطفال الفلسطينيين



إطلالة لافتة وجريئة لنسرين طافش في مهرجان كان السينمائي

القاهرة - اليمن اليوم

GMT 17:30 2019 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد في كانون الأول 2019

GMT 21:18 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 10:32 2021 الإثنين ,19 تموز / يوليو

ظروف معقدة يستقبل بها اليمنيين عيد الأضحى

GMT 21:46 2020 السبت ,08 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 11:13 2016 الجمعة ,08 تموز / يوليو

نصائح مفيدة لتجعلي خطيبك يشتاق إليك

GMT 05:31 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

إعتمد الليونة في التعامل مع الآخرين

GMT 05:06 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على عقد زواج محفورٌ على لوحة من الطين في تركيا

GMT 18:07 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

الاتحاد المصري يقر "عقوبات الانسحاب" على الزمالك

GMT 01:24 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

محمد القرالة يؤكد أن الصورة الصحافية تغير الأحداث
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen