آخر تحديث GMT 21:46:26
اليمن اليوم-
مدير منظمة الصحة العالمية يعلن أن وصف فيروس كورونا بالوباء يجب ألا يعني استسلام دول العالم له بل يجب مضاعفة جهود التصدي للمرض وزير الخارجية البريطاني يقول إنه تحدث مع نظيره الأميركي عن الهجوم في العراق واتفق معه على ضرورة التصدي لهذه الأعمال المروعة مصدر رسمي يعلن أن فريق ريال مدريد الإسباني في حجر صحي بسبب فيروس كورونا بولندا تعلن تسجيل أول وفاة من جراء فيروس كورونا مندوب مصر لدى الأمم المتحدة يعلن رقض بلاده لنشر الإرهابيين الأجانب من سوريا إلى ليبيا ونطالب مجلس الأمن الدولي بفرض الالتزام بقراراته بشأن منع انتقال الإرهابيين وزارة الصحة السعودية تلعن أن عدد الحالات المؤكدة في المملكة 45 دانييلي روغاني لاعب يوفنتوس المصاب بـ"كورونا" يوجه رسالة لمشجعيه ترامب يعلن "أنا مستعد تماما لاستخدام السلطة الكاملة للحكومة الفيدرالية في التعامل مع فيروس كورونا" وزارة الصحة الإسرائيلية تعلن عن ١٥ إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل المجموع إلى ٩٧ إصابة البيت الأبيض يعلن أن ترامب يوقع مذكرة تقضي بتوفير المزيد من أجهزة التنفس الصناعي في الولايات المتحدة
أخر الأخبار

حسني مبارك: حياته وموته

اليمن اليوم-

حسني مبارك حياته وموته

جهاد الخازن
بقلم - جهاد الخازن

عرفت حسني مبارك على امتداد ٣٠ سنة، أي منذ تسلم الحكم بعد الرئيس أنور السادات الى حين استقالته في ٢٠١١ بعد ثورة المصريين

الرئيس مبارك دفن بعد جنازة عسكرية ترأسها الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي سار بقربه إبنا الرئيس السابق علاء وجمال في الطريق الى مسجد الطنطاوي في القاهرة

الربيع العربي أطاح بالرئيس مبارك، وهو قضى ست سنوات في السجن أو المستشفى وهو يواجه تهماً كثيرة. في سنة ٢٠١٢ الرئيس مبارك حكم عليه بالسجن مدى الحياة إلا أنه بُرّئ في الاستئناف، مع أن حُكماً آخر صدر عليه. هو توفي في مستشفى في القاهرة بعد أن أجريت له عملية جراحية

كنت صديقاً للرئيس مبارك وقد رأيته في القاهرة وبجانب السد العالي وفي الولايات المتحدة. أجريت له مقابلات منشورة في "الحياة" وأعتقد انه كان صادقاً، حتى عندما لم يعجبه سؤال مني

بعد أن اعتزل في فيلا في مصر الجديدة زرته وقضيت معه بعض الوقت وكتبت عن مقابلتي معه

كان للرئيس مبارك أنصار كثيرون لبسوا الأسود ووقفوا أمام المسجد حيث صلّي على جثمانه. بعضهم حمل يافطات تقول إن حسني مبارك كان "أعظم قائد" مصري

أعداؤه يقولون إن كل مشاكل مصر الحالية من صنع حكم مبارك. هم يقولون إنه كان رئيساً دكتاتورياً وإنهم ورثوا ما صنع في مصر

بعض أعدائه سألوا لماذا نظم هذا الموكب لجنازة حسني مبارك مع أنه كان فاسداً ودين بالفساد. هم قابلوا بين معاملته ومعاملة من جاء بعده أي محمد مرسي الذي توفي السنة الماضية وهو في المحكمة وتم دفنه بحضور أفراد من أسرته فقط

مرسي كان إسلامياً إلا أن حسني مبارك جاء الى الحكم عن طريق القوات المسلحة التي كانت وراء الحكم على امتداد ستة عقود بدأت مع جمال عبدالناصر

بعض المصريين يقول إن مبارك شخصية من الماضي، إلا أن آخرين يقولون إن حرية الكلام كانت محدودة في أيامه بعكس ما يحدث الآن مع الرئيس السيسي

كان هناك بيان رسمي امتدح السجل العسكري للرئيس مبارك إلا أنه لم يتحدث عن رئاسته

السيسي كان خليفة الرئيس مبارك في حكم مصر، وهو ورث الحكم بعد أن عزل العسكر الرئيس مبارك، ثم عزلوا مرسي سنة ٢٠١٣

خلال حكم الرئيس السيسي صدرت أحكام بالموت على رجال من جماعة الاخوان المسلمين المحظورة. أيضاً اختفى ناس كثيرون، يرجح أنهم كانوا أيضاً من الاخوان المسلمين

الرئيس مبارك توفي بعد عقد من عزله من الحكم وكان الجيش يستطيع أن يعمل لفترة ما بعد مبارك إلا انه لم يفعل وبقي على الهامش حتى عزل مرسي

أكتب وأنا أشعر بأسف بالغ لأنني لم أرَ الرئيس مبارك في السنتين الاخيرتين فقد كان صديقاً، وعندما زرته جلس معي وتحدث بهدوء، وأحياناً بعفوية، وسجلت ما قاله ونشرته. أعتقد انه كان ناطقاً بإسم مصر كلها، اذا استثنينا الاخوان المسلمين

 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسني مبارك حياته وموته حسني مبارك حياته وموته



GMT 18:44 2020 الأربعاء ,11 آذار/ مارس

أخبار مهمة للقارئ العربي - ٢

GMT 18:11 2020 الثلاثاء ,10 آذار/ مارس

أخبار مهمة للقارئ العربي - ١

GMT 15:56 2020 الإثنين ,09 آذار/ مارس

الزواج يانصيب

GMT 11:40 2020 السبت ,07 آذار/ مارس

أخبار للقارئ من حول العالم
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-

باتت أيقونة للموضة ومصدر وحي للنساء حول العالم

إطلالات أنيقة لفترة "الحجر المنزلي" على طريقة ميغان ماركل

لندن - اليمن اليوم

GMT 12:17 2020 الإثنين ,20 إبريل / نيسان

عشاق السياحة يُطلقون تحدي "السفر في الحجر الصحي"
اليمن اليوم- عشاق السياحة يُطلقون تحدي "السفر في الحجر الصحي"

GMT 12:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

اجتماع للحكومه اليمنية للوقوف على الأوضاع الراهنة في تعز

GMT 21:46 2020 السبت ,08 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 20:58 2016 الثلاثاء ,06 أيلول / سبتمبر

اقوى اوضاع الجماع

GMT 17:30 2017 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

عرض المسلسل الهندي "وجوه الحب" على فضائية "MBC Bollywood"

GMT 10:28 2017 الخميس ,06 تموز / يوليو

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط جميع عضلات الجسم

GMT 23:04 2016 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

تصاميم مميزة من المطابخ وطاولات السفرة

GMT 23:02 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

مدونة الموضة زوري أشكناني أبرز العربيات جمالًا وأناقة

GMT 04:40 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

هيونداي كونا فيها كل الكماليات التي تجعل القيادة أسهل

GMT 18:44 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

أحدث فساتين أفراح للمحجبات 2020

GMT 07:43 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

"الأوريس" المفتاح السحري لأفخر العطور الرجالية في الشتاء

GMT 01:47 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

محسن منصور يكشف سبب تحقيق "كأنّه إمبارح" نجاحًا كبيرًا

GMT 04:35 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

ياسمين صالح تبرز مزايا السياحة الآسيوية في الشتاء

GMT 01:58 2018 الأربعاء ,04 تموز / يوليو

عرض أزياء ديور لشتاء 2019 يحمل تصاميم بسحر خاص

GMT 01:29 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

شيماء الشايب ترى لقاءها بشاروخان أهم أحداث 2017

GMT 05:30 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط وتدريب جميع عضلات الجسم

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن النسخة الذكية من لعبة تماغوتشي القديمة
 
alyementoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen