آخر تحديث GMT 01:36:52
اليمن اليوم-

في إطار تغطية إسرائيل لـ"ورشة البحرين"

سعودي يروّج للعبرية على أنها "لسان أنبياء الله"

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- سعودي يروّج للعبرية على أنها "لسان أنبياء الله"

سعودي يروّج للعبرية على أنها "لسان أنبياء الله"
رام الله - اليمن اليوم

احتفى الإعلام الإسرائيلي بمقابلة أجراها أمس في البحرين مع باحث سعودي يعتقد أن المسلم هو امتداد لأنبياء بني إسرائيل ولغتها العبرية التي هي برأيه لغة لسان أنبياء الله.

ونشرت وكالة البث الإسرائيلية الرسمية "كان" على حسابها في "تويتر" المقابلة التي أجرتها في العاصمة البحرينية المنامة مع الناشط ومقدم البرامج السعودي لؤي الشريف، المتخصص في اللغات والحضارات القديمة، في إطار تغطيتها لـ"ورشة البحرين" المستمرة على مدار يومين متتاليين.

وقال الشريف باللغة العبرية التي يجيدها لمراسلة الوكالة: "أحب العبرية بسبب الأنبياء، والعبرية هي لسان أنبياء الله مثل الملك داوود، أشعيا، أرميا، دانيال، يوشع، وأعتقد أن المسلم هو امتداد لأنبياء بني إسرائيل".

ويرى الشريف أن هذا العام سوف يحمل علامات الحل النهائي للصراع العربي الإسرائيلي، وأن الأمير محمد بن سلمان قد اختاره الله لتحقيق نبوءة أشعيا فيما يتعلق بالسلام بين الشعوب.

وأثارت هذه المقابلة النادرة والمثيرة الكثير من الجدل وردود الفعل بالنظر لعدم وجود أي علاقة رسمية بين السعودية وإسرائيل التي اعتبرت هذا الحدث خرقا إعلاميا وحضاريا هاما.

ونشر هذا الباحث مقاطع من اللقاء على حسابه في موقع "تويتر" دون إيراد أي توضيح أو تفسير.

وأظهر الجانب الإسرائيلي الرسمي سعادته بهذا اللقاء، إذ نشر حساب "إسرائيل بالعربية" التابع لوزارة الخارجية الإسرائيلية فيديو للقاء وكتب معلقا: "الناشط السعودي لؤي الشريف يتحدث (بالعبرية!) إلى التلفزيون الإسرائيلي من المنامة، معربا عن عشقه وحبه للغة العبرية".

وتعقد "ورشة البحرين" في المنامة يومي 25 و26 يونيو الجاري بدعوة من الولايات المتحدة لتسويق الجوانب الاقتصادية لـ"صفقة القرن".

من هو "لؤي الشريف"؟

لؤي الشريف (36 عام)، كاتب، ومُقدِّم برامج سعودي منها برنامج فلمها وهو صَاحب فِكرته، وهو مُبرمج حاسوب  ويُتقن 4 لغات العربية والإنجليزية و  الفرنسية والعبرية.  وبرنامجه فلِّمها أحد أهم البرامج اليوتيوبية السعودية .

ويصف القائمين على برنَامج فلمها والذي يقدمه الشريف أن" فلِّمها هو بَرنامج لتعليم اللُّغة الإنجِليزية عبر وسِيلة ترفيهيَّة وهي الأفلام"، ويقول الشريف أن ماجعله  يفكر في هذه الطريقة من التعليم هو أنه اِستطاع تعلُّم اللغة الإنجليزية بالأفلام، أول حلقة لفلِّمها كانت في 18 يناير/كانون الثاني 2012م؛ تبلغ مدة حلقات فلِّمها من دقيقتين إلى 14 دقيقة.

وتثير المقاطع المصورة التي ينشرها الشريف على تطبيق "سناب" وموقع "يوتيوب" الجدل ،حيث أخذ الشريف على عاتقه الترويج للتطبيع مع اسرائيل تحت غطاء العلم.

وببحث سريع لما يعرضه الشريف على قناته على "يوتيوب" نجد أن من أشهر فيديوهاته :" المعنى العبروآرامي لأسماء الأنبياء التي تبدأ أو تنتهي بـ(إيل) אל " والذي يقول فيه أن "جُل أسماء الأنبياء هي أسماء عبرية ماعدا أربعة أنبياء هم هود وصالح وشعيب ومحمد ".

وفي مقطع فيديو آخر خصصه الشريف لعرض" أشهر ثلاثة ترجمات مفبركة بالعبرية في وسائل التواصل الاجتماعي" عرض خلالها النشيد الوطني لدولة الاحتلال وترجم ألفاظه ومعانيه،كما دحض عدة ترجمات خاطئة إحداها لخطاب نتنياهو في الكنيست،وآخر عن دور السفير القطري محمد العمادي وعلاقته باسرائيل .

وقبل حوالي شهر أطلق الشريف ما أسماه "أكاديمية لؤي" لتعليم اللغات عبر قناته على اليوتيوب ،حيث بدأ بشرح دروس تعلم اللغة العبرية ،مشيراً إلى أنه سيكون سلسلة لتعلم لغات أخرى ،ولم يفصح لماذا اختار البدء باللغة العبرية تحديداً.

ويقول الشريف في مقطع الفيديو أن هذه الدورة لتعليم اللغة العبرية هدفها ليس فقط تعلم اللغة ،ولكن أيضاً لها هدف "ثقافي وتاريخي" للاطلاع على ثقافة الاخرين وتاريخهم، لكنه قال أيضاً أن هذه الدورة سيتعلم المشاهد من خلالها الحديث باللغة العبرية في "المحادثات اليومية" مثل "الوقت ،والطعام،وأوصاف الطقس،والاتجاهات ،والاماكن العامة"،وهي تفاصيل تثير الغرابة إذا ما أخذنا بعين الاعتبار أن الجمهور السعودي والخليجي الذي يتوجه له الشريف لايقيم أية علاقات رسمية أو دبلوماسية أو زيارات متبادلة مع اسرائيل!،وهو ما دفع أحد المعلقين للرد على فيديو الشريف بالقول:" الحين احنا سايبين اللغات المهمة مثل الانجليزية اللي هي لغة العلم و رايحين نتعلم لغة عبرية! وفروا وقتكم يا جماعة الوقت من ذهب. نتعلم اللغات عشان نتواصل ونستفيد من اخر الابحاث و المصادر الموثوقة تكون باللغة الانجليزية لكن العبرية وش بتفيدنا فيه؟ بنتواصل مع يهود يعني!".

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

صحافيون إسرائيليون في البحرين للمرة الأولى لحضور المؤتمر الاقتصادي

أنباء عن اعتذار رجال أعمال إماراتيين عن حضور "ورشة البحرين"

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سعودي يروّج للعبرية على أنها لسان أنبياء الله سعودي يروّج للعبرية على أنها لسان أنبياء الله



طغى عليه اللون المرجاني وأتى بتوقيع نيكولا جبران

مايا دياب بإطلالة تخطف الأنظار بصيحة الزخرفات الملونة

القاهرة ـ سعيد البحيري

GMT 16:41 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بلومبرغ" تُعلن عن زيادة في أعداد السياحة الوافدة إلى "سيشل"
اليمن اليوم- بلومبرغ" تُعلن عن زيادة في أعداد السياحة الوافدة إلى "سيشل"

GMT 04:37 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
اليمن اليوم- "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:15 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
اليمن اليوم- ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 03:12 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بسحر التاريخ وجمال الطبيعة في "غرناطة"
اليمن اليوم- استمتع بسحر التاريخ وجمال الطبيعة في "غرناطة"

GMT 08:00 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أفضل أفكار بطاقات زفاف 2020 حسب "ثيم الحفل"
اليمن اليوم- تعرف على أفضل أفكار بطاقات زفاف 2020 حسب "ثيم الحفل"

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,24 أيار / مايو

هبة قطب توضح بكل صراحة تأثير طول العضو الذكري

GMT 06:26 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

طريقة صنع عطر الهيل والفانيلا بطريقة سهلة

GMT 01:38 2017 الخميس ,08 حزيران / يونيو

مي عمر تكشف أسباب الاتجاه إلى الدراما الكوميدية

GMT 10:44 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

ملكة جمال العرب سارة الحاج تدخل عالم الفن من أوسع أبوابه

GMT 00:12 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

زيزي مصطفى توضح العديد من الأمور المتعلقة بحياة ابنتها

GMT 04:16 2018 الإثنين ,05 شباط / فبراير

تصميمات حمامات سباحة تناسب المساحات الصغيرة

GMT 02:44 2017 الخميس ,09 شباط / فبراير

تعرف على مفتاح النجاح في الجنس والحب مع شريكك

GMT 22:43 2018 السبت ,11 آب / أغسطس

الفوائد الصحية لثمار التين الشوكي

GMT 22:40 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إطلاق عطر "روزا" الجديد في الأسواق السعودية

GMT 06:21 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تحضير حمص الشام في فصل الشتاء

GMT 15:11 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

أفضل النظارات الشمسية لإطلالة مميزة في 2019
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen