يوفر المزيد من المساحات التأملية ويبدو كواحة مخفية

منزل "Cloud House" الياباني يخطف الأضواء في قلب لندن

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- منزل "Cloud House" الياباني يخطف الأضواء في قلب لندن

منزل "Cloud House"
لندن -اليمن اليوم

من النادر العثور على ملاذ هادئ في قلب مدينة صاخبة مثل لندن في المملكة المتحدة، ناهيك عن الطراز الأنيق، ولكن منزل "Cloud House"، المدرج حديثًا في شمال لندن والذي يقع بالقرب من منطقة كنسل جرين، والمُستوحى من لوحة للرسام الانجليزي تيرنر، يتيح الفرصة لفعل ذلك.

المهندسين المعماريين اليابانيين هم وراء هذا المبنى الرائع المُكوّن من ثلاث غرف نوم والمُصممة بشكل جميل، والمسمى The Cloud House نسبة للأجواء السماوية الهادئة التي يخلقها، ويُعرض المنزل بسعر 1.25 مليون جنيه إسترليني، وهو مًغطى بالأخشاب الفضية والمختبئ خلف سياج غير واضح على طريق تيفرتون، بين كنسل رايز وكوينز بارك، ويظهر لحظة دخولك إلى الباب الخفي.

منزل cloud house الياباني يخطف الأضواء في قلب لندنبالاتفاق مع المالك، قرر مهندسو شركة Takero Shimazaki الابتعاد عن الاتجاه الجمالي الحديث لمنازل الزجاج التي تمس الحدود بين القطاعين العام والخاص، وقالوا "من اليوم الأول، اتفقنا على الحاجة إلى المزيد من المساحات التأملية، والأقل شفافية، والتركيز على الديكور داخليا، وخاصة عندما تكون في بيئة حضرية، ومن الشارع، يبدو المنزل عن واحة خاصة مخفية ودافئة".

في النهاية كانوا يسترشدون بالأقواس المنحنية وهي تحفة تعكس شعورًا بالتأمل الهادئ، مع برك السباحة التي تشكل حلا مؤقتا للابتعاد عن ضغوط الحياة العصرية اليومية، وفي الداخل؛ الخرسانة المصقولة تتطابق مع النبرة الباهتة للهيمنة الخارجية، التي خففت بالخشب الطبيعي والحجر وتكملها النوافذ المقوسة الداكنة. ما يكفي من الضوء يتدفق من خلال هذه الفتحات الإستراتيجية لتوضيح هيكل الملكية والشكل، مما يساعد على إنشاء مناطق مختلفة، كما أن هناك إيماءات واضحة للمفهوم الياباني من wabi-sabi، الذي يعالج العيوب والنقص والعمليات الطبيعية.

منزل cloud house الياباني يخطف الأضواء في قلب لندنوقال مالكي المنزل أنابيل كاتلر، وستيف ولينغتون "أردنا منزلا يجعلنا نجد السلام الحقيقي، إن سُلم الدرج، والضوء والظل وبساطة المواد تضيف إلى المنزل الإحساس بالهدوء والسلام".

تتميز غرفة النوم الرئيسية بجدار دراماتيكي من الخرسانة المغلقة، تم تزيينها بنوافذ عالية مقوسة تطل على واحة فناء مرصوفة بالحصى، وفي منطقة أخرى للدراسة أو الاسترخاء، توجد نافذة سقفية دائرية ضخمة تخترق سقفًا صديقًا للبيئة.يأخذك الممر إلى مساحة الدراسة ذات الأرضية الزجاجية، التي تغمرها إضاءة من ثلاثة أسقف مائلة على السقف، يفتح أحدها للسماح بدخول الهواء.

يتم الوصول إلى الطابق السفلي من خلال سلم حلزوني ملموس مثل تلك الموجودة في الكنائس، مضاءة بنوافذ أخرى مقوسة عالية. إن الدرابزين النحاسي الداعم وتجهيزات الإضاءة النحاسية القديمة تناسب ذلك تمامًا، وإذا كنت ترغب في الابتعاد عن ملاذ حضري، فإن المتاجر المستقلة والمقاهي والحانات والمطاعم والمساحات الخضراء في كل من كينسين رايز وكوينز بارك تقع على عتبة بابك. هناك سوق للمزارعين المحليين كل يوم، كما تتوافر وسائل النقل، فأقرب محطة هي Kensal Rise.

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل cloud house الياباني يخطف الأضواء في قلب لندن منزل cloud house الياباني يخطف الأضواء في قلب لندن



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل cloud house الياباني يخطف الأضواء في قلب لندن منزل cloud house الياباني يخطف الأضواء في قلب لندن



ارتدى معظم السيدات الأسود في حفلة جوائز "ESPYS"

كيارا بفستان أصفر كناري داخل مسرح "مايكروسوفت"

واشنطن _ رولا عيسى
تألق كل من كيارا وكيت بيكينسيل وجنيفر غارنر إذ قُدنَ النجوم في قوة للاحتفال بأكبر ليلة في الرياضة 2018 ESPYS، وكانت السيدات في كل شوط يقمن بعرضهن للأناقة في عرض الجوائز الطويل داخل مسرح مايكروسوفت في وسط مدينة لوس أنجلوس الأربعاء. وتألقت كيارا، 32 عاما، بفستان أصفر كناري ممسك برقبتها بينما كانت تقف إلى جانب زوجها الأنيق راسل ويلسون 29 عاما، في حين كانت كل من كيت وجينيفر الساحرتين ترتديان فساتين سوداء مثيرة، وبدت سيارا وروسيل شخصيتين أنيقتين. وتألقت مغنية "الخطوة الثانية" مع بشريتها المذهلة وبظلال العيون الدخانية، وأحمر الخدود البرونزي، واللمسة الذهبية على شفتيها، ووضع راسل جانبه الأنيق في سترة زرقاء وسراويل سوداء، وأبقت كيت الأشياء مفعمة بالحيوية عندما كانت ترتدي ثوبها تحت جسد مثير وتأكد من أنها أظهرت أفضل عناصر جسمها المذهل. وعملت أليسون سحرها في ثوب وردي متلألئ مع خط لافت للنظر وشق فخذ مثير،
اليمن اليوم- ريهام إبراهيم تكشف عن سعادتها بعملها كإعلامية

GMT 08:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شادية بحالة حرجة

GMT 10:06 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 02:27 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 07:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 06:23 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

دينا تستفز جمهورها بطوفان " وفاء"

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 02:21 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 07:15 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:00 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 09:50 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 06:17 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 06:17 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 08:11 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

الأبنوس

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 07:03 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

معًا لدعم الشغل اليدوي

GMT 10:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:14 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

دور التمويل العقاري ومشاكله

GMT 22:50 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 16:29 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 06:22 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل

GMT 11:04 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

"القسوة" و"التساهل" في نظام المدارس الخاصة

GMT 11:33 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 07:12 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 06:48 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen