آخر تحديث GMT 13:26:36
اليمن اليوم-
الرئيس اللبناني ميشال عون" سيتم تحديد موعد الاستشارات النيابية الملزمة فور انتهاء المشاورات الجارية مع القيادات السياسية المعنية بتشكيل الحكومة" الأمم المتحدة تدعو إيران لرفع الحظر عن الإنترنت واحترام حرية التعبير أمير الكويت يعين الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيسا لمجلس الوزراء ويكلفه بترشيح أعضاء الوزارة الجديدة الرئيس اللبناني ميشال عون "الحكومة الجديدة ستكون سياسية وتضم اختصاصيين وممثلين عن الحراك الشعبي والأوضاع الاقتصادية والمالية قيد المراقبة وتتم معالجتها تدريجيا" مصادر المعارضة الإيرانية" إضرام النار بمركز شرطة مدينة بهارستان بمحافظة أصفهان جنوب طهران" الرئيس اللبناني ميشال عون" سيتم تحديد موعد الاستشارات النيابية الملزمة فور انتهاء المشاورات الجارية مع القيادات السياسية المعنية بتشكيل الحكومة" مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان "تقارير عن مقتل العشرات من المتظاهرين في إيران" الخارجية المصرية" تؤكد وضع المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة غير قانوني ويتنافى مع القانون الدولي المبعوث الأميركي الخاص بإيران براين هوك يؤكد الشعب العراقي يريد إنهاء الهيمنة الإيرانية على بلاده رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري يعلن إرجاء الجلسة التشريعية لعدم اكتمال النصاب
أخر الأخبار

عيون وآذان (إرهاب إسرائيلي يؤيده ترامب)

اليمن اليوم-

عيون وآذان إرهاب إسرائيلي يؤيده ترامب

بقلم : جهاد الخازن

 السفير الأميركي في إسرائيل، وهو صهيوني اسمه ديفيد فريدمان، قال حرفياً: «في ظل أوضاع معينة أعتقد أنه يحق لإسرائيل الاحتفاظ ببعض أراضي الضفة الغربية، ولكن ليس الضفة كلها».كان الإرهابي بنيامين نتانياهو وعد بضم المستوطنات في الضفة الغربية إلى إسرائيل، وهي خطوة تعارض القانون الدولي، وربما أراد نتانياهو منها أن يقضي على فكرة الدولتين، فلسطين وإسرائيل، والعيش بسلام جنباً إلى جنب.طبعاً الرئيس دونالد ترامب يريد من الفلسطينيين أن يستسلموا لحليفه نتانياهو، وهو يرعى مؤتمراً اقتصادياً في البحرين يقاطعه رجال الأعمال الفلسطينيون، مع السلطة الوطنية. غالبية من دول العالم تعتبر المستوطنات غير شرعية كما تعتبر ضمها جريمة دولية، وقد حذّر مسؤولون أميركيون بينهم جنرالات سابقون ورجال أبحاث من خطر ضم إسرائيل المستوطنات، وما قد يسبب ذلك من حرب ضدها في الضفة الغربية.ترامب في مقابلة صحافية انتقد (مرة أخرى) إدارة باراك أوباما لأنها أيدت سنة ٢٠١٦ قراراً دولياً يعتبر المستوطنات موقفاً يعارض القانون الدولي. ترامب قال إن القرار الدولي ضد القانون الدولي لأنه يؤيد رأي الفلسطينيين أن الضفة الغربية وقطاع غزة أرض فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.أقول عن نفسي أن إسرائيل كلها أرض فلسطينية محتلة، وإن قبول بعض الفلسطينيين بحوالى ٢٢ في المئة من بلادهم كدولة لهم لا يلغي حق الفلسطينيين في ملكية أرضهم كلها من البحر إلى النهر.الرئيس ترامب هاجم الانتخابات النيابية الجديدة في إسرائيلي، وهي ستعقد في أيلول (سبتمبر) المقبل بعد أن فشل الارهابي نتانياهو في جمع أحزاب أقصى اليمين الإسرائيلي داخل حكومة يرأسها.أنصار نتانياهو أنفسهم في الكنيست عملوا لإصدار قانون ينص على إجراء انتخابات جديدة في ١٧ أيلول، والرئيس ترامب يقول أن «بيبي» (اسم الدلع لنتانياهو) فاز بالانتخابات السابقة، ولا يعرف سبباً لإجراء انتخابات جديدة.وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، قال في مؤتمر للمنظمات التي تؤيد إسرائيل في نيويورك: إن «خطة السلام الأميركية إذا لم تنجح فالولايات المتحدة ستؤيد ضم إسرائيل الضفة الغربية في خطوات متتابعة».في غضون ذلك أعلن البنك الدولي وصندوق النقد الدولي أنهما سيحضران مؤتمراً اقتصادياً في البحرين يعقد في ٢٥ و٢٦ من هذا الشهر، والهدف منه تحريك الاقتصاد الفلسطيني وهو مؤتمر يعارضه رجال الأعمال الفلسطينيون مع السلطة الوطنية الفلسطينية.البنك الأوروبي لإعادة التعمير والتنمية قال: «إنه سيكون موجوداً خلال المؤتمر في البحرين وسيكون هناك ممثل له».الفلسطينيون يعتقدون أن مؤتمر البحرين الهدف منه إنهاء مشروع الدولتين، أي فلسطين وإسرائيل، وجعل إسرائيل في موقف المهيمن على فلسطين التاريخية التي ترى الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية أنها فلسطين الأصلية والوحيدة.وسطران أخيران، فالوزير الإسرائيلي أمير اوهانا اعترف بأنه من مثليي الجنس، وزاد أن انجذابه للرجال لا يعني أن يؤمن بقيام دولة فلسطينية مستقلة.أريد دولة فلسطينية مستقلة في أرض فلسطين التاريخية كلها، وأريد قبل ذلك أن أرى نتانياهو يهزم في انتخابات الكنيست المقبلة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عيون وآذان إرهاب إسرائيلي يؤيده ترامب عيون وآذان إرهاب إسرائيلي يؤيده ترامب



GMT 02:34 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف وصلنا إلى إعلان المبادئ؟!

GMT 02:28 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سياسة البلدوزر!

GMT 02:27 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملف الحقوقى

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أبناء زايد وراشد!

GMT 02:24 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الانقلاب على موراليس: حقيقته وتداعياته
اليمن اليوم-
اليمن اليوم-

مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة

معاطف للشتاء بأسلوب دوقة ساسكس من التصاميم الفاخرة

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 04:28 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

من الأميرة ديانا حتى الملكة رانيا أفضل إطلالات حفل "ميت جالا"
اليمن اليوم- من الأميرة ديانا حتى الملكة رانيا أفضل إطلالات حفل "ميت جالا"

GMT 03:42 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من أجمل الأماكن الطبيعية التي يمكن زيارتها في بولندا
اليمن اليوم- مجموعة من أجمل الأماكن الطبيعية التي يمكن زيارتها في بولندا

GMT 04:24 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
اليمن اليوم- ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
اليمن اليوم- حيل عليك الإلمام بها عند شراء حقيبة "مايكل كورس" لتجنب التقليد

GMT 03:34 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
اليمن اليوم- "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 20:35 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الإضاءة الخافتة من أهم خطوات تحويل حمامك منتجع صحي بكل سهولة
اليمن اليوم- الإضاءة الخافتة من أهم خطوات تحويل حمامك منتجع صحي بكل سهولة

GMT 03:47 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

حفتر يوجه رسالة للعاهل السعودي بعد العملية الجراحية الناجحة
اليمن اليوم- حفتر يوجه رسالة للعاهل السعودي بعد العملية الجراحية الناجحة

GMT 04:35 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
اليمن اليوم- طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 17:41 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيين من مدينة نابلس

GMT 08:33 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

بنطلونات عصرية لإطلالة حشمة للمحجبات تبرز أناقتها

GMT 18:46 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

اكتشف فخامة منتجع "جولي" الأروع في جزر المالديف

GMT 15:20 2018 الإثنين ,08 تشرين الأول / أكتوبر

الفنان أحمد مالك يبدأ تصوير فيلم "رأس السنة"

GMT 21:40 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الأوكراني يقصف محمية في قائمة اليونسكو

GMT 22:59 2016 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

"سيراميك القصور" صيحة جديدة في عالم المنزل

GMT 00:13 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

طريقة تحضير شوربة الشعير بلحم البقر والفطر

GMT 18:20 2016 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات عن طول القضيب

GMT 02:43 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

مواصفات و أسعار هاتف هواوي ميت 9 وهواوي ميت 8

GMT 09:25 2019 الثلاثاء ,12 آذار/ مارس

أفكار بسيطة لتصميمات تراس تزيد مساحة منزلك

GMT 09:42 2019 السبت ,09 آذار/ مارس

مليار مشاهد لقرعة كأس أمم أفريقيا في مصر

GMT 06:00 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لإنشاء حديقة في مساحة صغيرة

GMT 11:30 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

فندق" Parco Di Principi باركو دي برنسيبي" فخامة تخطف الأنفاس
 
alyementoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

alyementoday alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday alyementoday alyementoday
alyementoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alyemen, Alyemen, Alyemen