آخر تحديث GMT 05:00:16
اليمن اليوم-

البكاء فى الحمام!

اليمن اليوم-

البكاء فى الحمام

محمد أمين
بقلم : محمد أمين

أصعب لحظات البكاء أن تبكى وحدك فى الحمام.. أن تذهب بعيدًا حيث لا يراك أحد.. أن تبكى بصوت أعلى من المعتاد.. وأصعب لحظة أن تتكلم فى الحمام، حيث لا تجد مَن تتكلم معه.. فى هذه اللحظة تختفى عن العيون، حتى لا يتهموك بالجنون.. أما أحلى لحظات الغناء فهى فى الحمام أيضًا.. فقد شهد الحمام لحظات سعيدة جدًا، ولحظات «قاسية» لا حدود لها!

فأنت تبكى عندما تلتقى حبيبًا، وتبكى أيضًا عندما تفارق الحبيب.. مهما اختلفت الشعوب والثقافات فإنها تبكى فى لحظة فرح.. الأم تبكى عندما تتزوج ابنتها.. الأب يتماسك، ولكنه قد يذهب إلى الحمام ليبكى بعيدًا.. هذه حقيقة.. وهكذا إذا التقيت صديقًا، أو زرت بيت العائلة، أو تذكرت أهلك.. لسنا شعوبًا نكدية.. ولكننا نتطهر.. ويبدو أن الحمام «اختراع عالمى» للبكاء!

وقد تذكرتُ كل ذلك، وأنا أقرأ سطورًا كتبتها كيم كاردشيان.. فقد صنعت مفاجأة لأمها فى عيد الميلاد.. فكرت: ما أفضل مكان للاحتفال بعيد الميلاد؟.. واكتشفت أنه المكان الذى شهد الطفولة والصبا والأحلام.. فاستأجرت البيت الذى عاشوا فيه.. وعاشت كل التفاصيل، ثم استأجرت السيارة القديمة وربما بالأرقام نفسها تقريبًا.. وكانت «ليلة اختلطت فيها الدموع»!

حاولت «كيم» أن تكتم «السر» حتى يوم الاحتفال.. وكانت تجهز كل شىء.. حتى إذا ذهبت الأسرة، لا تشعر أن شيئًا قد تغير.. واصطحبت أمها وأشقاءها وبعض الأصدقاء.. وقدمت دعوة حضور عيد الميلاد.. وفوجئوا جميعًا أنه نفس «العنوان القديم».. واستقلوا نفس السيارة القديمة.. وكانوا يبكون من المفاجأة.. واختفت «كيم» لتبكى فى الحمام وحدها، دون أن تصدق!

كانت «أسرة كيم» قد تركت البيت القديم منذ سنوات عديدة.. لدرجة أنه لم يخطر ببال أحد أن الاحتفال فيه.. قالت «كيم» إنه بيت الذكريات والطفولة والأحلام.. ونشرت الصور على إنستجرام، وكتبت: «اليوم نحتفل بأمى فى عيد ميلادها».. واستعملت كل أدوات الإخفاء والتمويه.. وحدثت المفاجأة.. وكانت نوبة بكاء جماعية.. نفس الأشياء، البيت والسيارة، فلا شىء تغير!

لا أحد ينسى ذكرياته مهما حدث، فأنت لا تنسى بيت العائلة أبدًا.. ولا تنسى قريتك.. ولا تنسى أصدقاءك القدامى.. زملاء الابتدائى والإعدادى والثانوى.. لا تنسى شجرة الجميز إطلاقًا.. وكثيرًا ما أتكلم مع صديقى الدكتور عبدالناصر عبدالله، استشارى القلب، وكثيرًا ما يُذكِّرنى بكل شىء.. رغم أن القرية تغيرت.. وتم هدم البيوت القديمة، لإقامة بيوت حديثة مكانها!

وربما كانت «كاردشيان» محظوظة لأنها وجدت البيت القديم، ووجدت سيارة الأسرة القديمة.. فلا شىء تغير.. هناك لا يهدمون البيوت ولا يقطعون الأشجار، ولا يغيرون طبيعة الأماكن.. وفى بلادنا قد لا نجد حتى أطلال البيوت لنبكى عليها.. وقد لا نجد شيئًا من الذكريات، إلا فى المقابر!

 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البكاء فى الحمام البكاء فى الحمام



GMT 02:42 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

على هامش الانتخابات

GMT 02:40 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

... على طريق الانهيار اللبنانيّ

GMT 02:37 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

السعودية التي تجسَّدت في شعار منتدى

GMT 02:35 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الثوار اللبنانيون يطالبون بتحرير القضاء!

GMT 02:33 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

اعتذار من عَلم
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-

تألقت بسترة بنقشة المربعات مع سروال كلاسيكي

كيت ميدلتون تتخلّى عن فساتينها الراقية بإطلالة كاجوال

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 04:13 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء
اليمن اليوم- تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء

GMT 03:51 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
اليمن اليوم- نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 04:19 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

5 نصائح لإدخال وتعزيز ضوء الشمس في منزلك
اليمن اليوم- 5 نصائح لإدخال وتعزيز ضوء الشمس في منزلك

GMT 04:32 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور إعلامية بالنقاب لأول مرة على شاشات التلفزيون المصري
اليمن اليوم- ظهور إعلامية بالنقاب لأول مرة على شاشات التلفزيون المصري

GMT 16:46 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات
اليمن اليوم- حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات

GMT 06:31 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020
اليمن اليوم- تعرف على أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020

GMT 16:49 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020
اليمن اليوم- غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020

GMT 04:15 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
اليمن اليوم- ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 19:54 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 19:04 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

يطلب منك الكثير من التعاطف والتكاتف كي تمر الأمور بسلام

GMT 04:15 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

تعرفي على أحدث لفات الحجاب لربيع 2019

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 20:58 2016 الثلاثاء ,06 أيلول / سبتمبر

اقوى اوضاع الجماع

GMT 19:52 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:38 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تستخدم الفوم لعمل عرائس المولد

GMT 23:10 2016 الجمعة ,09 أيلول / سبتمبر

الإصابة تحرم برشلونة من جهود اللاعب تير-شتيغن

GMT 11:26 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

العلماء يحددون أفضل "حمية" في العالم

GMT 06:04 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

شيرين عبد الوهاب تخطف الأنظار خلال إحياء حفلة طابا

GMT 05:56 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

مستشفى "زليخة الشارقة" يحقق إنجازًا عالميًا جديدًا
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen