متظاهرون يحرقون مقر ميليشيات بدر في محافظة المثنى جنوبي العراق بوتين يسلم راية استضافة كأس العالم لكرة القدم إلى أمير قطر ويؤكد أن روسيا مستعدة لتقاسم خبرة تنظيم البطولة مع قطر وزارة الحج والعمرة السعودية تدشن الرابط الإلكتروني لتمكين القطريين الراغبين في أداء فريضة الحج من تسجيل بياناتهم سلطات الاحتلال الاسرائيلي تمنع 29 فلسطينيًا من السفر عبر معبر الكرامة مع الجانب الأردني الأسبوع المنصرم بحجة المنع الأمني بوتين يبدي استعداد روسيا لنقل خبرتها في تنظيم كأس العالم إلى قطر طائرات الاحتلال بدون طيار تجدد إطلاق صاروخ قرب مجموعة من الشبان شرق دير البلح دون إصابات. بدء عملية إجلاء مقاتلي الفصائل المعارضة من مدينة درعا في جنوب سوريا الشرطة العراقية تحبط محاولة مئات المتظاهرين اقتحام مبنى حكومة البلدية الخطوط الجوية الأردنية تعلن تعليق رحلاتها إلى مطار النجف اصابتان في قصف اسرائيلي استهدف مجموعة من مطلقي البالونات الحارقة شرق مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة
أخر الأخبار

شدد لـ "اليمن اليوم" على أن السفارة الأميركية رمزًا للاستعمار

الهباش يرفض سياسة الأمر الواقع في فلسطين

اليمن اليوم-

اليمن اليوم- الهباش يرفض سياسة الأمر الواقع في فلسطين

الدكتور محمود الهباش مستشار الرئيس الفلسطيني
القاهرة - أكرم علي

أعرب مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية والإسلامية الدكتور محمود الهباش عن قلقه من تحركات كبير مستشاري البيت الأبيض غاريد كوشنر في المنطقة لمناقشة خطة السلام المقترحة من قبل الولايات المتحدة الأميركية والتي من المتوقع طرحها خلال الأيام المقبلة.

وقال الهباش في حديث خاص إلى موقع "اليمن اليوم"، "إن ما وصل إلى القيادات الفلسطينية من معلومات يحمل الكثير من المخاطر على مسار القضية القلسطينية، وتُعد محاولة لفرض سياسة الأمر الواقع على الحقوق الفلسطينية وفرض إملاءات من جانب واحد".

واعتبر مستشار الرئيس الفلسطيني أن التجارب السابقة أثبتت أن السياسة الأميركية لفرض الأمر الواقع لم تنجح والجانب الفلسطيني يرفض هذه الخطوات التي تنتقص من حقوق شعبه وقيام الدولة الفلسطينية، ووفق المبادرة العربية وعلى حدود يونيو /حزيران 1967 وأن تكون عاصمتها القدس الشرقية.

وشدد الهباش على أن أي خطة أخرى لن تقود لتسوية الأزمة الفلسطينية، بل ستعمل على تكريس الاحتلال ولن يقلبها أحد في المنطقة، لأن الجميع في الدول العربية لن يقبلوا بأي حلول تنتقص من حق الشعب الفلسطيني في أرضه والأماكن الدينية المقدسة.

وكشف مشتشار الرئيش الفلسطيني عن تواصل القيادة الفلسطينية مع الأطراف العربية المختلفة، والتواصل مستمر بشكل عام، مشددا على أنه لا يوجد عربي أو مسلم يمكن أن يقبل بالتطورات الأميركية الأخيرة، وهي وصفة لتكريس الاحتلال الإسرائيلي، وهناك جهود مستمرة من قبل الدول العربية أبرزهم مصر تجاه القضية الفلسطينية من أجل تعزيز حلها في إطار يضمن حقوق الشعب الفلسطيني في أرضه وتاريخه دون أية تنازلات.

وقال محمود الهباش حول التحركات التي تستعد لها القيادة الفلسطينية "إن القيادات الفلسطينية ستتحرك في ضوء أي مستجدات تجرى بشأن القضية الفلسطينية، وذلك في إطار التنسيق العربي المشترك وفي إطار الجهود العربية الموحدة، لأن المصلحة هي مصلحة عربية وليست قضية فلسطين فقط بل هي قضية العرب والفلسطينيين جميعا".

وأشار الهباش إلى أن أي تحرك سيكون في اطار العالم العربي والإسلامي أيضًا عن طريقة منظمة التعاون الإسلامي أيضا من أجل الحشد الدولي ضد التحركات الأميركية التي تكرس من الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.

وطالب الهباش باستعادة الوحدة الفلسطينية وقال "نحن جميعًا في أمس الحاجة لها، وأن يعود الجميع إلى الشرعية الوطنية الفلسطينية التي تواجه أشرس حملة ممنهجة تستهدف القضية الفلسطينية والقدس خصوصا، وينبغي على الجميع التوحد خلف قضية القدس، وخلف المعركة الشرسة التي تقودها القيادة الفلسطينية في الدفاع عن ثوابت الدولة الوطنية".

وأكد مستشار الرئيس الفلسطيني أن المعركة بالقدس ليست معركة دينية، بل معركة سياسية بين اصحاب الحق والمستعمرين، الأمر الذي يتطلب اعادة الوعي للعالم العربي والاسلامي للهوية العربية والاسلامية المسيحية للقدس.

وقال الهباش بشأن السفارة الأميركية في القدس "إنها مستعمرة أميركية بالقدس، وهي رمز من رموز الاستعمار، ونحن 13 مليون فلسطيني نقول لن تهود القدس او تتغير هويتها وحضارتها وسبقى العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية

alyementoday
alyementoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الهباش يرفض سياسة الأمر الواقع في فلسطين الهباش يرفض سياسة الأمر الواقع في فلسطين



اليمن اليوم-

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الهباش يرفض سياسة الأمر الواقع في فلسطين الهباش يرفض سياسة الأمر الواقع في فلسطين



اختارت فستانًا قصيرًا باللون الأحمر ومكياجًا ناعمًا

جينفر لوبيز تبدو بإطلالة أنيقة برفقة حبيبها

باريس _ مارينا منصف
تُعرف النجمة العالمية جنيفر لوبيز، بخياراتها الرائعة على السجادة الحمراء، ويبدو أن اختياراتها لا تقل جمالًا حينما تكون بصحبة صديقها أليكس رودريغيز حيث تستطيع أن تخطف الأنظار في الأيام المميزة .  وظهرت لوبيز بعدما رصدتها عدسات الكاميرات بإطلالة أنيقة ومثيرة وهي في لقاء عاطفي مع حبيبها لاعب البيسبول السابق أليكس رودريغز البالغ من العمر 42 عامًا ,حيث كانا يتوجهان لتناول العشاء في أحد المطاعم. بدت النجمة الشهيرة ذات الـ48 عامًا، مذهلة باختيارها فستان قصير باللون الأحمر الناري، وانتعلت زوجًا من الأحذية ذات كعب عال باللون الذهبي والذي أضاف لإطلالتها المزيد من الأناقة والفخامة. و تعمدت لوبيز أن تظهر بتصفيفة شعر بسيطة أبرزت جمال ملامحها وجاذبيتها واختارت المكياج الناعم من أحمر الشفاة الوردي ولمسة من أحمر الخدود مما يبرز عظام خديها.  وقصدت لوبيز تسليّط الضوء عليها بملابسها الحمراء الأنيقة المختارة بعناية، وبالحقيبة التى ارتدتها والتي تحمل العلامة التجارية التي

GMT 08:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شادية بحالة حرجة

GMT 10:06 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 02:27 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 07:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 06:23 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

دينا تستفز جمهورها بطوفان " وفاء"

GMT 07:15 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 02:21 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 09:50 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 11:00 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 06:17 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 06:17 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 08:11 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

الأبنوس

GMT 07:03 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

معًا لدعم الشغل اليدوي

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 10:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:14 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

دور التمويل العقاري ومشاكله

GMT 22:50 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 16:29 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 06:22 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل

GMT 11:04 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

"القسوة" و"التساهل" في نظام المدارس الخاصة

GMT 11:33 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 07:12 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 06:48 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب
 
Alyementoday Facebook, Alyementoday facebook, اليمن اليوم Alyementoday Twitter, Alyementoday twitter, اليمن اليوم Alyementoday Rss, Alyementoday rss, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم Alyementoday Youtube, Alyementoday youtube, اليمن اليوم
alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen