آخر تحديث GMT 12:19:10
اليمن اليوم-

الحكومة ليست الوزراء فحسب

اليمن اليوم-

الحكومة ليست الوزراء فحسب

بقلم: عماد الدين أديب

نحن نعتقد خطأ أن تعريف الحكومة هو مجلس الوزراء.

رئيس الحكومة عندنا ليس رئيساً للحكومة، لكنه رئيس لمجلس الوزراء.

لذلك حينما نقول إننا نقوم بتغيير الحكومة، فنحن فى حقيقة الأمر نقوم بتغيير كل الوزراء، أو نقوم بتعديل فى بعضهم.

الحكومة تعنى السلطة التنفيذية للدولة، بمعنى مجلس الوزراء والجهاز الإدارى التنفيذى التابع لها فى الإدارات كافة، والأجهزة العامة والسيادية والهيئات العامة التابعة لها.

حينما نقول إن الحكومة تغيرت، فنحن فى حقيقة الأمر نتحدث عن استبدال 33 وزيراً على أقصى تقدير مع بقاء 7 ملايين موظف «حكومى» يتبعونهم دون أدنى تغيير.

نحن نغير فى الرأس الخاص بهرم الحكومة مع بقاء بقية الجسم والهيكل والقاعدة العريضة.

ولو جئنا بـ33 وزيراً أوروبياً من أفضل وزراء الاتحاد الأوروبى المشهود لهم بالكفاءة فى مجالات تخصصهم، ويتصفون بالنزاهة المطلقة ووليناهم مسئولية إدارة مجلس الوزراء فى مصر، فإنهم لن يستطيعوا إحداث أى تغيير حقيقى ونوعى طالما يقودون جهازاً إدارياً من 7 ملايين موظف عام أصابهم الترهل والإهمال والفساد الإدارى.

النجاح لا يقتصر على القيادة الإدارية فحسب، ولكن على الفريق الكامل الذى يتحمل مسئولية تنفيذ الخطط والمهام والأهداف القومية بالتساوى.

من هنا، نحن بحاجة إلى مجلس وزراء يحل مشكلة الحكومة بمعناها الواسع حتى ينجح فى حل مشكلات الشعب الصبور.

فى الولايات المتحدة الأمريكية يعطى مرشح الرئاسة الفائز فى الانتخابات الفترة الزمنية من نوفمبر حتى يناير فى العام التالى لاختيار فريق معاونيه «الحكومى» المكون من خمسة آلاف موظف عام من كافة القطاعات.

تقوم إدارة الرئيس المنتخب باختيار هذا الفريق بمنتهى الحرية ويراعى فيهم الكفاءة والنزاهة و«الهارمونى»، أى التجانس من أجل العمل بروح الفريق المتناسق المتناغم الفاهم والمؤمن ببرنامج الرئيس الجديد وأهدافه النهائية.

يجب أن تكون لدينا الشجاعة، لنقول إننا بحاجة إلى تشريع من البرلمان يعطى مجلس الوزراء اليد العليا لاستخدام مشرط الجراح الإدارى فى إحداث تغيير شامل فى الهيكل الإدارى للدولة كلها.

   

GMT 05:36 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ماذا أرادت إسرائيل من عملية خان يونس؟

GMT 05:32 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

استعدوا للآتى: تصعيد مجنون ضد معسكر الاعتدال

GMT 05:29 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

صداع غزة فى رأس إسرائيل

GMT 05:23 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الحرب العالمية الأولى

GMT 05:20 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرهاب والتطرف العنيف وأزمة البحث الاجتماعى

GMT 05:16 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أوروبا تعاند ترامب

GMT 05:13 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

صراعات البيت الأبيض بين السياسة والعائلة!!

GMT 05:10 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

منتهي الصلاحية
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة ليست الوزراء فحسب الحكومة ليست الوزراء فحسب



اليمن اليوم-

ارتدت بلوزة مطبوعة وتنورة طويلة مزخرفة عليها وشاح كبير

راتاجوكوفسكي تظهر بإطلالة جذَّابة خلال حفلة"GQ"

سيدني ـ منى المصري
تألّقت الممثلة وعارضة الأزياء البريطانية، إميلي راتاجوكوفسكي، في حفلة توزيع جوائز مجلة "GQ" أستراليا لرجل العام في سيدني، الأربعاء، حيث إرتدت ملابس كشفت عن منحنيات جسدها الرشيقة. وكشفت الفتاة البالغة من العمر 27 عاما، عن بطنها في ثوب مزخرف مكون من ثلاث قطع، حيث بلوزة مطبوعة تكشف عن خصرها النحيل، وتنورة طويلة مزخرفة مطبوعة أيضا، وعليها وشاح كبير مزخرف لامع. واعتمدت الفتاة التي تتميز ببشرتها بنية اللون، حذاء (صندل) بالكعب العالي، وباللون الفضي اللامع، كما وضعت مكياجا بسيطا أبرز ملامح وجهها، وجمال عيناها، وعظام وجهها. وانضم إلى نجمة مسلسل "I Feel Pretty" عارض الأزياء جوردان باريت، 21 عاما، والذي ارتدى بدلة لامعة وبنطلون كاكي، وحذاء من جلد الغزال الرمادي. وظهرت الممثلة ناعومي واتش بكامل أناقتها في الحفلة السنوية الشهيرة، إذ ارتدت فستانا باللون الأسود، يصل طوله إلى فوق الركبة، وبأكمام متداخلة، وخرز على الخصر، وحملت شنطة صغيرة مطرزة

GMT 09:41 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
اليمن اليوم- إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 03:20 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
اليمن اليوم- أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 04:37 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
اليمن اليوم- أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية

GMT 06:32 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ليبرمان يستقيل من حكومة نتنياهو ويطالب بانتخابات مبكرة
اليمن اليوم- ليبرمان يستقيل من حكومة نتنياهو ويطالب بانتخابات مبكرة

GMT 03:15 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية
اليمن اليوم- مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية

GMT 06:18 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسواق الكريسماس تجذب السياح إلى بريطانيا خلال فترة الأعياد

GMT 16:33 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

حافظي على جمال عيونك .. وحضري الكحل في المنزل

GMT 00:39 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

يحيى إبراهيم يبيِّن كيفية النهوض بالفن في اليمن

GMT 20:21 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

نادي مالاغا يؤكد تفاصيل إصابة الظهير الأيسر خوانكار

GMT 14:42 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أنطونيو كونتي يكشف عن رغبته في الإبقاء على باتشوايي

GMT 23:15 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

جارسيا تودع بطولة بريسبان وكورنيه تتأهل للدور الثاني

GMT 15:40 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

نصائح و طرق طبيعية للتخلص من حب الشباب

GMT 17:02 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

إيقاف ياباني تسبب في ضرر لزميله خلال سباقات الكانوي

GMT 16:00 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

على من يضحك العامري؟

GMT 16:28 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

في خمس خطوات فقط تجنبي ظهور قشرة الشعر

GMT 08:05 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

فنزويلا تتخطى حاجز معدل التضخم بنسبة 1000%
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen