آخر تحديث GMT 06:51:24
اليمن اليوم-

"عجائز البلدة" كتاب سردي جديد لعمار علي حسن حول الريف المصري

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- "عجائز البلدة" كتاب سردي جديد لعمار علي حسن حول الريف المصري

كتاب عمار علي حسن "عجائز البلدة"
القاهرة - اليمن اليوم

صدر كتاب عمار علي حسن "عجائز البلدة" عن الدار المصرية اللبنانية في نحو 260 صفحة من القطع المتوسط، وهو عمل سردي يتوسل بالحكاية أو الطريقة الأدبية، وخصوصا القصصية، في الكتابة ليحكي لنا عن كثير من الأدوات والآلات البسيطة التي كانت سائدة في الريف المصري، وأغلبها لم يعد موجودا.

وجاء على غلاف الكتاب أنه "يحوي حكايات تكشف جانبًا من تاريخنا الاجتماعي المنسى، وينجلي في سطوره كل ما يربطنا بجذورنا البعيدة، ليجعل الحنين يجرفنا نحو زمن ولى في غفلة منا، ولن نستعيده أبدا إلا حين يغوص كل منا في ذاكرته، التي أضناها الشوق والأسى، بسبب غربتنا الطويلة، خلال سنين نقلتنا من طفولة عفية إلى شيخوخة واهنة".
ويستعيد عمار في كتابه، كل ما عرفه ولمسه عن آلات وحالات وأدوات، سادت ثم بادت، ليحولها إلى كائنات من لحم ودم، سواء باستنطاقها لتبث حزنها الدفين،بعد أن جارت عليها الأيام، أو برصد انفعال البشر معها، وقت أن كانت حياتهم مربوطة بها.

ونقرأ في الكتاب السردي عن خمسة وستين آلة ريفية، ذهب أغلبها مع ريح عصرنا المتوحش، مثل: النورج والطنبور والساقية والشادوف والمحراث والحصير والخص والزير والقلة والكَانون والمصطبة والسحارة والسبرتاية والقفة والطبلّية والطلمبة والعصيد والرحاية.

ويرى الكاتب والناقد المغربي هشام مشبال أن أهمية هذا الكتاب تنبع من كونه ينطوي على تفاصيل من ذاكرتنا وهويتنا الجماعية حيث الحنين والحكايات والجذور، وقال: "الكاتب يملك معرفة دقيقة وتجربة حياة في الريف مسكونة بالشوق"، معربا عن ثقته في أن الكتاب "يقدم معرفة بأصولنا الاجتماعية التي بدأت تندثر مع سطوة الحياة المعاصرة والمتوحشة".
وكان المؤلف قد نشر بعض حكايات من الكتاب في مجلة "تراث"، وحين رفعها على صفحته في "فيسبوك" وحسابه على "تويتر" لاقت صدى طيبا لدى القراء والمتابعين، ما شجعه على استكمالها، وقال: "بفضل ترحيب الصديقات والأصدقاء بـ "عجائز البلدة" حين كانت تُنشر منجمة في مجلة "تراث" اكتملت السلسلة، وها هي تصدر في كتاب تأخذنا صفحاته إلى زمن جميل مضى، يعرفه جيدا الريفيون أمثالي، وأعتقد أن أهل المدينة بحاجة إلى الإطلاع عليه، لأنه جزء من تاريخنا الاجتماعي المديد".

قد يهمك أيضًا:

إيهاب عبد العال افتتاح المتحف المصري الكبير سينعكس على السياحة

تحقيق رقم قياسي جديد في المتحف المصري الكبير في موسوعة غينيس

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عجائز البلدة كتاب سردي جديد لعمار علي حسن حول الريف المصري عجائز البلدة كتاب سردي جديد لعمار علي حسن حول الريف المصري



جاء بستايل الكسرات والأكمام الواسعة باللون الكريمي

أنجلينا جولي تخرج مِن الحجر بفستان وكمامة مناسبة لإطلالتها

واشنطن - اليمن اليوم

GMT 06:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

موديلات قفطان مغربي على طريقة النجمات العربيات

GMT 07:27 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

تمثال محمد صلاح يستعد للانضمام إلى المشاهير حول العالم

GMT 23:49 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

بطولة كأس العالم للخيل العربي تنطلق غدا في باريس

GMT 14:05 2016 الثلاثاء ,09 آب / أغسطس

قنابل جوية "جديدة" قريبا لدى الجيش الروسي

GMT 19:09 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

كريم عبد العزيز يكشف عن كواليس "المشبوه"

GMT 01:33 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

العراق أول المتأهلين لربع نهائي كاس آسيا للشباب

GMT 21:14 2018 الأحد ,23 كانون الأول / ديسمبر

يارا نعوم تتألق باللون الأسود في أحدث جلسة تصوير لها

GMT 07:36 2018 الثلاثاء ,20 آذار/ مارس

أشهر عارضات أزياء من أصول أفريقية في العالم

GMT 13:27 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

الفنانة نسرين طافش في جلسة تصوير لإحدى مجلات الموضة

GMT 15:40 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميدو يُدافع عن رانيا يوسف رغم اعتراضه على فستانها المُثير
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen